شبكة سيدات أعمال منطقة “المينا” تختتم إجتماعها التنفيذي الأول في الأردن بإطلاق عدد من المبادرات التنموية

عمان: اختتمت شبكة سيدات أعمال منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا “المينا” أعمال إجتماع مجلس الإدارة الذي انطلق في العاصمة الأردنية عمان يوم الأربعاء وناقشت خلاله الأعضاء المؤسسات حزمة من القضايا الرئيسية الهادفة إلى تمكين سيدات الأعمال العربيات وتعزيز تواجدهن في مراكز صنع القرار في القطاعين العام والخاص.

A group photo for the Board Members of the MENA Businesswomen’s Network.

http://photos.prnewswire.com/prnh/20160522/370616

وقال أعضاء مجلس إدارة الشبكة، التي تضم إحدى عشرة دولة عربية، أن الإجتماع الذي استمر على مدار يومين كان فرصة متميزة لتبادل الخبرة والمعرفة ومناقشة سبل تعزيز تمثيل المرأة في المناصب العليا في القطاع الخاص وزيادة مشاركة المرأة في الاستثمار وفي الإقتصاد ككل.

وقالت رئيس مجلس إدارة الشبكة، سيدة الأعمال الأردنية ريم بدران، في مؤتمر صحافي في ختام أعمال إجتماعات الشبكة، أن نسبة مساهمة المرأة في الإقتصاد العربي لا تزال متدنية ودون الطموح، إذ لا تتجاوز 28 بالمئة وفقا لمنظمة التعاون الإقتصادي والتنمية OECD ولا تزال هناك إمكانيات كبيرة كامنة لدى النساء لإثبات وجود ملموس في القطاع الإقتصادي بمختلف مجالاته.

وتابعت بدران أن الشبكة تمكنت من التواصل مع المؤسسات الإقتصادية والإستثمارية الإقليمية والدولية للتعريف بمهامها وتعزيز مشاركة المرأة العربية بالمحافل والمنابر الإقتصادية البارزة في العالم وتشبيك النساء العربيات مع أعداد أكبر من المؤسسات التمويلية والتنموية، مشيرة إلى أن من أبرز الأهداف التي تأسس عليها هذا الملتقى الإقتصادي النسائي تتمثل في تمكين المرأة ماليا وإيجاد سبل التمويل للمشاريع التي تؤسسها سيدات أو رائدات أعمال من خلال تشبيكهم وربطهم مع مؤسسات مالية وتنموية إقليمية ودولية تدعم أفكارهم وجهودهم.

وشكرت بدران رئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة عمان على دعمهم للشبكة وأهدافها.

ومن جانبها قالت أمين صندوق شبكة سيدات أعمال المينا ممثل جمعية سيدات الأعمال البحرينية وعضو غرفة تجارة البحرين، أفنان الزياني، المسؤولة عن برنامج التعلم بالملازمة والإرشاد لصاحبات ورائدات الأعمال في الشبكة أن أعمال البرنامج ستركز على تمكين المرأة وزيادة فرص إسهامها في سوق العمل لاسيما مع إرتفاع نسب البطالة في الوطن العربي والتي لها آثار إجتماعية سلبية مباشرة على المجتمع، مشيرة إلى أن جهود الشبكة ستنصب حول دعوة الشركاء الاستراتيجيين إلى توفير دعم مالي لرائدات الأعمال.

وتحدثت أمين سر الشبكة، الشيخة نور آل ثاني، من غرفة تجارة قطر حول الموقع الإلكتروني الذي ستطلقه الشبكة قريبا ليكون بمثابة منبر وأداة تسويقية فاعلة لمساعدة المشاريع الناشئة في تسويق منتجاتهم والوصول إلى أسواق جديدة، حيث أكدت على دور التسويق الإلكتروني في دعم نجاح واستمرارية المنتجات والوصول إلى شريحة واسعة من العملاء بطريقة أسرع وأكثر سهولة، كما أن التسويق عبر الإنترنت يعد أقل تكلفة من طرق التسويق التقليدية الأخرى.

وكان مجلس إدارة الشبكة سيدات أعمال الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (المينا) قد بدأ أولى إجتماعاته التنفيذية في لقاء هدف إلى متابعة الإجتماع التأسيسي الذي انعقد في البحرين في الشهر الماضي، حيث تم الإعلان خلال الإجتماع عن عدد من المبادرات  المتعلقة بإيجاد سبل للتشبيك والتواصل بين سيدات الأعمال العربيات من جهة والمؤسسات الإقتصادية والتنموية محليا وإقليميا ودوليا من جهة أخرى، بالإضافة إلى إطلاق برامج لتعزيز وتفعيل دور المرأة في القطاعات الإقتصادية المختلفة.

واتفقت أعضاء مجلس إدارة الشبكة التي تمثل كلا من البحرين وقطر والإمارات والكويت ومصر ولبنان والسودان وتونس والجزائر والمغرب على إطلاق عدد من المبادرات الهادفة إلى تضمنت برنامج للإدماج والشمول المالي لسيدات الأعمال ورائدات الأعمال في الدول العربية من خلال خلق شراكات مع مؤسسات تمويلية إقليمية مثل صندوق النقد العربي ومنظمة المرأة العربية ومؤسسات تمويل دولية مثل منظمة التعاون الإقتصادي والتنمية OECD أو مؤسسة التمويل الدولية لدعم أهداف الشبكة ورفع نسبة الدعم الموجهة للمشاريع المؤسسة من قبل السيدات.

كما سيتم إطلاق برنامج خاص للتعلُّم بالملازمة سيركز على الإرشاد والاستشارات في القطاعات المهنية المختلفة بما يعمل على تبادل الخبرات بين السيدات العاملات في قطاع مشترك وبحث سبل تجاوز التحديات التشريعية والإجتماعية، وبرنامج ثالث يهدف إلى دعم المشاريع الناشئة بأدوات التسويق والاستشارات في مجال التعبئة والجودة والتوزيع والاستمرارية من خلال الموقع الإلكتروني للشبكة الذي سيتم إطلاقه قريبا.

وأعلن مجلس إدارة المجلس عن إطلاق برنامج رابع يركز على تعزيز وتفعيل تواجد المرأة في مراكز صنع القرار في القطاع الخاص تحديدا، حيث أشارت بدران إلى دراسة إطلاق جائزة بإسم الشبكة تهدف إلى حث المؤسسات والشركات على تعزيز تمثيل المرأة في المجالس الإدارية والمناصب العليا.

والتقت أعضاء مجلس إدارة الشبكة خلال زيارتهن للأردن وزيرة الصناعة والتجارة والتموين المهندسة مها العلي وعددا من أعضاء مجلس الأعيان الأردني حيث تم عرض أهداف ومهام الشبكة، كما عقدت الشبكة إجتماعا مع أعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة عمان ونادي صاحبات الأعمال والمهن، كما التقين الرئيس التنفيذي لهيئة الإستثمار الأردنية والمدير التنفيذي للمؤسسة الأردنية لدعم المشاريع الإقتصادية (جدكو)، ورئيس غرفة تجارة الأردن ورئيس إتحاد الغرف العربية للتجارة والصناعة ورئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة صناعة عمان.

وقرر مجلس الإدارة عقد الإجتماع المقبل للشبكة في شهر تشرين الثاني المقبل في إمارة عجمان في دولة الإمارات العربية المتحدة على هامش ملتقى سيدات الأعمال الخليجيات.

وشاركت في الإجتماع إلى جانب البحرين وقطر، أعضاء شبكة سيدات الأعمال والمهنيات بدور السميطي ومشاعل العسعوسي من دولة الكويت، ومن تونس روضة بن صابر ممثل الغرفة الوطنية لصاحبات المؤسسات والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، ومن الجزائر ممثل جمعية ربات ومديرات الأعمال الجزائريات نشيدة جربوعة، ومن مصر ممثل المجلس الإقتصادي المصري لسيدات الأعمال واتحاد الغرف المصرية ريم صيام، ومن لبنان ممثل تجمع سيدات الأعمال اللبنانيات ليلى سلهب كرامي، ومن السودان ممثل غرفة أصحاب رياض الأطفال فادية سليمان حسين.