المهندس/ ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري

يفتتح فعاليات القمة العالمية لمدراء تكنولوجيا المعلومات لعام 2016

و يشهد توقيع اتفاقية بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات

وشركة IDC الاستشارية العالمية لافتتاح مركز أبحاث إقليمي للشركة في مصر

القاهرة في12 أبريل  2016 – افتتح اليوم المهندس / ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فعاليات القمة العالمية لمدراء تكنولوجيا المعلومات لعام 2016 التي تنظمها شركة البيانات الدولية العالمية (IDC) المتخصصة في تقديم خدمات استشارات وأبحاث تكنولوجيا المعلومات بالقاهرة تحت رعاية السيد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبمشاركة عدد كبير من الشركات العالمية والإقليمية والمحلية .

Egyptian ICT Minister addressing the gathering at IDC Egypt CIO Summit.

http://photos.prnewswire.com/prnh/20160411/353791
http://photos.prnewswire.com/prnh/20160411/353792

وتعقد فعاليات القمة العالمية لمدراء تكنولوجيا المعلومات للمرة الثانية على التوالي في مصر وتدور مناقشاتها حول استكشاف فرص التحول الرقمي وتناول أحدث الاتجاهات وأفضل الممارسات في عالم التكنولوجيا .

وخلال الحفل تم الاعلان رسميا عن إطلاق العمل بمركز أبحاث إقليمي لشركة (IDC) العالمية بالقرية الذكية وذلك بحضور ممثلين عن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا” ومجموعة من كبار المسئولين بشركة IDC العالمية ، حيث يضم هذا المركز عددا من الكوادر المصرية المتخصصة من المحللين والاستشاريين ، ومن المقرر ان يتزايد أعداد العاملين به عقب اختتام فعاليات حفل الافتتاح الرسمي للقمة العالمية.

ويأتي هذا الافتتاح في إطار اتفاقية شهدها المهندس / ياسر القاضي بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات  “إيتيدا” والشركة الاستشارية العالمية خلال فعاليات القمة العالمية لمدراء تكنولوجيا المعلومات والتي وقع عليها كل من السيدة/ أسماء حسني الرئيس التنفيذي لـ “إيتيدا” والسيد/ جويتي لالشانداني نائب رئيس مجموعة IDC والعضو المنتدب الإقليمي في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا.

هذا وقد سبق ان تم طرح فكرة افتتاح الشركة العالمية لمقرها في مصر خلال لقاء السيد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع نائب رئيس مجموعة IDC والعضو المنتدب الإقليمي في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا في فبراير الماضي وذلك في ضوء توجه الوزارة لجذب الاستثمارات الاجنبية المباشرة وتحسين جاذبية مزايا مصر التنافسية في هذا المجال كموقع للاستثمار والتي يتم تنفيذها من خلال هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا”.

وطبقًا لأحدث توقعات شركة IDC، فان سوق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المصري سيحقق معدل نمو يقدر بحوالي 8.95 مليار دولار عام 2016، مسجلا نموا مقداره 10.32 مليار دولار عام 2019، والذي سيأتي معظمه نتيجة الإنفاق على خدمات تكنولوجيا المعلومات وحزم البرمجيات التي ستشهد معدل نمو سنوي مركب يقدر بحوالي 9٪ على مدار عام 2019، متوقعة أن يكشف الاقتصاد المصري عن معدلات نمو قوية نتيجة لإصلاحات جوهرية واستثمارات خارجية في ظل الحكومة الجديدة.

ومن جانبه أكد المهندس / ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن افتتاح مركز أبحاث شركة IDC في مصر خطوة ايجابية تسهم في التوسع في خلق فرص عمل جديدة للكوادر المصرية شديدة التخصص في مجالات الأبحاث والاستشارات ، كما انه يعد إشارة واضحة على تطور قطاع تكنولوجيا المعلومات المصري واعتبار مصر مقصد عالمي للخدمات التي تأتي أعلى سلم القيمة المضافة والقيام بتصديرها للعديد من الأسواق الخارجية ومنها أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

وأضاف المهندس/ ياسر القاضي أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تعمل على تعظيم الاستفادة من عودة ثقة المستثمرين في القطاع من خلال تنفيذ استراتيجية تنموية لإنشاء ونشر العديد من المناطق التكنولوجية في مختلف المحافظات والتي تسهم بدورها في وضع مصر كدولة رائدة وموقع جاذب للاستثمارات في مجال خدمات تكنولوجيا المعلومات وخدمات القيمة المضافة وصناعة وتصميم الإلكترونيات.

وقد نجحت كلا من “إيتيدا” و IDC في تطوير وتنفيذ العديد من البرامج التي تشجع على التعاون بين الأطراف الفاعلة في سوق تكنولوجيا المعلومات المصري ومقدمي حلول وخدمات الأنظمة المتكاملة لتوسيع نطاق استثماراتهم في الأسواق المستهدفة. وتأتي الشراكة الاستراتيجية القائمة على الاستعانة بخبرات شركة IDC في إطار استراتيجية ومبادرات الهيئة الخاصة بالتوجه إلى الأسواق المستهدفة والتي تعتمد على التوظيف الأمثل للمعلومات والبيانات عن الأسواق الخارجية للترويج وخلق فرص للشركات والمشروعات التجارية المصرية بالأسواق العالمية والتي تتم بالتعاون مع المؤسسات الاستشارية العالمية ومن بينها مؤسسةIDC .

ومن جانبه صرح جويتي لالشانداني، نائب رئيس مجموعة IDC والعضو المنتدب الإقليمي في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا، بأن التوجه المصري نحو الأسواق الخارجية وزيادة الصادرات يتوائم مع استراتيجية IDC للاستثمار والنمو على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا ، مضيفا أن الشركة العالمية تابعت سوق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المصري عن كثب منذ منتصف التسعينيات وما تشمله جميع مجالات هذه الصناعة كالبنية التحتية للأجهزة وحزم البرمجيات وخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات،وأسواق الخدمات المصممة لقطاعات محددة، فضلاً عن البرامج التنفيذية لتكنولوجيا المعلومات التي تم اطلاقها مؤخراً والمُصممة وفق المتطلبات الخاصة لخبراء ورواد صناعة تكنولوجيا المعلومات ، وفي ضوء هذه التغطية الموسعة والشاملة تقرر ضرورة افتتاح المركز بالقاهرة بالتزامن مع القمة العالمية الثانية لمدراء تكنولوجيا المعلومات التي تعقد في مصر، مشيرا الى تطلعه للإعلان عن اسم المدير الإقليمي الجديد للمركز في غضون الأسابيع القليلة القادمة”.

وتجدر الإشارة إلى أن المركز لا يعد التواجد الأول لشركة IDC بالسوق المصرية؛ فعلى مدار السنوات القليلة الماضية، دعمت IDC هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا”  في الترويج لصناعة تكنولوجيا المعلومات وتصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات إلى الأسواق المستهدفة في دول مجلس التعاون الخليجي وأفريقيا.