‫”ثاوساند سيتيز لتكنولوجيا السحابة والخوارزيميات الاستراتيجية (TCSA)” تقود 20 دولة مختلفة في إعلان العمل العالمي

 شنغهاي، 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 /PRNewswire/ — في 6 نوفمبر/تشرين الثاني، اعتمد السيد آدكنز تشنغ (Adkins Zheng)، رئيس شركة ثاوساند سيتيز لتكنولوجيا السحابة والخوارزيميات الاستراتيجية “Thousand Cities Strategic Algorithms Cloud Technology” ‏(تي سي أس آيه)، مع ممثلين دبلوماسيين من 20 دولة، “إعلان العمل من أجل الاستقرار العالمي والازدهار والحرية” في شنغهاي، المدينة المضيفة لمعرض الصين الدولي الثالث للاستيراد “China International Import Expo” ‏(CIIE). أكد الإعلان على أهمية تطوير أنظمة الحوكمة الوطنية والأنظمة الاجتماعية الاقتصادية الأكثر توجيهًا وعلمية وفعالية.

TCSA Leads 20 Different Countries in a Global Declaration of Action

على مدى القرون القليلة الماضية، لم تخضع أطر الاقتصاد والمجتمع وفن إدارة شؤون الدولة إلى تحسين هيكلي حقيقي. يكتشف العالم بشكل متزايد وبإلحاح كبير أن الأطر التقليدية المطبقة قد كافحت لتحمل الكثافة الهائلة لسكان العالم الحديث والعرض والطلب والصناعات والحمل الزائد للمعلومات. لمعالجة هذه القضايا، يجب أن تبدأ كل دولة في تطوير أنظمة الحوكمة الوطنية والأنظمة الاجتماعية الاقتصادية الأكثر دقة وكفاءة من تلك المطبقة اليوم.

يعيش مواطنو جميع الدول الآن في مجتمع سريع التغير تحركه المعلومات والتكنولوجيا، ويحتاج العالم بشدة إلى غربلة جبال البيانات الهائلة لاستخراج استنتاجات موضوعية ومنطقية ودقيقة. على سبيل المثال، منذ أن حُفر أول قانون على لوح حجري، أدرك السكان أن النظام الاجتماعي، من بدايته إلى إصلاحه وتحسينه، يبدأ وينتهي بالمعلومات وإعادة هيكلة المعلومات. اليوم، يجب أن تتجاوز الأفكار المتقدمة والعلمية صفحات الأوراق الأكاديمية وأن يتم دمجها في حلول رقمية دقيقة يتم تطبيقها بعد ذلك منهجيًا لتحسين الحضارة الإنسانية.

اليوم في العصر الرقمي، تعتبر بيانات المعاملات النقدية هي ناقل المعلومات الأوسع انتشارًا وتوجهًا سببيًا. من خلال استخدام هذه البيانات كمصدر للمعلومات، من الممكن بناء أطر وأدوات فعالة للغاية وموجهة للنظام الاجتماعي. إن أكثر الطرق العملية نحو تعزيز أو إصلاح نظام الحوكمة الوطني فعليًا هو تحويل النظام النقدي للبنك المركزي إلى “عقل البيانات الاقتصادية الوطني”.

من هذا المنظور، تخيلت شركة (تي سي أس آيه) بكل شجاعة طريقة جديدة للمضي قدمًا – وهي تسخير نهج اقتصادي متفتح الذهن وتكنولوجيا البيانات مفتوحة المصدر لخدمة الحكومات والبنوك المركزية عالميًا في الأهداف المخصصة التالية:

  1.  لبناء أنظمة سوق مستقلة للأصول المجتمعية الأساسية مثل البنية التحتية والغذاء والنقل والإسكان والصحة والتعليم والرعاية الاجتماعية والسلامة العامة ومختلف المنافع العامة الأخرى. يمكن للحكومات بدورها خلق فرص عمل عامة وفرص إنتاجية مرتبطة بأنظمة السوق هذه، والتركيز على المصالح والحقوق الأساسية لمواطنيها، وتقوية العقد الاجتماعي والثقة بين الدولة والشعب، وأخيرًا تحقيق الاستقرار الاجتماعي.
  2.  لتحقيق متوسط زيادة سنوية في إجمالي الناتج المحلي من 0.5 إلى 1.5 في المائة من خلال نهج متعدد المستويات يتضمن إضفاء الطابع المحلي على أنظمة سوق الأصول المجتمعية الأساسية، بالإضافة إلى عولمة التكنولوجيا وأنظمة السوق الصناعي.
  3.  لتوفير مشاريع بنية تحتية للبيانات موثوقة وفعالة من حيث التكلفة بشكل منطقي وخدمات تثبيت النظام للبنوك المركزية ومحطات الدفع، لبناء نظام عملة سيادي خوارزمي شامل على رأس أنظمة الدفع الإلكترونية والرقمية الحالية، مما يساعد في النهاية كل دولة على إنشاء نظام عملة أكثر استقرارًا واستقلالًا.

 أنشأ قسم الشؤون العالمية في شركة (تي سي أس آيه) فرق عمل متعددة اللغات في اللغة الإنجليزية واللغة الروسية واللغة الإسبانية واللغة الفرنسية واللغة العربية لتقديم خدمات استشارية لنقل التكنولوجيا للبنوك المركزية والحكومات الوطنية في جميع القارات. يقدم خبراء شركة (تي سي أس آيه) المشورة للحكومات المركزية، والسلطات النقدية، والمنظمات الدولية، والأحزاب السياسية، وخبراء الصناعة، والباحثين الأكاديميين، وقادة الأعمال؛ وتساهم بالموارد والحكمة والقدرات وتطبق المثل العليا النبيلة لتقنيات البيانات المتطورة – كل ذلك في السعي وراء تحسين كفاءات هايك للسوق الحر، وتوضيح حدود العرض والطلب في نظريات ماركس الموجهة للجمهور، ورفع مستوى النموذج الاقتصادي التدخلي الكينزي الغامض إلى نموذج اقتصاد سوقي دقيق يعتمد على البيانات، وأخيرًا يقود المجتمع إلى مستقبل أكبر من الحرية والاستقرار والازدهار.

صورة – https://mma.prnewswire.com/media/1329795/TCSA.jpg