فوز نيمار وتوخل بسباق باريس سان جيرمان الأول للجمال

صنع فريق باريس سان جيرمان تاريخًا اليوم في مضمار الشحانية بالقرب من الدوحة، حيث تنافسوا في سباق الهجن كجزء من جولة قطر 2019.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_wwo8vf6y/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

ولمشاهدة بيانات المالتى ميديا الصحفية تفضل بالضغط على الرابط الالكترونى التالى: https://www.multivu.com/players/uk/8483851-paris-saint-germain-football-camel-race/

بعد أن ألقى المدرب توماس توخل خطابًا حافلاً في خيام ما قبل السباق، تجمّع لاعبو فريق باريس سان جيرمان في سيارات الدفع الرباعي التي وفرها المنظمون، حيث يسيطر كل لاعب على جمالهم عبر جهاز لاسلكي. وقد قطعت الجِمال البالغ عددها ثلاثة عشر جملاً مضمار السباق بطول 4 كيلو مترات وبسرعات تصل إلى 40 كيلو مترًا في الساعة، حيث قام اللاعبون بتوجيه الجمال من السيارات جنبًا إلى جنب.

انتصر نيمار جونيور وتوماس توخل في سباقين مثيرين صباحًا. وحصل الفائزان على شيكات بقيمة 25000 يورو من شريك النادي الرسمي، وشركة الاتصالات القطرية أوريدو، وسيتم التبرع بالمال إلى صندوق باريس سان جيرمان.

يقول توماس توخل مازحًا: “لا أستطيع الإفصاح عن طريقتي للفوز بهذا السباق، وأنا أعلم أن فوزي كان من الصعب على اللاعبين أن يقبلوه … ولكنه كان تحديًا تكتيكيًا للغاية! كان أهم شيء هو الفوز، وكان عليّ ألا أتوانى عن القيام بهذه المهمة وأن أكون مثالاً يحتذى به. أنا فخور جدًا بأن هذا الانتصار قد أتاح لي مساعدة صندوق باريس سان جيرمان، وهذا أمر أساسي بالنسبة للنادي، لذا فهو نجاح كبير بالنسبة لي”.

بعد الاستماع إلى التعليمات، احتفل نيمار جونيور بفوزه، مضيفًا: “إنني سعيد للغاية. مجموعتنا كانت الأسرع. حصل داني على المركز الثالث بينما حصلت أنا على المركز الأول.  لقد فُزت! لقد فُزت! »

تحظى سباقات الهجن بشعبية كبيرة في قطر والإمارات، كجزء من التقاليد الرياضية العظيمة في الخليج.

بعد الانتهاء من السباق، عاد لاعبو فريق باريس سان جيرمان إلى الفندق لحضور جلسة تدريب مسائية. وسيغادرون قطر في 17 يناير بعد أسبوع مكثف من التدريب، وأنشطة الرعاية والمقابلات الإعلامية.

https://mma.prnewswire.com/media/808547/Paris_Saint_Germain_Logo.jpg
https://www.multivu.com/players/uk/8483851-paris-saint-germain-football-camel-race

 

[related_post themes="text" id="47886"]