كونتور غلوبال تدشن محطة الطاقة كيفوواط الابتكارية في رواندا وتعلن عن ارتفاع ناتج الطاقة الكهربائية في البلاد بـ25% من المرحلة الأولى للمشروع

  • محطة كيفوواط لاستخراج الغاز وتوليد الطاقة تعمل بنجاح منذ ديسمبر 2015
  • العمليات تفوق التوقعات وستصل إلى 100 ميغاواط بحلول 2019 مع توفير 9 ميغاواط إضافية من المرفق القائم بنهاية العام
  • المحطة الابتكارية الجديدة تخفض مخاطر إطلاق الغازات السامة وتضع رواندا على طريق مضاعفة إنتاجها من الطاقة بحلول 2020

كيبوي، رواندا، نيويورك، 17 أيار/مايو، 2016/ بي آر نيوزواير / — دشنت شركة كونتور غلوبال، وهي شركة طاقة مقرها الولايات المتحدة، محطة كيفوواط للطاقة في كيبوي برواندا، على شواطىء بحيرة كيفو، بحضور فخامة الرئيس الرواندي بول كغامي، وجيمس موسوني، وزير البنية التحتية وجين بوسكو موغيرانيزا، الرئيس التنفيذي لمجموعة الطاقة الرواندية. ومثل شركة كونتور غلوبال في احتفال التدشين رئيس الشركة ورئيسها التنفيذي، جوزيف سي براندت، وكارل شانت، نائب الرئيس التنفيذي والرئيس التنفيذي للعمليات، وشيخ عمر سيلا، نائب الرئيس التنفيذي لتطوير الأعمال في أفريقيا، ويارمو غوميروس، مدير كيفوواط المحدودة. وحضر حفل التدشين كذلك سفراء الولايات المتحدة الأميركية وهولندا وبلجيكا والصين والاتحاد الأوروبي، وممثلون عن فارتسيلا والشركاء الآخرين في المشروع.

مشروع كيفوواط هو المشروع الوحيد القائم على استخراج الغاز/المياه الذي يعمل في العالم حاليا. ويستخدم المشروع المبتكر غاز الميثان الموجود في المياه العميقة لبحيرة كيفو لتوليد الكهرباء منخفض انبعاثات الكربون، وعن طريق تقليل كمية غاز الميثان في البحيرة، فإن ذلك يقلل أيضا من خطر الإطلاق الكارثي لغاز الميثان من مياه البحيرة.

وانضمت بنوك تنمية رائدة في العالم إلى مشروع كيفوواط في العام 2011 عندما قدم بنك التنمية الأفريقي وصندوق البنية التحتية الناشئة الأفريقي وشركة تمويل التنمية الهولندية وشركة الاستثمارات البلجيكية للدول النامية تمويلا لديون لمشروع.

وقال جوزيف سي براندت، الرئيس والمدير التنفيذي لكونتور غلوبال: “في العام 2008 دخلنا في شراكة مع حكومة رواندا لتحويل الخطر من احتياطيات الغاز الفريدة في بحيرة كيفو إلى مصدر خير للشعب الرواندي. وحقق مشروع كيفوواط الذي تم إنجازه بكثير من الجهد إمكانات البحيرة التي تصورها فخامة الرئيس بول كاغامي. ونحن فخورون لتحويل رؤياه إلى مشروع تشغيل كبير يقلل من احتمالات وقوع خطر بيئي كارثي مع توفير طاقة كهربائية نظيفة موثوقة لرواندا “.

وقال كارل  شانت، نائب الرئيس التنفيذي لكونتور غلوبال والرئيس التنفيذي للعمليات في الشركة: “لقد تمكنا من تشغيل هذا المشروع الفريد بنجاح وتغلبنا على التحديات العديدة التي تطرحها هذه المحاولة التي لا سابق لها لاستخراج الغاز على نطاق واسع من البحيرة. إن تصميمنا وتقنياتنا تعمل بصورة حتى أفضل مما كان متوقعا، ونحن سعداء أن نعلن اليوم أن منشأة استخراج الغاز ستدعم توليد ما لا يقل عن 9 ميغاواط إضافية من الطاقة. ونحن نقوم بالعمل لتحويل هذا الغاز غير المتوقع إلى طاقة كهربائية تضاف إلى شبكة رواندا الكهربائية بحلول نهاية العام “.

تقنية وعملية مشروع كيفوواط

عملية استخراج الغاز تجلب المياه المشبعة بالغاز من ضغط 35 بار إلى 2 بار فقط عبر منشأة لفصل  الغاز، حيث يتم استخراج فقاعات الغاز من المياه. ثم يتم غسل الغاز الخام في أربعة أبراج غسل، ما ينتج في نهاية المطاف غاز ميثان نظيفا. ثم يتم نقل هذا الغاز إلى محطة توليد الكهرباء عن طريق خط أنابيب حيث تولد محركات الاحتراق الكهرباء التي يتم توريدها إلى شبكة الطاقة الرواندية. وأقيمت منشأة استخراج الغاز في كيفوواط على بارجة راسية على بعد 13 كيلومترا  قبالة ساحل البحيرة. أما المرحلة 2 من المشروع فتضيف بارجتين أو ثلاثا لهذه المنشأة على البحيرة لتوليد 75 ميغاواط إضافية. بالإضافة إلى استخراج الغاز وتوليد الطاقة، كونتور غلوبال تعمل أيضا مع السكان المحليين، إذ تقوم بتدريب وتطوير قدرات العاملين المحليين وتمويل المشاريع الخيرية مثل توفير مكتبة وأجهزة كمبيوتر لمدارس كيبوي.

كونتور غلوبالl في أفريقيا

بدأت كونتور غلوبال العمل في أفريقيا في العام 2008 عندما صممت وبنت محطة الطاقة الرائدة لها في لومي، توغو. وقد بدأت محطة كونتور غلوبال توغو، الفائزة بجائزة “التأثير للبنية التحتية الحرجة” من مؤسسة الاستثمار الخاص في الخارج الأميركية للعام 2014 العمل التجاري في العام 2010، وهي تعتبر منتجا موثوقا للكهرباء للبلاد منذ ذلك الحين.

في العام 2013، استحوذت كونتور غلوبال على محطة براونفيلد للطاقة الحرارية في السنيغال وبدأت في تطوير وبناء منشأة جديدة للطاقة الحرارية بقدرة توليد 53 ميغاواط. وبدأ تشغيل المحطة في نيسان/أبريل 2016، وهي ستكون محطة توليد الكهرباء العاملة بالوقود السائل الأقل تكلفة في السنيغال، ويمكن تحويلها بسهولة لتعمل بحرق الغاز الطبيعي النظيف. وفي كانون الأول/ديسمبر 2015، أعلنت كونتور غلوبال عن توسيع للمشروع ليشمل 33 ميغاواط إضافية من قدرة توليد الطاقة المركبة التي سيتم بناؤها في الموقع الحالي بحلول تشرين الأول/أكتوبر 2016. وستزيد محطة الطاقة كاب دي بيتشز ذات قدرة التوليد البالغة 86 ميغاواط  بشكل كبير امدادات الطاقة للسكان وقطاع الصناعة في السنيغال. كما توفر كونتور غلوبال أيضا توليد طاقة فعالا في نيجيريا لثلاث شركات تعبئة لكوكاكولا هيلينيك ولديها مشاريع تبلغ قدرتها التوليدية ما يقرب من 2000 ميغاواط قيد التطوير في جميع أنحاء أفريقيا.

نبذة عن كونتور غلوبال         

شركة كونتور غلوبال هي شركة متخصصة في توليد الطاقة الكهربائية وتشغيل محطات الطاقة. وتمتلك الشركة وتشغل مجموعة من 62 محطة طاقة باستخدام تقنيات الطاقة الحرارية والطاقة المتجددة، إذ تبلغ قدرة مشاريع توليد الطاقة الكهربائية لمشاريعها العاملة حاليا ما مجموعه تقريبا 4,000 ميغاواط. وتقع هذه المشاريع في 20 دولة في ثلاث قارات، مستخدمة طائفة واسعة من أنواع الوقود والتقنيات والمعدات. ويعمل في مواقع عمل الشركة حول العالم 1,800 شخص.