بورصة دبي للطاقة تحقق رقماً قياسياً جديداً في حجم التداول

دبي، 3 ديسمبر2013 / بي آر نيوزواير / ایشیا نیٹ باکستان – أعلنت بورصة دبي للطاقة (DME)، البورصة الدولية الأولى في منطقة الشرق الأوسط لعقود الطاقة الآجلة والسلع، اليوم عن تحقيق رقمٍ قياسيٍ في متوسط حجم التداول بلغ 7,450 عقدا يومياً في شهر نوفمبر 2013، أي ما يعادل حوالي 7.5 مليون برميل من النفط الخام يومياً.

وشهد شهر نوفمبر زيادة في حجم التداول اليومي بنسبة 80% مقارنةً بنفس الشهر من العام المنصرم، وزيادةً بنسبة 16% عن الشهر السابق. وقد بلغ الرقم القياسي السابق لمتوسط حجم التداول لبورصة دبي للطاقة 7,381 عقداً يومياً، والذي تم تحقيقه في شهر يوليو من العام 2013. وقد شهد متوسط حجم التداول السنوي نمواً مطرداً منذ انطلاق بورصة دبي للطاقة، ليقفز من 4,667 عقداً في العام الماضي، إلى 6,350 عقداً في هذا العام حتى يومنا هذا.

كما حققت البورصة رقمين قياسيين متتاليين في حجم الخيارات المفتوحة لعقد خام عمان في شهر نوفمبر. وقد تم تحقيقهما في يومي 25 و26 من هذا الشهر، مع تسجيل أعلى مستوى لحجم الخيارات المفتوحة بلغ 24,750 عقداً، أي ما يعادل 25 مليون برميل من النفط الخام. وفضلاً عن تحقيقها للرقمين القياسيين في كل من حجم التداول وحجم الخيارات المفتوحة، فقد حققت بورصة دبي للطاقة رقما قياسياً آخراً في عدد المتداولين النشطين في البورصة.

وقال أحمد شرف، رئيس مجلس إدارة بورصة دبي للطاقة: “كان العام 2013 عاماً مميزاً على جميع الأصعدة بالنسبة لبورصة دبي للطاقة حيث تمكنت خلاله من تجاوز جميع الأرقام القياسية السابقة التي حققتها. نحن الآن نضع العام 2014 نصب أعيننا ونتوقع مواصلة هذا الزخم بثبات لتحقيق المزيد من النمو”.

وفي تعليق له، قال كريستوفر فيكس، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للطاقة: “تمثل كل من هذه الأرقام القياسية إنجازاً حقيقياً في حد ذاتها، غير أن الزيادة التي تشهدها اعداد المشاركين تسعدني بشكل خاص. وينضم المزيد من المتداولين الجدد إلى بورصة دبي للطاقة في كل شهر، وهذا دليل على تنامي المكانة التي تحتلها البورصة على الصعيد العالمي. وتعد مشاركة عدد كبير من الشركات في عملية التسعير أيضا ضمانة قوية للشفافية والتسعير العادل للمشترين والبائعين لخام عمان”.

نبذة حول بورصة دبي للطاقة

تهدف بورصة دبي للطاقة، وهي أول بورصة دولية في منطقة الشرق الأوسط لعقود الطاقة الآجلة والسلع، إلى تزويد شركات إنتاج النفط والمتداولين والعملاء المهتمين بالأسواق التي تقع شرق السويس بأسعار تتسم بالشفافية للنفط الخام.

وقد نمت البورصة سريعاً منذ افتتاحها عام 2007 حتى صارت إحدى البورصات المتخصصة على مستوى العالم، وأصبح عقدها الرئيسي، وهو العقد الآجل لخام عمان، المعيار الأكثر موثوقية للنفط الخام المتجه إلى السوق التي تشهد نمواً سريعاً شرق السويس. ويُعد العقد الآجل لخام عمان، وهو الأداة التي تعكس اقتصادات المنطقة الآسيوية بصورة متفردة وأكبر عقد من نوعه في العالم من حيث التسليم الفعلي، ثالث معيار سعري للنفط الخام في العالم والمعيار الوحيد للنفط الخام الذي يتم تصديره من عمان ودبي.

وتستخدم بورصة دبي للطاقة في كافة أعمالها أرقى الأنظمة الإلكترونية التي يمكن الوصول إليها انطلاقاً من أكثر من 20 منطقة، منها المراكز المالية الرئيسية في آسيا وأوروبا والولايات المتحدة. وتقع البورصة داخل مركز دبي المالي العالمي، وهو منطقة مالية حرة تم إنشاؤها لتعزيز الخدمات المالية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتخضع إلى قوانين سلطة دبي للخدمات المالية. كما تتم مقاصة وضمان جميع التداولات من خلال   CME Clearingالتابعة لمجموعة بورصة شيكاغو التجارية.

إن بورصة دبي للطاقة هي مشروع مشترك بين دبي القابضة وصندوق الاستثمار العماني ومجموعة بورصة شيكاغو التجارية. كما تمتلك مؤسسات مالية عالمية وشركات متخصصة في تداول عقود الطاقة، منها “غولدمان ساكس” و”جي بي مورغان” و”مورغان ستانلي” و”شل” و”فيتول” و”كونكورد إنرجي”، أسهماً فيها.   www.dubaimerc.com

للمزيد من المعلومات، يرجى الإتصالـ:

وليد المجذوب
تراكس للعلاقات العامة
هاتف: +9714 3672530
الخط الإعلامي الساخن على مدار 24 ساعة: +97150 9448389
بريد الإلكتروني:  walid.majzoub@traccs.net

بورصة دبي للطاقة

ميسم حمادة، رئيس إدارة الإتصال المؤسسي
هاتف:  +9741 3655522
Mayssam.Hamadeh@dubaimerc.com

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.