‫90٪ من الحالات التي أُجريت لها التحاليل ناقلة لطفرة جينية واحدة على الأقل: IGENOMIX

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 2 مارس 2016/PRNewswire/ —

إن حمْل وولادة طفل هو نعمة في حياة الزوجين. وفي غمرة ابتهاجهما بتداول الخبر السار، فإنهما غالبا ما يتجاهلان حقيقة أنهما من الممكن أن يمررا بعض الاضطرابات الوراثية الخطيرة إلى طفلهما. بالإضافة إلى الصفات والملامح، فالطفل يرث أيضاً الاضطرابات الوراثية التي يكون والداه ناقلين لها.

(الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20161214/449323LOGO )

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، فإن 10 في كل 1000 ولادة حية يعانون من اضطرابات وراثية. فالاضطرابات الوراثية هي نوع من الاضطرابات التي تنشط في جينات الأسرة. ويقول الدكتور روبالي تشوبرا من IGENOMIX: “قد لا تكون على دراية بأنك قد تكون ناقلاً لأحد الاضطرابات. ففي الدول العربية حيث يتم عقد 40% إلى 50% من زواج الأقارب من الدرجة الأولى، ترتفع نسبة الخطورة بولادة طفل مصاب باضطراب وراثي بما يصل إلى 19,7٪”.

الاضطرابات الوراثية هي واحدة من الأسباب الرئيسة لوفيات الأطفال الرضع في الدول العربية. الاضطرابات الوراثية هي واحدة من الأسباب الرئيسة لوفيات الأطفال الرضع في الدول العربية. وتُعتبر ألفا ثلاسيميا، والجلايسين الدماغي ، والاصطباغ الدموي، والتليف الكيسي، واضطراب الكلى متعدد الكيسات هي من الأمراض الوراثية الأكثر شيوعا في الدول العربية. ألفا ثلاسيميا هو الاضطراب الوراثي الأكثر انتشاراً، حيث يؤثر على نسبة 15,30٪ من السكان.

الاضطرابات الوراثية ليست قابلة للشفاء، ولكن يمكن منعها بإجراء اختبار الناقل الجيني الوراثي (CGT) الذي تقدمه IGENOMIX. اختبار الناقل الجيني الوراثي هو اختبار مهم لتنظيم الأسرة من أجل تحديد مخاطر ولادة طفل مصاب بالاضطرابات الوراثية. ويتم إجراء اختبار الناقل الجيني الوراثي باختبار دم بسيط قد يمنع اضطرابات وراثية خطيرة. الكثير من هذه الاضطرابات لا علاج لها، والكثير منها قاتلة.

ويُضيف الدكتور روبالي قائلاً: “إذا كان كلا الزوجين ناقلين للاضطراب الوراثي، ستكون هناك زيادة في مخاطر ولادة طفل مصاب، بما يُقارب نسبة 25%. وإذا تم تحديد خطر انتقال الاضطراب الوراثي، فإنه يجب على الزوجين أن يخضعا للتشخيص الوراثي للأجنة قبل إرجاعها للرحم (PGD)”.

يفحص التشخيص الوراثي للأجنات قبل إرجاعها للرحم PGD الأجنة للبحث عن طفرة جينية يكون فيها كلا الوالدين ناقلين للاضطراب الوراثي. ويمكن PGD من اختيار تلك الأجنات التي لا تتأثر بالاضطراب الوراثي. ويجب أن ينظر الزوجان اللذان يخضعان بالفعل للتلقيح الاصطناعي في أمر إجراء فحص إضافي قبل الحمل لتحديد أي اضطراب وراثي قد يكون الطفل في خطر متزايد لاكتسابه.

نبذة عن IGENOMIX

IGENOMIX  هي شركة تقنية حيوية تقدم خدمات متقدمة في مجال علم الوراثة الإنجابية. المزيد من المعلومات حول الشركة تتوافر على الموقع التالي http://www.igenomix.com

للتواصل من الشرق الأوسط: divya.bhasin@igenomix.com

المصدر: IGENOMIX

Related Post