شركة كوتي إنك تساعد في جمع مبلغ غير مسبوق بلغ 3.7 مليون دولار لدعم حفل مؤسسة ديليت السنوي السابع لمكافحة سرطان الدم في مدينة نيويورك

نيويورك 3 أيار / مايو، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان — حطم الاحتفال السنوي السابع Delete Blood Cancer Gala لمكافحة سرطان الدم لمؤسسة ديليت التي تم إحياؤها يوم الأول من أيار / مايو في كبرياني وول ستريت كل سجلات السنوات السابقة إذ تم في الحفل جمع مبلغ 3.7 مليون دولار دعما لجهود مكافحة مرض اللوكييما وغيره من أمراض سرطان الدم. وقد تم جمع هذه التبرعات مشاركة بين شركة “كوتي إنك” Coty Inc.، وهي شركة رائدة في صناعة التجميل العالمية، ومؤسسة “ديليت لمكافحة السرطان Delete Blood Cancer، وهي جزء من أكبر مراكز التبرع بنخاع العظام في العالم، وستساعد هذه الأموال في تسجيل 55,000 عضو متبرع بنخاع العظام ومساعدة المرضى بأمراض سرطان الدم حول العالم. وقد سجلت مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم دي كي أم أس خلال السنوات الـ 20 الماضية 3.5 مليون متبرع بنخاع العظام وساعدت في إجراء 35,000 عملية زرع للنخاع العظمي المنقذة للحياة حول العالم.

الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20130502/NY06566

Artist%20Katy%20Perry%2C%20Coty%20Inc.%20CEO%20Michele%20Scannavini%20and%20Delete%20Blood%20Cancer%20co founder%20Katharina%20Harf%20at%20the%20Seventh%20Annual%20Delete%20Blood%20Cancer%20Gala. شركة كوتي إنك تساعد في جمع مبلغ غير مسبوق   بلغ 3.7 مليون دولار لدعم حفل مؤسسة ديليت السنوي السابع لمكافحة سرطان الدم في مدينة نيويورك

Artist Katy Perry, Coty Inc. CEO Michele Scannavini and Delete Blood Cancer co-founder Katharina Harf at the Seventh Annual Delete Blood Cancer Gala.

وخلال هذا الاحتفال الذي عج بالنجوم، قدمت غليندا بيلي، رئيسة تحرير مجلة هاربرز بازار، “جائزة مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم” لسوزي فايس-فيشمان، المؤسسة المشاركة والمديرة الفنية ونائبة الرئيس التنفيذية لمنتجات أو بي آي، تقديرا لها على التزامها المتميز بهذه القضية. وقدمت نجمة البوب كيتي بيري للمصممة فيرا وانغ الجائزة، التي تقاسمتها مع الممثلة لايتون ميستر لترويجهما لحملة مؤسسة دليليت لمكافحة سرطان الدم “تشاطروا الحب” لتشجيع الناس على أخذ عينات من دمهم وتسجيلهم كمتبرعين بالنخاع العظمي. وقدمت كاتارينا هارف، المؤسسة المشاركة لمؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم والمضيفة المشاركة للاحتفال، الجائزة للممثلة في “غوسيب غيرل”. واستضاف النجم التلفزيوني والمصمم المشهور نيت بيركوس الحفل.

وبعد تقديم الجائزة، شهد الحفل أداءات حية لا تنسى من قبل الفائزتين بجائزة غرامي الفنانتين جيل سكوت والليدي أنتيبيلوم.

وتمثلت الذروة العاطفية للأمسية خلال لحظة المعجزة حين التقت المتلقية للنخاع العظمي دارين كريغ، الصبية البالغة 19 عاما من عمرها من مدينة ناشفيل والتي تعرف باسم “المحاربة”، بالمانح الذي أنقذ حياتها. وقد تغلبت على دارين ووالدتها، تينا، مشاعر الفرح والامتنان، ثم فوجئتا عندما تم الكشف عن هوية المتبرع بالنخاع العظمي لدارين: وهو إيفاندر هوليفيلد الابن، نجل رمز الملاكمة المعروف. وظهر إايفاندر هوليفيلد على خشبة المسرح مع ابنه للمساعدة في تقديم هدية خاصة إلى دارين.

وقال مايكل سكانافيني، الرئيس التنفيذي لشركة كوتي، والرئيس المشارك للاحتفال، “كل واحد منا في أسرة كوتي ملتزم بدعم مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم على مدى السنوات العديدة الماضية، وفي كل عام نقدم الدعم اللامحدود من موظفي كوتي وشركائها وداعميها. إنه لأمر رائع دائما أن نرى الكرم الذي يتم التعبير عنه لدعم هذه القضية.”

وقالت كاتارينا هارف، “إن فرصة تقديم متبرع لمؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم إلى المتلقي الذي أنقذ حياته إنما تشدد على أهمية ما نقوم به. نحن ممتنون جدا لكوتي، الراعية الشركاتية لتركتنا التي تساعد على جعل كل هذا ممكنا.”
منذ تشكيل شراكتها مع مؤسسة ديليت في العام 2006، تحالفت شركة كوتي مع مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم ومهمتها في إنقاذ الأرواح من خلال تجنيد المتبرعين بنخاع العظام لمرضى سرطان الدم. فقد انضمت كوتي إلى مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم دي كي أم اس في شهر تشرين الأول / أكتوبر 2006 في مكافحة مرض لوكيميا سرطان الدم، الذي يعتبر واحدا من الأسباب الرئيسية لوفيات السرطان في جميع أنحاء العالم. وكان مرض اللوكيميا قد لامس شركة كوتي إنك بطريقة شخصية جدا في العام 1991، عندما استسلمت زوجة رئيس مجلس إدارة شركة كوتي إنك لفترة طويلة، بيتر هارف، لهذا المرض. في الولايات المتحدة، يتم تشخيص أكثر من 140،000 شخص بسرطان الدم كل عام، ويموت أكثر من 50،000 من هذه السرطانات. وبين الأطفال يعتبر سرطان الدم السبب الرئيسي للوفاة بالسرطان.

جميع عائدات حفل مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم ستذهب مباشرة لاستقطاب متبرعين بالنخاع العظمي لإنقاذ الأرواح وتحقيق المزيد من التقدم في علاج المرض والرعاية للمرضى به.

لمزيد من المعلومات عن مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم، يرجى زيارة موقع المؤسسة على الإنترنت: www.deletebloodcancer.org


نبذة عن مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم
مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم بدأت حين قامت أسرة بالبحث عن متبرع بنخاع العظام، وهي باتت اليوم تشكل جزءا من أكبر مركز للمتبرعين بنخاع العظام في العالم. وقد ساعدت في تسجيل أكثر من 3.5 مليون متبرع محتمل وسهلت أكثر من 35،000 عملية زرع لنخاع العظام منقذة للحياة في جميع أنحاء العالم. لكننا لن نتوقف هنا. فكل يوم نقود الكفاح ضد سرطان الدم من خلال العمل مع الأسر والمجتمعات والمنظمات لتجنيد المزيد من المتبرعين بالنخاع العظمي وتزويد المزيد من المرضى الذين يعانون من المرض بفرصة ثانية في الحياة. مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم- دي كي أم أس أميركاز هي منظمة غير ربحية 501 (سي) (3). لمزيد من المعلومات أو للتسجيل كمتبرع بنخاع العظام، يرجى زيارة الموقع التالي على الإنترنت: www.deletebloodcancer.org.

نبذة عن كوتي – مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم / دي كي أم أس: شراكة مرتبطون ضد مرض سرطان الدم
في شهر تشرين الأول / أكتوبر 2006 انضمت شركة كوتي إنك، وهي شركة رائدة بارزة في عالم مستحضرات الجمال، إلى مؤسسة دي كي أم اس كراع شركاتي مؤسس لها في مكافحة سرطان الدم، وذلك عن طريق تأسيس مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم / دي كي أم أس: شراكة مرتبطون ضد مرض سرطان الدم. وقد استعانت شركة كوتي بشراكاتها القوية مع المشاهير والنجوم لزيادة الوعي بالمرض والمساعدة في تجنيد الآلاف من المتبرعين حول العالم. وإضافة إلى ذلك، ساعدت شركة كوتي مؤسسة ديليت لمكافحة سرطان الدم / دي كي أم أس في تأسيس منظمات مستقلة لدي كي أم أس في الولايات المتحدة، بولندا والمملكة المتحدة، ولديها خطط لفتح المزيد من المكاتب للمؤسسة عبر العالم. لقد أثر مرض اللوكيميا، وهو نوع من أنواع مرض سرطان الدم وأحد الأسباب البارزة للوفيات الناتجة عن مرض السرطان في العالم، شخصيا في عائلة كوتي حين استسلمت زوجة رئيس مجلس إدارة شركة كوتي لوقت طويل بيتر هارف للمرض في العام 1991.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.