تعيّن د. نجوى الأعرج نائب رئيس أوّل للمشاريع الخاصة في دارك ماتر

تركّز في منصبها الجديد على تحديد وتطوير التقنيات الأمنية الجديدة:
تعيّن د. نجوى الأعرج نائب رئيس أوّل للمشاريع الخاصة في دارك ماتر

أبوظبي/دبي، 08 مايو 2016: عيّنت دارك ماتر، الشركة الدولية المتخصصة بالأمن الإلكتروني ومقرها الإمارات العربية المتحدة، الدكتورة نجوى الأعرج في منصب نائب رئيس أوّل للمشاريع الخاصة في دارك ماتر، وذلك بعدما شغلت منصب نائب رئيس في القسم نفسه.

Dr. Najwa Aaraj, Senior Vice President of Special Projects at DarkMatter.

http://photos.prnewswire.com/prnh/20160508/803069

ويرفع قسم المشاريع الخاصة تقاريره إلى مكتب الرئيس التنفيذي، أمّا مسؤولياته فتتركّز على البحوث وتحديد وتطوير فرص عمل جديدة، إضافة إلى توفير أدوات الأمن والتكنولوجيا الجديدة.

وتعدّ د. الأعرج من الكوادر الطليعية التي انضمت إلى الإدارة العليا لدارك ماتر عند تأسيسها في العام 2014. وقد أشرفت في منصبها كنائب رئيس على تطوير عدد من تطبيقات الاتصالات الآمنة، بما فيها “التطبيق الآمن للمكالمات والرسائل النصية”.

قبل انضمامها إلى شركة دارك ماتر، شغلت نجوى منصب المدير المساعد في شركة بوز آند كو، حيث أدارت التعاقدات الاستشارية في مجال التكنولوجيا والاتصالات للعملاء عبر أربع قارات. وقبل ذلك، شغلت نجوى العديد من المهام البحثية، بما فيها شركة “أي بي إم واتسون للبحوث الأمنية” في نيويورك، ومجموعة إنتل للأبحاث الأمنية في بورتلاند، أوريغون. كما حازت على عضويّة هيئة الأبحاث في مختبرات “إن إي سي” في برينستون، نيو جيرسي.

وعملت نجوى على العديد من الأبحاث ولديها إنجازات مهنية بارزة في هذا المجال، حيث سُجل لها عدد من المنشورات وبراءات الاختراع، ومنها براءة اختراع لـ”الأداء الأمثل لرصد النزاهة”، وأكثر من ست أوراق بحثية.

وفي منصبها الجديد لدى دارك ماتر، ستتولّى د. الأعرج مهام تقييم وتعديل الهندسة الهيكلية للمنتج الأمني بهدف تقييم وتصميم وإنشاء مشاريع خاصة متعلقة بنظم التوثيق والتشفير والإشراف على تطوير وتشغيل مختبرات الفحص والتحقيق لدى دارك ماتر.

وتعليقاً على تعينيها في المنصب الجديد، قال فيصل البنّاي، الرئيس التنفيذي لدارك ماتر: “انضمت نجوى إلينا منذ البداية، ونحن ممتنون بشكل كبير لالتزامها وحماسها وموهبتها الواضحة. إنّ أحد شروط الانضمام إلى فريق العمل هو الإيمان برؤية دارك ماتر، وكانت نجوى من الأوائل في هذا الأمر. وزيادة مسؤوليات نجوى يعكس عملها الجاد ونجاحها في تسليم المشاريع لعملائنا. فمجموعة الاتصالات الآمنة لقيت نجاحاً كبيراً، ونحن نتطلع قدماً لاستمرار نجوى في تحقيق النجاحات.”

ويعمل قسم المشاريع الخاصة في دارك ماتر على تعزيز التعاون بين الإدارات. وإضافة إلى الاتصالات الآمنة، يعدّ القسم برنامج التشفير ومختبرات الفحص والتحقيق ويطوّر تقنيات جديدة آمنة.

من جانبها، قالت د. نجوى الأعرج: “أعتبر رحلتي مع دارك ماتر حتى الآن في غاية النجاح. فأنا معجبة جداً بالتقدم الذي تمكنا من تحقيقه في هذه الفترة القصيرة، وأود أن أشكر زملائي على دعمهم طوال هذا الوقت. اليوم نحن في بداية طريق من شأنه أن يؤثر على مفهوم الأمن الإلكتروني في دولة الإمارات، وأنا أتطلع قدماً لبناء إرث نفخر جميعاً بمشاركتنا فيه.”

ونجوى حاصلة على شهادة الدكتوراه في هندسة الحواسيب وشهادة ماجستير في نظم أمن الحاسوب وضمان المعلومات من جامعة برينستون، وبكالوريوس في الحاسوب وهندسة الاتصالات من الجامعة الأميركية في بيروت.

تضمّ دارك ماتر، الشريك المعتمد لدولة الإمارات، نخبة من الخبراء الدوليين في مجال الإنترنت، وهم يعملون على تطوير وإدارة ونشر التقنيات الحديثة، والامتثال لدورة حياة أمن الإنترنت في الشركة، باتباع منهجية تتضمن أربع مراحل هي التخطيط، الكشف، الحماية والاسترجاع، وتعزيز حلولها الأمنية للشركات.

وتتطلع الشركة إلى أسواق أوسع من خلال تقديم خدماتها للعملاء في المنطقة وحول العالم، بحيث انها تقدم مجموعة متكاملة من الحلول الأمنية والخدمات إلى المؤسسات التي لها متطلبات أمنية متقدمة، ومنها الحكومات والمؤسسات التي تنفذ أعمال البنى التحتية والشركات الكبيرة.

نبذة عن دارك ماتر

تسعى دارك ماتر إلى تحويل وتطوير مشهد الأمن الإلكتروني بتقديم مجموعة كاملة من أحدث الخدمات والحلول إلى الحكومة والشركات التجارية وتشمل حلولها المتكاملة:

الحوكمة وإدارة والمخاطر والامتثال

نعمل مع الجهات الحكومية والشركات الخاصة في جميع القطاعات من أجل تقييم آدائها وفقاً للمعايير التنظيمية، وهذا يساعدها في تحديد الفجوات والوفاء بالالتزامات.

الدفاع عن الشبكات الإلكترونية

فريق النخبة من خبراء الأمن الإلكتروني في دارك ماتر يعمل ضمن جميع التخصصات والوظائف ليحدد التهديدات الإلكترونية الأكثر تقدماً وتقديم الاستجابة المناسبة لها، فضلاً عن تحديد الجهات الفاعلة ورصد هجمات الأمن الإلكتروني.

خدمات الأمن المُدارة

نقدم خدمات المراقبة عن بعد والحلول الأمنية، ونضع كل الطاقات والمصادر المتاحة في دارك ماتر تحت تصرف فريق خدمات الأمن المُدارة. وسواء كانت الحاجة إنشاء وتشغيل مركزاً للتشغيل الآمن (SOC) أو تطوير المركز المتوفر حالياً فإن دارك ماتر قادرة على تقديم المساعدة.

الاتصالات الآمنة

يؤمن طقم الاتصالات الآمنة من دارك ماتر الحماية للمكالمات الهاتفية على الخطوط الثابتة والمتحركة ومكالمات الفيديو، والدردشة، والبريد الإلكتروني، ومشاركة الملفات وتراسل البيانات، فضلاً عن إدارة الأجهزة التي تعمل على مختلف المنصات وأنظمة التشغيل.

البنية التحتية وتكامل الأنظمة

يدعم قسم البنية التحتية وتكامل الأنظمة خدماتنا الاحترافية التي نقدمها للحكومات والشركات، والتزويد بالتطبيقات، والحلول والخدمات التي تضمن بقاء عملائنا في طليعة الأمان الإلكتروني.

الحلول الذكية

نقدم الحلول الشاملة للخدمات الأمنية والتي توفر الحماية للمنازل والشركات من خلال: المكاتب والمنازل المحمية والمتصلة بالشبكة، الإشراف التقني والتدابير المضادة، راحة البال مع الحوسبة والاتصالات المتنقلة، والتزويد الموثوق للعتاد والتجهيزات.

انطلاقاً من مقرها الرئيسي في دولة الإمارات العربية المتحدة، يعمل في دارك ماتر خبراء من كافة أنحاء العالم لتقديم راحة البال من خلال الاستشارات وتنفيذ المشاريع القابلة للتدرج لدى العملاء من مختلف الأحجام، وتلبي خدمات وحلول دارك ماتر الحماية في كل مجالات التهديدات ومخاطر الأمن الإلكتروني. وبما أنها الشريك الموثوق للحكومات والجهات المسؤولة عن البنى التحتية الحساسة فإن دارك ماتر تعمل مع شركات رائدة عالمياً في المجال الإلكتروني والأمن الإلكتروني.

اعتماداً على السرعة والابتكار تقدم دارك ماتر منهجية شاملة تساعد عملائها على العمل ضمن عالم معقد، تتطور فيه استراتيجيات التهديد والتخفيف من المخاطر، والأدوات والسياسات والنظم.

لمزيد من المعلومات تفضلوا بزيارة الموقع الإلكتروني: www.darkmatter.ae