برنامج الاستدامة يرتكز على 3 ركائز هي الممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات

شطارة: استطعنا خلال العام 2021 زيادة الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة بنسبة 70٪مقارنة بالعام السابق

مّان 24 تموز 2022
التزاماً منها بتعزيز نهج وممارسات الاستدامة الإيجابية في مختلف جوانب عملها، ودعماً للجهود المبذولة لمعالجة التحديات البيئية التي نواجهها، أطلقت شركة أمنية برنامجها للاستدامة الذي يُعنى بالممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، تسعى من خلاله إلى نشر التوعية حول هذه القضية المصيرية وإلى دمج وتشجيع ومكافأة مشتركيها حتى يكونوا جزءاً فاعلاً في التغيير نحو غد أفضل.

وأعرب الرئيس التنفيذي لشركة أمنية، زياد شطارة عن اعتزازه بإطلاق هذا البرنامج الذي يشكّل فرصة لشركة أمنية لعرض إمكانياتها وخبراتها ودورها في إحداث تغيير إيجابي في حياة الأفراد والمجتمع والبيئة، موضّحاً أن الشركة عملت بجد في السنوات القليلة الماضية لتكون جزءاً من الجهد العالمي في هذا المجال، ودعمت التوجهات الحكومية لتحقيق الاستدامة البيئية وبما ينسجم وأهداف رؤية الأردن 2025.

وأوضح شطارة التزام أمنية تجاه المعيار الذي تم وضعه من قبل الاتحاد الدولي للاتصالات والذي يتطلّب من صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تقليل انبعاثات الغازات الدفيئة (GHG) بنسبة 45 % من عام 2020 إلى عام 2030، حيث قامت الشركة بإجراء تدقيق وجرد على الغازات الدفيئة (GHG) لمنشآتها للسنوات الثلاث الماضية (2019 و2020 و2021)، وشمل ذلك مخزون انبعاثات الغازات الدفيئة من خدمات الشبكة ومقرّها الرئيسي ومركز البيانات ومحلات البيع بالتجزئة المملوكة للشركة.

وبيّن شطارة أن أمنية تواصل موائمة استراتيجياتها وخططها وبرامجها الخاصة بالاستدامة مع رؤية التحديث الاقتصادي وأهدافها وغاياتها التي أطلقتها الحكومة مؤخراً، حيث أن برنامج الاستدامة هو إحدى الركائز الثلاث لرؤية التحديث الاقتصادي.

وتحدّث شطارة عن جهود أمنية في مجال الممارسات البيئية وإدراكها ووعيها لحجم التأثيرات لعمليات إدارة الطاقة وانبعاثات الغازات الدفيئة، لافتاً إلى الركائز الثلاث التي يقوم عليها منهج الاستدامة الذي تتبعه أمنية والمتمثّلة في الممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات.

فعلى صعيد البيئة، قامت أمنية في العام 2019 بتدشين مزارع الطاقة الشمسية في كل من المفرق والضليل والحلابات والأزرق، حيث تتوافق أهداف هذا المشروع مع خطط المملكة في التحوّل نحو الطاقة النظيفة كونه يقلل من إطلاق الغازات الدفيئة الناتجة عن حرق الغاز أو النفط، وقد ولّدت مزارع الطاقة الشمسية حوالي 20 جيجاوات، ما سمح بموازنة حوالي 11.5 كيلوطن من ثاني أكسيد الكربون، كما زوّد هذا المشروع أمنية بما يعادل 50% من احتياجاتها من الطاقة الكهربائية.

وأكّد شطارة، أن أمنية تمكّنت في العام 2021 وبفضل العديد من المبادرات والمشروعات التي أطلقتها سابقاً كاستخدام الطاقة المتجددة، وإقامة مزارع الطاقة الشمسية، من زيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة بنسبة 70% (مقارنةً بالعام السابق) و من  تخفيض انبعاث الغازات الدفيئة (الكربون).  كما ستعمل الشركة وضمن استراتيجية مدروسة على تنفيذ المزيد من المبادرات خلال الأشهر القادمة، تعبّر من خلالها أمنية عن واجبها الوطني في دعم تنفيذ الأردن لالتزاماته أمام المحافل والمؤسسات الدولية ذات العلاقة بالبيئة.

أما على الصعيد الاجتماعي، بيّن شطارة أن شركة أمنية  تلعب دوراً فاعلاً في خلق تأثير اجتماعي إيجابي يسهم في إحداث تنمية اجتماعية واقتصادية في المجتمعات المحلية في مختلف أنحاء المملكة، ويتجلّى ذلك من خلال تبني الشركة لاستراتيجية  مسؤولية اجتماعية رائدة ومبتكرة، تسعى من خلالها إلى دعم الأشخاص والأفكار والمشاريع ذات القيمة المضافة العالية في الكثير من القطاعات والتي أبرزها؛ التعليم والرياضة والثقافة والفنون وغيرها، ناهيك عن دورها الحيوي والهام في دعم الرياديين وأصحاب الشركات الناشئة من خلال حاضنتها لريادة الأعمال The Tank.

وعلى صعيد الحوكمة الفعّالة وإدارة المخاطر القوية، ذكر شطارة أن أمنية تركّز على تبني وتنفيذ ومراجعة السياسات والإجراءات الصحيحة لضمان ممارسة الحوكمة الرشيدة في الشركة من حيث الشفافية والمساءلة والمرونة والامتثال لجميع اللوائح والقوانين وبما يتناسب مع غايات برنامج الاستدامة.

وكان الرئيس التنفيذي للدائرة التجارية في شركة أمنية زيد الإبراهيم، قد استعرض الأسباب التي دفعت أمنية لتكون جزءاً من الجهود المحلية والدولية المبذولة للحد والتقليل من الانبعاثات الحرارية والمساهمة في التخفيف ما أمكن من التغيّر المناخي على عالمنا.

ولفت الإبراهيم إلى تزايد عدد الأشخاص المتصلين بالإنترنت، والزيادة في حركة البيانات والطلب على مراكز البيانات، إضافة إلى زيادة في توظيف معدّات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كثيفة الاستهلاك للطاقة والطلب على الخدمات الرقمية مما قد يؤدي إلى زيادة الانبعاثات وبالتالي التأثير سلباً على البيئة على المدى البعيد، مما يتطلب اتخاذ إجراءات ضرورية من قبل الشركات للحد من أثر هذه الانبعاثات. وأوضح أن اهتمام الأردنيين بالقضايا البيئية ومخاطر الاحتباس الحراري بدأت تشهد ازدياداً متنامياً في الأشهر القليلة الماضية.

وأشار الإبراهيم إلى دور شركات الاتصالات في مختلف دول العالم في لعب دور فاعل في دعم الاستدامة، مؤكداً أن أمنية ستكون رائدة محلياً وإقليمياً في تحقيق الاستدامة خصوصاً في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات نظراً لتبنيها حلولاً ومبادرات صديقة للبيئة وأكثر ترشيداً في استهلاك الطاقة، بالإضافة إلى دورها في المساهمة في نشر التوعية حول هذه القضية المصيرية وتشجيع موظفيها ومشتركيها حتى يكونوا جزءاً فاعلاً في هذه المبادرة.

وأشار الإبراهيم أن أمنية ستقوم بتطوير حاسبة انبعاثات الكربون باستخدام أحدث الأدوات والبروتوكولات ليتمكّن مشتركو الشبكة من معرفة وقياس انبعاثاتهم الكربونية وإدراك مسؤوليتهم تجاه التغير المناخي، بالإضافة إلى تقديم مجموعة من المكافآت وسبل لتشجيع مشتركيها لاتخاذ خطوات للمساهمة في حماية البيئة.

Manar Mahafza
+962780403040
Manar.mahafza@advvise.com

Photos accompanying this announcement are available at

https://www.globenewswire.com/NewsRoom/AttachmentNg/038aeb45-8346-4195-8158-11977486b1f1

https://www.globenewswire.com/NewsRoom/AttachmentNg/0816513d-bc48-44ba-8186-9a829a7f90e9

Arabic, Other Language, Press Release