رئيس وزراء اتحاد سانت كيتس ونيفيس يسلط الضوء على مزايا برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار للمستثمرين من الشرق الأوسط

لندن، 1 أكتوبر/ تشرين الأول، 2020 /PRNewswire/ – في 29 سبتمبر/ أيلول، شارك رئيس وزراء اتحاد سانت كيتس ونيفيس في ندوة عبر الإنترنت مع صحيفة جلف نيوز (Gulf News) في دبي. كانت الندوة عبر الإنترنت بعنوان سانت كيتس ونيفيس: اتخاذ إجراءات لتلبية احتياجات المستثمرين في عام 2020 بالشراكة مع سي إس جلوبال بارتنرز (CS Global Partners). وفي هذا الصدد، سلط الدكتور المحترم تيموثي هاريس الضوء على العديد من المزايا التي يتمتع بها الاتحاد برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار (CBI)، وبخاصة للمستثمرين من الشرق الأوسط.

وأشار رئيس الوزراء هاريس إلى أن سانت كيتس ونيفيس كانت أول دولة في منطقة البحر الكاريبي تنشئ قنصلية في أبوظبي، وألمح إلى أن الدولة التي تضم جزيرتين تأمل في نقل السفارة إلى المنطقة. كما قدم ليز خان، الرئيس التنفيذي لوحدة برنامج الجنسية عبر الاستثمار، معلومات إضافية عن الأسرة الصديقة عرض لفترة محدودة الملائمة للمتقدمين لهذا البرنامج من الشرق الأوسط. وبموجب الخصم المؤقت، فيمكن لما يصل إلى أربع أسر الحصول على الجنسية نظير 150,000 دولار أمريكي بدلًا من 195,000 دولار أمريكي. يسري هذا العرض حتى 15 يناير2021.

وخلال هذه الندوة عبر الإنترنت، أشاد رئيس الوزراء هاريس أيضًا بطول مدة برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في سانت كيتس ونيفيس: حيث صرح هاريس: بعد 37 عامًا، نحن فخورون باعتبارنا دوليًا مالكين لأقدم وأفضل برنامج للحصول على جنسية عن طريق الاستثمار. لدينا أطول خبرة في إدارة برامج الجنسية عن طريق الاستثمار. لقد عدلنا إطارنا التشريعي لضمان قوته أكثر من أي وقت مضى، وأشركنا المستثمرين على نطاق واسع في عملية الجذب لسانت كيتس ونيفيس.

تأسس برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في سانت كيتس ونيفيس عام 1984، وهو العلامة التجارية “البلاتينية القياسية” في صناعة الهجرة الاستثمارية. منذ ما يقرب من أربعة عقود، كان البرنامج يمكّن المستثمرين الأجانب وعائلاتهم من الحصول على جنسية ثانية نظير الاستثمار في اقتصاد البلاد. ثم تودع الأموال المكتسبة من البرنامج في مشاريع التنمية الوطنية الهامة. وشملت تلك المشاريع رصيفًا ثانيًا للرحلات البحرية يمكنه استضافة ثلاث سفن عالمية المستوى، ومسار رياضي دولي ودعم الأسر ذات الدخل المنخفض بحوافز شهرية.

يحصل مقدمو الطلبات ممن يخضعون بنجاح لإجراءات العناية الواجبة الصارمة في البلاد على حق الوصول إلى ثروة من المزايا. ويشمل ذلك زيادة التنقل العالمي إلى ما يقرب من 160 وجهة، والحق في العيش والعمل في البلاد، والخيار الذي لا يقدر بثمن لنقل الجنسية.

pr@csglobalpartners.com

www.csglobalpartners.com