الشركة الصينية العملاقة في صناعة التلفزيون تعرض أعمالها الشركاتية البينية

شنغداو، الصين، 27 تشرين الأول/أكتوبر، 2016 / بي آر نيوزواير / — أماط رئيس مجموعة هايسنس، السيد ليو هونغشين، اللثام عن الرمز الشركاتي والصوري للأعمال الشركاتية البينية لشركة هايسنس يوم 25 تشرين الأول/أكتوبر في شنغداو. جدير بالذكر أنه في الفترة بين كانون الثاني/يناير وأيلول/سبتمبر العام 2016، بلغت نسبة عائدات الأعمال الشركاتية البينية لشركة هايسنس 27% من مجموع واردات المجموعة الكلية وبلغت حصة الأرباح في هذا القطاع 38%. وتتمتع هايسنس بهيكلية صناعية أكثر توازنا بين أعمالها التقليدية للعملاء والأعمال الشركاتية البينية. ونتيجة لذلك فقد حققت مجموعة هايسنس مجموع مبيعات بلغ 78.5 مليار يوان بنهاية أيلول/سبتمبر، محققة زيادة قدرها 6.53% وبلغت ربحيتها 5.36 مليار يوان، بزيادة قدرها 53.31%.

الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20161027/433216

وبصفتها شريكا رسميا لبطولة كأس كرة القدم للأمم الأوروبية للعام 2016، فقد كانت هايسنس هو أول راع صيني لمباريات اتحاد روابط كرة القدم الاوروبية منذ 56 عاما، ومن خلال هذه الرعاية تم تقديم هايسنس للعالم كالعلامة التجارية رقم 1 للتلفزيونات الصينية. وكانت حصة شركة هايسنس في سوق التلفزيونات هي الأولى في الصين على مدى 13 عاما على التوالي. وما هو أكثر من ذلك، أن حصة تلفزيونات هايسنس في كل من جنوب أفريقيا وأستراليا كانت الأولى هذا العام. قطاع الأعمال  للعملاء من هايسنس يشمل التلفزيونات والثلاجات ومكيفات الهواء، وأكثر من ذلك.

ومع ذلك، فإن إنجازات هايسنس الكبيرة في أعمال الشركات البينية ليست معروفة مثل  أعمال الشركات للعملاءالخاصة بها. فأعمال الاتصالات البصرية لهايسنس هي بالفعل رقم 1  في الصين، وتحتل وحدة الاستقبال الضوئية من إنتاجها المرتبة الأولى في العالم على مدى 5 سنوات متتالية. وكذلك فإن نظام النقل الذكي لهايسنس يحتل المرتبة رقم 1 في الصين من حيث حصته في السوق على مدى 7 سنوات متتالية. ومن العام 2012 إلى العام 2015، فازت هايسنس بنسبة 42٪ من مشاريع النقل الذكية المحلية التي بلغت قيمتها أكثر من 100 مليون يوان لكل منها. وبتطوير نظام المساعدة الجراحية المحوسبة ونظام عرض العمليات الجراحية الذكية الخاص، فإن تكنولوجيا هايسنس في أنظمة توجيه العمليات الجراحية وصلت إلى مراتب عالمية متقدمة في 3 سنوات فقط. وبعد 14 عاما من التطوير، بلغت حصة السوق لهايسنس في مجال مكيفات الهواء التجارية الرقم 2 في الصين، بمساعدة من تقنيتها الخاصة الرائدة عالميا في آر أف.

إن صعود أعمال هايسنس التجارية في أعمال الشركات البينية يشير إلى أن الشركة لم تعد مجرد شركة للمنتجات الاستهلاكية، والأجهزة المنزلية فحسب، بل أصبحت أيضا شركة للتكنولوجيا المتقدمة.

وبالمضي قدما، فإن هايسنس ستستخدم التكنولوجيا لربط جميع المجتمعات من خلال منتجات الاتصالات والمنتجات المنزلية الذكية وفي نهاية المطاف ستقدم الخدمات لمدن بأكملها.

وستسعى الأعمال التجارية الشركاتية البينية لهايسنس إلى تطوير الأسواق الخارجية عبر أعمال هايسنس في قطاعات التلفزيون والثلاجات ومكيفات الهواء العالمية الحالية.