مالابار للذهب والألماس تشارك الملايين عبر وسائل الاتصال الاجتماعي لتدشين حملتها الجديدة

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي بعد أن أطلقت مجموعة مالابار للذهب والألماس أحدث فيلم لعالمتها التجارية بعنوان “No glitter, no glamour”  حيث تصدر الفيلم قائمة الموضوعات المتداولة في الهند، حيث يدور حول محادثة هاتفية بين زوج وزوجته، إلا أنهما في الحقيقة من مشاهير بوليوود – وهما كارينا كابور وسيف علي خان.

http://www.multivu.com/players/uk/7941951-malabar-gold-diamond-kareena-kapoor/

من المعروف أن اهتمام جميع الصاغة ينصب على المرأة التي يتم تصويرها عادة كعروس. أما أحدث الأفلام الدعائية التي قدمتها مالابار كعلامة تجارية في مجال المجوهرات اتخذت مسا راَ مميزاً بدل المفهوم النمطي السائد للمجوهرات المرتبط بالمرأة على حد سواء… بالرجل! الذي يبحث عن هدية من المجوهرات يهديها لشريكته، في حين تتجه علامة مالابار للتركيز على الهدايا الألماسية الثمينة ساعيةَ أن تضع نفسها في موضع اختيار الرجل من أجل نصفه الآخر.

“احتفل بجمال الحياة!” وتأكيًدا على الوسم الخاص بها، تصدح العالمة التجارية بمقولتها : ’كل امرأة في هذا العالم تحب شيئين -المفاجآت واأللماس! ’ وقد انعكس ذلك بعناية في حملتهم، حيث يجسد فيلم KareenaSurprised# قصة المفاجأة التي تتعرض لها! وبتصوير كارينا كابور كسفيرة للعلامة التجارية في فيلم مدته دقيقة واحدة، تكون مجموعة مالابار للذهب والألماس قد أضافت المزيد من التألق على مرحلة جديدة من مراحل الإعلان عن المجوهرات. فقد يتعرض أي زواج بعد فترة من الزمن إلى المرور بمرحلة يبدأ فيها االحساس برتابة ونمط روتيني في الحياة، ويصبح من السهل الغرق في بحر الحياة اليومية التي تشمل العمل والمهام الروتينية المملة لذا فإن بذل الجهد لمنح زوجتك مفاجأة لطيفة بين حين وآخر يمكنه المساعدة على إضافة الكثير من المتعة على علاقتكما الزوجية!

ومما لا شك فيه أن كل امرأة تعشق المفاجآت، سواء إن كنت نجمة من مشاهير بوليوود أو امرأةعادية، وهنا يرسم سيف علي خان الطريق إلى هذه الغاية؛ وهي كيف تسعد زوجتك!

في حين تبدو كارينا كابور مذهولة ولا توافيها الكلمات من فرط المفاجأة عندما ترى الهدية البراقة من الألماس التي قدمها لها زوجها، تظل الحقيقة الفعلية أنه باإلضافة إلى مجموعة مالابار البراقة، كانت كارينا كابور هي من أذهل المشاهدين وتركهم في حالة شديدة من الانبهار والاحساس الذي ال يُوصف بالكلمات!

وقد حصدت الحملة 8 ماليين مشاهدة على اليوتيوب ومواقع التواصل االجتماعي خالل أسبوع واحد حتى أصبحت هي الحملة الأكثر روا ًجا في جميع أنحاء الهند، إلى جانب أنها استطاعت فتح باب الحوار وصار هناك الكثير من المشاعر الإيجابية فيما يتصل بالحملة على مواقع التواصل االجتماعي. فثمة أكثر من 10 آلاف تغريدة تواترت في المنصة االفتراضية باستخدام الهاشتاغات التالية: KareenasAnniversarySurprise، #WhoSurprisedKareena، #KareenaSurprised#

ويذكر أن مخرج ومؤلف أفالم بوليوود “فينيل ماثيو” قد أخرج الفيلم لصالح وكالة الاتصال ‘تاكاشي والتر’ المحلية الخاصة بالعالمة التجارية مالابارللذهب والألماس!

http://photos.prnewswire.com/prnh/20161005/415375