YOTEL تضع حجر أساس أول فندق لها في دبي بالإمارات العربية المتحدة

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 23 مايو 2016 /PRNewswire/ —

من المقرر أن يشهد عام 2018 افتتاح فندق رئيس مكون من 582 غرفة وجناحًا في طريق الشيخ زايد بالخليج التجاري
ويخلد هذا الافتتاح الظهور الأول لفندق YOTEL للشقق الفندقية

احتفت شركة YOTEL-وهي شركة تابعة لشركة إيفا للفنادق والمنتجعات (شركة كويتية مساهمة مقفلة) مُدرجة بالبورصة الكويتية-الأسبوع الماضي بوضع حجر الأساس لأول فندق لها في الشرق الأوسط والمزمع افتتاحه في 2018. يأتي ذلك عقب توقيع شركة الضيافة ذات التوجه التقني اتفاقية طويلة الأمد مع شركة Dubai Investment Properties LLC (‘DIP’) (دبي للعقارات الاستثمارية) لتشغيل فندق جديد في دبي بالإمارات العربية المتحدة.

(الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20160519/370009LOGO )

ويُذكر أن هذا الفندق سيكون أبرز فنادق YOTEL في الشرق الأوسط، لما يحويه من 582 كابينة وشقة فندقية. ويمثل الفندق أول ظهور للشركة في مجال الشقق الفندقية. كما يقدم الفندق مساحات للعمل المشترك والاجتماعات وناديًا صحيًا ومجلسًا فاخرًا حول حمام السباحة، هذا بالإضافة إلى الكبائن الفاخرة وصغيرة الحجم التي تعتبر علامته المميزة. بفضل موقع الفندق الملائم في شارع الشيخ زايد، يمكن الوصول منه إلى محطة القطار المعلق عند الخليج التجاري سيرًا على الأقدام لمسافة قصيرة ولا يفصله عن وسط مدينة دبي وبرج خليفة ودبي مول سوى بضعة دقائق.

وتعليقًا على ذلك، قال السيد هيوبرت فيريوت الرئيس التنفيذي لشركة YOTEL “نشعر بسعادة غامرة تجاه التقدم الرائع الذي نراه من خلال أول مواقعنا في الشرق الأوسط،” فمدينة دبي هي واحدة من أكثر المدن في العالم التي يرتادها الزوار، ولذا نشعر بحماسة تجاه توفير الرفاهية للزوار نظير تكلفة اقتصادية. وتُعد سوق الضيافة المزدهرة هنا مكانًا طبيعيًا لظهورنا الأول في قطاع الشقق الفندقية، حيث نقدم جودة استثنائية مقابل سعر اقتصادي.”

وأضاف السيد فرانسوا فوريه المدير التنفيذي لشركة DIP بقوله “سيكون فندق YOTEL الشرق أوسطي الأول مميزًا وفريدًا بما يقدمه لسوق الضيافة المحلية، وقد سعدنا بالانضمام لمشاركة فريق YOTEL في حفل إرساء حجر الأساس في أبريل.  وعقب فترة مبدئية من الحفر والأعمال التحضيرية، سنبدأ برنامجنا الإنشائي الذي يمتد إلى 24 شهرًا لإنجاز العمل في 2018. تتميز شركة YOTEL بفكرها التطلعي وتركيزها على التصميم والتقنية المبتكرة – وهي سمات تتفق اتفاقًا تامًا مع روح العمل في شركتنا DIP.”

ومن الجدير بالذكر أن علامة YOTEL التجارية مستوحاة من رحلات طائرات الدرجة الأولى، إذ تقتبس مفهوم رحلات خطوط الطيران الفاخرة وتحوله إلى مساحات صغيرة لكنها فاخرة. تأسست بواسطة YO! يقع المقر الرئيس لشركة YOTEL-التي أسسها سيمون وودروف أوب- في لندن، ولها مكاتب في بوسطن ودبي. كما يمثل هذا الاتفاق المرحلة الأولى ضمن توسعات YOTEL المكثفة في منطقة الشرق الأوسط. وتعمل الشركة في الوقت الحالي على إتمام مرحلة المفاوضات المتقدمة حول مشروعات فندقية محتملة في وجهات أخرى مهمة في المنطقة، ومن هذه الوجهات مدينة الرياض وجدة ومسقط وأبو ظبي.

نبذة حول YOTEL

تسعى YOTEL-fبوحي من رحلات خطوط الطيران الفاخرة-إلى ترجمة لغة رفاهية رحلات الطيران إلى ’كبائن‘ صغيرة لكن فاخرة. تتبنى شركة YOTEL-في فنادقها داخل المدن-العناصر الأساسية للفنادق الفاخرة لتطبقها -دون أدنى تنازل-في مساحات صغيرة و’ذكية‘، وتقدم روحًا اجتماعية من خلال مساحاتها للعمل المشترك، والمناسبات والحفلات الاجتماعية. تتسم الكبائن الممتازة بطابع YOTEL الخاص الذي يميزها من خلال ’السرير الذكي‘ القابل للتعديل، والأغطية الفاخرة، وزخات المطر الموسمية المتجددة من دش الاستحمام، وإضاءة خاصة للاسترخاء، بالإضافة إلى ’الحائط التقني‘ الذي يشمل تلفازًا ذكيًا ونقاطًا متعددة القدرة وسهولة الاتصال.

تشغِّل YOTEL حاليًا ثلاثة فنادق بالمطارات؛ في كل من مطار غاتويك ومطار هيثرو بلندن، ومطار شيفول بأمستردام، وفندقًا واحدًا بالمدينة في قلب حي مانهاتن بمدينة نيو يورك. كما تتوسع YOTEL بمعدل سريع من خلال إنشاء ثمانية فنادق جديدة تحت التطوير على مستوى العالم، ويتضمن ذلك فندقين في إطار فنادق المطارات المُزمع افتتاحها في مطار شارل ديغول بباريس خلال عام (2016) ومطار تشانغي بسنغافورة (2018)؛ بالإضافة إلى ستة فنادق جديدة في المدن، وهي الآن قيد التطوير، في ويليامسبورغ وبروكلين (2017) وطريق البستان بسنغافورة (2017)، وميامي (2018)، وسان فرانسيسكو (2017) وبوسطن (2017) والآن في دبي.

المصدر: YOTEL