Daily Archives: December 2, 2013

Gertler Family Foundation Launches DRC Education Campaign To Combat Violence Against Women And HIV/AIDS

KINSHASA, DR Congo, Dec. 2, 2013 /PRNewswire – The Gertler Family Foundation (GFF), in partnership with the Armed Forces of the Democratic Republic of the Congo (FARDC), marked World AIDS Day by launching an aggressive new education campaign to stop violence against women in the DRC and prevent the spread of HIV/AIDS in the military.

The campaign was kicked off at a ceremony at Camp Kokolo, in the capital of Kinshasa, during which military officials released two 40-page booklets with color illustrations deploring violence against women and the spread of HIV/AIDS. The GFF produced 15,000 of the Lingala language booklets, which will be distributed on military bases in all of the DRC’s 11 provinces.

“Our heartfelt thank you goes to the Gertler Family Foundation, who, along with us, believes that hurting and abusing women is an atrocity in the country,” said Professor Michel Nsumbu, the FARDC Project Manager who is overseeing the campaign.

Experts have traced an epidemic of HIV/AIDS and violence against women in the DRC to its long history of armed conflict. Studies show that women in the areas of conflict are particularly vulnerable to sexual assault, often by soldiers in armed groups, including the Army.

The new campaign, which coincides with World AIDS Day on Dec. 1, is part of the military’s PALS program, which FARDC began in 2006 to systematically fight sexual violence and the spread of HIV/AIDS within its ranks.

“Education is the key to prevention, and the Gertler Family Foundation is honored to be working in partnership with the DRC’s military to combat these problems on behalf of the people of the DRC and the Armed Forces,” said Dan Gertler, co-founder of GFF and senior advisor to the Fleurette Group. “We hope our efforts help the DRC build a better tomorrow.”

About The Gertler Family Foundation

An initiative of the Gertler Family Trust, the GFF is committed to helping meet the needs of vulnerable Congolese people. Since its inception in 2004, the GFF has invested millions of dollars in health, education, emergency relief, infrastructure, culture and other projects across the DRC, helping to change the lives of countless Congolese.

For further information about the GFF, visit http://www.gertlerfamilyfoundation.org/en/ or contact info@gertlerfamilyfoundation.org.

Join us on Facebook: Gertler Family Foundation, and on Twitter @gffdrc.

مؤسسة عائلة غيرتلر تطلق حملة في جمهورية الكونغو الديمقراطية لمكافحة العنف ضد النساء وفيروس إتش آي في/ مرض نقص المناعة المكتسب

كنشاسا، جمهورية الكونغو الديمقراطية،  2 كانون الأول / ديسمبر، 2013 / بي آر نيوزواير — احتفلت مؤسسة عائلة غيرتلر Gertler Family Foundation (GFF)، بالتعاون مع القوات المسلحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية، بيوم الأيدز العالمي بإطلاقها حملة توعوية مقدامة لوقف العنف ضد النساء في جمهورية الكونغو الديمقراطية ومنع انتشار فيروس إتش آي في / مرض نقص المناعة المكتسب أيدز في أوساط القوات المسلحة فيها.

وقد انطلقت الحملة في حفل في معسكر كوكولو، في العاصمة كنشاسا، حيث أصدر المسؤولون العسكريين كتيبين من 40 صفحة مع رسوم توضيحية ملونة يستنكران العنف ضد المرأة وانتشار فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز. وقد  أنتجت مؤسسة عائلة غيرتلر 15,000  نسخة من الكتيبين اللذين أنتجا بلغة اللينغالا، وسيتم توزيع الكتيبين في القواعد العسكرية في كل من المقاطعات الـ 11 في جمهورية الكونغو الديمقراطية .

وقالت البروفسورة  ميشيل نسومبو، مديرة مشروع القوات المسلحة التي تشرف على الحملة، “شكرنا العميق نوجهه إلى مؤسسة عائلة غيرتلر، الذين، يعتقدون مثلنا أن إيذاء وإساءة معاملة النساء هما عملان وحشيان في البلاد.”

وقد أرجع خبراء وباء فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز والعنف ضد المرأة في جمهورية الكونغو الديمقراطية إلى تاريخ البلادا الطويل من الصراع المسلح. وقد أظهرت الدراسات أن النساء في مناطق النزاع عادة ما يكن عرضة بشكل خاص للاعتداءات الجنسية، وغالبا من قبل الجنود في الجماعات المسلحة، بما في ذلك الجيش.

الحملة الجديدة، التي يتصادف إطلاقها مع يوم الإيدز العالمي في 1 كانون الأول / ديسمبر هي جزء من برنامج بي أيه أل سي العسكري، الذي بدأته القوات المسلحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية في العام 2006 لمكافحة العنف الجنسي وانتشار فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز في صفوفه بصورة منهجية.

وقال دان غيرتلر، المؤسس المشارك لمؤسسة عائلة غيرتلر، وأحد كبار مستشاري مجموعة فلوريتي، “إن التعليم هو مفتاح الوقاية، وتتشرف مؤسسة عائلة غيرتلر بأن تعمل في شراكة مع الجيش في جمهورية الكونغو الديمقراطية لمكافحة هذه المشاكل نيابة عن الشعب في جمهورية الكونغو الديمقراطية والقوات المسلحة.”  وأضاف “نأمل أن تساعد جهودنا في جمهورية الكونغو الديمقراطية على بناء غد أفضل “.

نبذة عن مؤسسة عائلة غيرتلر
تلتزم مؤسسة عائلة غيرتلر بالمساعدة في تلبية احتياجات الشعب الكونغولي الأكثر ضعفا. ومنذ إنشائها في العام 2004، استثمرت مؤسسة عائلة غيرتلر الملايين من الدولارات في مجالات الصحة والتعليم والإغاثة في حالات الطوارئ، والبنية التحتية، والثقافة، وغيرها من المشاريع في جميع أنحاء جمهورية الكونغو الديمقراطية، مما يساعد على تغيير حياة عدد لا يحصى من الكونغوليين.

لمزيد من المعلومات عن مؤسسة عائلة غيرتلر، يرجى زيارة موقع المؤسسة على العنوان التالي على الإنترنت: www.gertlerfamilyfoundation.org/en/، أو الاتصال على الإيميل التالي: info@gertlerfamilyfoundation.org.

انضموا إلينا على فيس بوك على Gertler Family Foundation، أو على تويتير على @gffdrc.

Application of Hepatocyte Growth Factor – New Hope for Many Conditions

BEIJING, Dec. 2, 2013 / PRNewswire — ReLife International Medical Center researches hepatocyte growth factors. HGF is a paracrine cellular growth, motility and morphogenic factor secreted by mesenchymal cells. By acting as a multi-functional cytokine, HGF is being applied in treatments for not only hepatic conditions but also many other diseases in nowadays due to its angionenic, anti-fibrotic and antiapoptosis actions. [1, 2]

Ischemic diseases HFG can stimulate the migration, proliferation and neovascularization of vascular endothelial cells. In addition, HGF is capable of protecting the nerves cell by increasing neuronal survival and axonal regeneration. HGF has proven to be effective in gene therapy for limb ischemia conditions and myocardial ischemia. Decreasing of ulceration area and pain relief have been shown in patients with lower limb ischemia conditions after being treated with HGF. Combination of mesenchymal stem cells – MSCs with adenovirus carrying HGF can promote neovascularization in chronic ischemic myocardium, inhibit apoptosis and improve the cardiac functions.

Diabetes HFG can inhibit the apoptosis of endothelial cells under hyperglycemic environment and promote the repair process of vascular endothelial cells, which is an ideal treatment for diabetic vascular complications. On the other hand, HGF can inhibit the fibrosis of renal interstitium of Diabetic Nephropathy. It can also promote MSCs to differentiate into islet cells in stem cell therapy.

Others HFG is able to relieve neuron hypoxia injuries and promote neural stem cells to differentiate into neuronal cells. HGF can also protect human pulmonary microvascular endothelial cells and promote the repair of damage resulting from a pulmonary injury, etc.

With its multi-functional characteristics, HGF might have a bright future in the medical field.

[1] Azuma J, Taniyama Y, Takeya Y, et al. Angiogenic and antifibrotic actions of hepatocyte growth factor improve cardiac dysfunction in porcine ischemic cardiomyopathy. Gene Ther, 2006, 13: 1206–1213
[2] Jayasankar V, Woo Y J, Pirolli T J, et al. Induction of angiogenesis and inhibition of apoptosis by hepatocyte growth factor effectively treats postischemic heart failure. J Card Surg, 2005, 20: 93–101

 

تطبيق عامل نمو الكبدي يمثل أملا جديدا للعديد من الحالات المرضية

بكين، 2 كانون الأول / ديسمبر، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیا نیٹ باکستان — يقوم مركز ريلايف ReLife الطبي الدولي بأبحاث على عامل النمو الكبدي. وهذا العامل المعروف علميا باسم أتش جي أف HGF هو عامل نظير الخلايا الصماوية للنمو والحركة وتحول الجينات التي تفرزه خلايا اللحمة المتوسطة. ومن خلال عملها كخلايا متعددة الوظائف، فإن خلايا أتش جي أف  لا يمكن استعمالها لمعالجة حالات مرض الكبد فحسب، بل أيضا العديد من الأمراض الأخرى في الوقت الحاضر بسبب عملها لمنع التليف والموت المبرمج للخلايا. (1، 2).

الأمراض الدماغية   Ischemic diseases: يمكن لعامل أتش جي أف الكبدي أن يساعد في التحول، وانتشار واتساع الأوعية الدموية للخلايا البطانية في الأوعية الدموية.  وبالإضافة إلى ذلك، أتش جي أف قادر على حماية خلايا الأعصاب من خلال زيادة بقاء الخلايا العصبية وتوليد تجدد خلايا المحاور. وقد ثبت أن أتش جي أف فعال في العلاج الجيني gene therapy لحالات نقص تروية الأطراف وحالات نقص تروية عضلة القلب. وقد تبين حدوث انخفاض في منطقة التقرح وتخفيف الآلام لدى المرضى الذين يعانون من حالات نقص التروية في أطرافهم بعد معالجتها بأتش جي أف. إن استعمال مزيج من الخلايا الجذعية الوسيطة – مع لقاح يحمل أتش جي أف يمكّن من اتساع الأوعية الدموية الدماغية في حالات الإصابة بمشكلة نقص التروية لعضلة القلب المزمن، ومنع موت الخلايا المبرمج وتحسين وظائف القلب.

السكري Diabetes  : يمكن لأتش جي أف أن يمنع موت الخلايا المبرمج للخلايا البطانية في ظل البيئة التي تؤدي الي زيادة السكر في الدم وتعزيز عملية إصلاح خلايا بطانة الأوعية الدموية، وهو العلاج الأمثل لمضاعفات الأوعية الدموية بسبب السكري. ومن ناحية أخرى، يمكن لأتش جي أف منع تليف النسيج الخلالي الكلوي في حال إعتلال الكلى الناتج عن السكري. وهو أيضا يحفز الخلايا الجذعية على التمايز إلى علاج بالخلايا الجذعية.

الحالات الأخرى:  أتش جي أف قادر على تخفيف آلام إصابة الخلايا العصبية وتحفيز الخلايا الجذعية العصبية على التمايز إلى خلايا عصبية. ويمكن لأتش جي أف أيضا العمل على حماية الخلايا البطانية للأوعية الدموية الدقيقة لرئة الإنسان وإصلاح الأضرار الناجمة عن إصابة الرئة، الخ .

وبفضل خصائصه الوظيفية المتعددة، فإن أتش جي أف قد يكون له مستقبل مشرق في المجال الطبي.

(1)   أزوما جي، تانياما واي، تكيا واي وآخرون، الأعمال الوعائية والمانعة للتليف لعامل النمو الكبدي تحسن اضطرابات عمل القلب في  اعتلال عضلة القلب الإقفاري لدى الخنازير. العلاج الجيني، 2006، 13: 1206-1213.

(2)   جاياسنكر في، وو واي جي، بيروللي تي جي، توليد الخلايا الوعائية ومنع الخلايا المبرمجة للموت بعامل النمو الكبدي يعالج بفعالية  فشل القلب الإقفاري. جي كارد سيرج، 2005، 20: 93-201.

XBT Acquires Domain Name Servers.com for $300.000

LUXEMBOURG, LUXEMBOURG–(Marketwired – Dec 2, 2013) – Servers.com, the talk of hosting domain name professionals for many years, finally found its rightful place at XBT, one of the largest dedicated hosting, IP Transit and colocation provider of the European Union. The domain name was acquired for 300.000 US dollars as a highest bid in an auction, which took place in Dallas US.

Through ROOT S.A., XBT has been dominating the european market and with an aggressive acquisitions strategy in US and Asia is now ready to expand further and become the one-stop professional source for corporate server infrastructure outsourcing, high-load web hosting and data handling.

ROOT S.A. is Luxembourg’s leading provider located in the heart of Europe, offering servers with direct and low latency connectivity to London, Frankfurt, Amsterdam, Madrid and Paris.

The company’s client portfolio boasts a vast range of demanding institutions, from high frequency Forex trading arbitrage firms to online gaming and video streaming companies for whom low latency and security is a prerequisite. XBT has developed advanced expertise in developing and implementing secure and resilient server infrastructure for its customers in the most demanding industries.

After many years of development and intensive testing, XBT has finalized solid methods for scaling its boutique enterprise offerings up to a much larger audience improving the overall quality of service, combined with blazing fast technical support, zealous customer service and monitoring. All of those key features together with new pricing policy, scaled up to meet surging global demand making new Servers.com platform as the European standard for quality and security at a fair price.

“Servers.com domain name acquisition will help create an automated and standardized hosting platform for small to medium scale business customers (SMB). The platform will offer much greater diversity of service formats in one package, which gives the customers all the needed solutions and business tools under one roof, including flexible targeting and service pricing based on user’s action data analysis. The new domain name will let us consolidate our regional brands in one”, said Rajesh Kumar Mishra, CFO of XBT Holding Ltd.

About XBT

XBT Holding is a privately owned global hosting, network solutions and web development provider founded in 2005, with offices in eight countries. Worldwide Enterprise and SMB customers rely on XBT’s international expertise and comprehensive services, including dedicated servers, collocation, shared and VPS hosting, CDN solution, high-performance network services, business continuity, Cloud storage and security services. User-based services include cloud computing, domain registration, website development and mobile applications. The company operates a worldwide proprietary network through five carrier-neutral data centers and 13 points of presence in the United States, Europe and Asia, with more than 16,000 servers throughout nine subsidiaries. XBT partners with most major Tier 1 networks to ensure high-speed international connectivity up to 1.500 Gbps. XBT is now one of the fastest-growing companies in the Internet infrastructure industry. Visit XBT online at http://www.xbt.com.

Contact Information

XBT Holding
Natalia Katina
Marketing Coordinator
nkatina@xbt.com
www.xbt.com

الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم

أحدث إصدار للمنشور السنوي “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” يسلّط الضوء على المسلمين الأكثر تأثيراً في العالم وعلى التغيرات الجارية في العالم الإسلامي.

عَمّان، 02 ديسمبر 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیا نیٹ باکستان — كان عام 2012 عاماً تاريخياً بالنسبة للحركات الإسلامية. ففي سنة 2012 فاز حزب الإخوان المسلمين في الانتخابات الرئاسية في تونس ومصر، وأعيد انتخاب أردوغان في تركيا بسهولة، وبدت الحكومة السورية على وشك الانهيار على أيدي الثوار الذين يقودهم الإخوان المسلمين، وفاز الحزب الإسلامي الرئيسي في المغرب بالانتخابات النيابية.

Cover الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم

Cover of the 2013/14 Edition of the Muslim 500

(Photo: http://photos.prnewswire.com/prnh/20131202/655254 )

وبعد مرور عام واحد، تغير كل ذلك.

فقد تمّ استبدال الحزبَين اللذَين يقودهما الإسلاميون في مصر وتونس، وواجه رئيس الوزراء أردوغان احتجاجات ضخمة في تركيا، وحتى بشار الأسد الذي كان غارقاً في المشاكل تمكّن من عودة عسكرية ويبدو الآن أنه أقرب إلى الفوز بالحرب الأهلية في سوريا. وفي بنغلاديش، فقد أدانت المحكمة الجنائية الدولية الكثير من كبار قادة حزب “الجماعة الإسلامية” لارتكاب جرائم حرب في حرب 1973 الأهلية. وقد تمّ حظر الأحزاب الإسلامية في بنغلاديش ومصر إلى حدّ ما؛ في كل العالم، تلقت الحركات الإسلامية ضربات كبيرة.

فالكثير يمكن أن يحدث خلال عام واحد!

يغطي منشور “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم لعام 2013″ هذه التغيرات والكثير غيرها. وقد صدر عدد “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” لهذا العام وقام بتحريره الدكتور عبد الله شلايفر، الأستاذ الفخري في الجامعة الأمريكية في القاهرة، ويمكن تنزيل نسخة مجانية من الكتاب من موقع: www.TheMuslim500.com.

تراجع الإسلاميين

في عدد العام الماضي: “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم لعام 2012″، سلّط المنشور الضوء على ارتقاء الإخوان المسلمين، حيث تقدّم الكثير من قادتهم إلى مراتب عالية في القائمة، وقائمة هذا العام تعكس وتسجل تراجع مراتبهم. ففي قائمة “الخمسين مسلماً الأكثر تأثيراً في العالم” تراجع القادة المصريون من الإخوان المسلمين التاليون: الدكتور محمد بديع (كان في المرتبة رقم 4 في قائمة عام 2012 وصار في المرتبة رقم 36 في قائمة عام 2013)، الرئيس محمد مرسي (كان في المرتبة رقم 11 في قائمة عام 2012 وصار في قائمة الـ450 مسلم الأكثر تأثيراً في قائمة عام 2013)، الشيخ يوسف القرضاوي (كان في المرتبة رقم 16 في قائمة عام 2012 وصار في المرتبة رقم 31 في قائمة عام 2013)، وخيرت الشاطر (كان له ذِكر مشرّف-أي القائمة الأكثر أهمية بعد “الخمسين مسلماً الأكثر تأثيراً في العالم” في منشور 2012- وتراجع إلى قائمة الـ450 مسلم الأكثر تأثيراً في قائمة عام 2013). ومن الأسماء التي تراجعت مراتبها أيضاً: الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، أمير قطر الذي تنازل عن الحكم وهو داعم بارز للإخوان المسلمين، ورئيس الوزراء التركي أردوغان وهو داعم قوي للإخوان المسلمين وتراجعت مرتبته في القائمة من رقم 2 في قائمة عام 2012 إلى رقم 6 في قائمة عام 2013.

وحلّ الإمام الكبير الشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر المرتبة الأولى في منشور “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم لعام 2013″. والأزهر أبرز مؤسسة علمية دينية سُنّية في العالم وينتسب إليها حوالي مليوني طالب بالإضافة إلى مئات المعاهد الأزهرية في العالم. ومركز فضيلة الشيخ أحمد الطيب يجعله أهم أعلام الإسلام السُني التقليدي. واختياره المسلم الأكثر تأثيراً في العالم لعام 2013 يسجل للمرة الأولى في تاريخ منشور “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” والذي يعود عمره إلى 5 سنوات التي لا يكون فيها جلالة الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود في المرتبة الأولى في القائمة (حيث حلّ المرتبة الثانية في قائمة هذا العام). في السنوات السابقة كانت قيادة الشيخ الطيب للأزهر الشريف قد أبقته في قائمة “العشر مسلمين الأكثر تأثيراً” ولكن الأزهر الشريف الذي يعود عمره إلى 1036 سنة ويعدها الكثيرون أقدم جامعة عاملة من غير انقطاع في العالم واجه هذا العام تحديات كبيرة من حيث طبيعتها التقليدية. وقد حافظت قرارات الشيخ أحمد الطيب الحصيفة  خلال العامين المنصرمين على توجه الأزهر التقليدي الذي كان قد واجه تهديدات من الإسلاميين والسلفيين في العامين المضطربين بعد تنحي الرئيس مبارك. والدعم العلني الذي قدمه الشيخ أحمد الطيب لانقلاب السيسي أعطى الانقلاب العمق الديني المطلوب لإضفاء الشرعية المطلوبة لمنع حرب أهلية، وحوّل ذلك الدعمُ الشيخَ أحمد الطيب إلى “صانع ملوك” وثبّت ذلك مرتبته الأولى من قائمة “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم”.

أسماء جديدة

من الأسماء الجديدة في قائمة “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم”: مالالا يوسف زي، ناشطة حقّ الفتيات في التعليم؛ ورئيس جمهورية إيران الجديد حسن روحاني؛ ونواز شريف، رئيس الوزراء الباكستاني الجديد؛ والدكتور باسم يوسف الملقب بـ”جون ستيوارت الشرق الأوسط”؛ والحبيب لطفي يحيى، الداعية الأندونيسي المحبوب؛ والشيخ إبراهيم زكزكي، قائد حركة شيعية في نمو مستمر في نيجيريا؛ ونعمان علي خان، الداعية الأمريكي المحبوب والكثير غيرهم.

تغيرات

يشهد إصدار 2013/2014 من “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” إضافة جديدة: “أهم الأحداث” ويوفر جدولاً زمنياً لأهم أحداث العام المنصرم. وأعلن المركز الملكي للبحوث والدراسات الاسلامية الذي ينشر المنشور أن ناشرين في تركيا وإندونيسيا سيقومون بترجمة ونشر هذا العدد من “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” ليكون في متناول عدد كبير من غير الناطقين باللغة الإنجليزية.

كيف يتم قياس “التأثير”

تحديد التأثير ليس أمراً سهلاً. ويقول المحرر المتجول لمنشور “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم”، أفتاب أحمد: “إن هذا أصعب ما في إعداد المنشور حيث تختلف الآراء بشكل واسع. من الممكن أحياناً قياس التأثير على أسس كمية كعدد الأشخاص الذين يتم التأثير عليهم أو عدد الكتب المنشورة لشخصية ما أو عدد مبيعاتها إلخ، ولكن التأثير في أكثر الأحيان يُقاس حسب التأثير النوعي ومدى ديمومة ذلك التأثير”. وما يميز المنشور عن غيره من القوائم السنوية الأخرى هو أنه يعطي وزناً أكبر للإنجازات التي يقوم بها المرء على مدى حياته أكثر من الإنجازات التي يقوم بها بعام معين. وهذا يعني أن قائمة الأسماء تتغير تدريجياً وليس بشكل جذري كل عام.

انتقادات

في كل عام يلقى منشور “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” مدحا كثيرا وانتقادات كثيرة؛ ويمكن عزو بعض الانتقادات إلى إساءة فهم الهدف من وراء المنشور. حيث يعتقد البعض أن التقوى هي المعيار الرئيسي للقائمة أو أن المنشور يدعم شخصيات معينة. ولكن يقول أفتاب أحمد: “إن التأثير قد يكون سلبياً أو إيجابياً  حسب وجهة النظر بالطبع. واختيار الشخصيات لهذا المنشور لا يعني أبداً أننا نؤيد وجهات نظرهم؛ جلّ ما نحاول فعله هو قياس تأثيرهم؛ قد يكون التأثير تأثير عالِم ديني يخاطب المسلمين مباشرة ويؤثر على معتقداتهم أو أفكارهم أو تصرفاتهم، أو قد يكون التأثير تأثير حاكم يصيغ العوامل الاجتماعية والاقتصادية التي يعيش فيها الناس حياتهم، أو قد يكون التأثير تأثير فنانين يصيغون الثقافة الشعبية”.

وقد واجه منشور “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” انتقاد آخر وهو أن المراتب العليا في القائمة يسودها السياسيون وعلماء الدين. يرد أفتاب أحمد على ذلك بتوضيح أن قادة الدول لهم تأثير ضخم في معظم الدول الإسلامية: “لا يمكن إنكار تأثيرهم المسيطر والثابت، خاصة الحكّام الذين، في كثير من الحالات، يقومون بتعيين العلماء الدينيين إلى مناصبهم”.

ولكن هذا لا ينتقص من التأثير الكبير من باقي قطاعات المجتمع. فالمنشور ينتقي أفرادا مسلمين من 13 فئة من النفوذ: علمية، سياسية، إدارة الشؤون الدينية، الدعاة والمرشدين، الإحسان/الصدقات والتنمية، القضايا الاجتماعية، التجارة والأعمال، العلوم والتكنولوجيا، الفنون والثقافة، مرتلي القرآن الكريم، الإعلام، نجوم الرياضة، والمتطرفين.

عن منشور “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم”

يهدف هذا المنشور إلى قياس تأثير بعض المسلمين على الأمة الإسلامية أو تأثيرهم بالنيابة عن الأمة. والتأثير هو: أي شخص يملك القدرة (سواء قدرة ثقافية أو أيديولوجية أو اقتصادية أو سياسية أو غيرها) على إحداث تغيير له تأثير مُعتَبر على العالم الإسلامي (هناك 1,7 مليار مسلم في العالم اليوم، أي 23% من سكان العالم أو خُمس البشرية). وفي الأعوام الماضية غطت الكثير من وسائل الإعلام الدولية منشور “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” ومنها: ذا هافينغتون بوست، إن بي آر، ذا غارديان، ذا واشنطن بوست، فورين بوليسي، رويترز وغيرها الكثير. والمركز الملكي للبحوث والدراسات الإسلامية ينشر “الخمسمائة مسلم الأكثر تأثيراً في العالم” كل عام في عَمّان، الأردن.

لاتصالات الصحافة
للاستفسار عن طريق البريد الإلكتروني: info@rissc.jo

رابط المنشور
http://www.TheMuslim500.com

Rolta OneView(TM) in Top Right “Exemplar” Quadrant of Product Excellence Matrix for Analytics Products

MUMBAI, India, December 2, 2013/PRNewswire –

Rolta OneView(TM) has been positioned by NASSCOM/Frost & Sullivan in the top right “Exemplars” quadrant in their Product Excellence Matrix (“PEM”) for Analytics products in their report published in November 2013.

Rolta%20Logo Rolta OneView(TM) in Top Right Exemplar Quadrant of Product Excellence Matrix for Analytics Products

Rolta Logo

(Logo: http://photos.prnewswire.com/prnh/20121023/570667)

NASSCOM, in partnership with Frost & Sullivan (“F&S”), has rolled out the PEM initiative to benchmark Indian software products across defined categories. NASSCOM defines Exemplars as: “…vendors that have a well-defined growth strategy and successful execution plan. Exemplars articulate a compelling value proposition aligned to target market needs backed by strong execution and can deliver on enterprise wide implementations that support a broad BI strategy.”

After short-listing products for detailed evaluation, numerous products were put through a rigorous benchmarking exercise to determine their placement on the PEM. Product Development Organizations were evaluated based on “Strategic Excellence” as well as “Execution Excellence”, and parameters like their ability to convincingly articulate customer’s BI and Big Data Analytics needs, improve decision making, cut costs, innovation, market trends and competitive forces.

Rolta OneView(TM) merited placement in the Top Right “Exemplar” Quadrant based on an in-depth study of Rolta OneView(TM) Suite by F&S. They recognized its key strengths as successful monetization through large deals in strategic verticals; cross-functional analysis for contextual monitoring of business performance and actionable intelligence; interactive Dashboards with drill down to details; cascaded balanced scorecards; strategy maps; and geospatial maps; and prebuilt knowledge data model and over 250 prebuilt industry specific KPIs. These strengths translate into rapid deployment at customer sites, thereby enabling them to quickly realize returns on their investments in technology.

In a second PEM that reflects the market focus from “narrow” to “wide”, and level of maturity in the market from “entry” level to “established”, Rolta OneView(TM) is once again placed in the top right quadrant, implying that it is an established product with wide applicability in many vertical segments.

Rolta has made significant investments in the last few years to develop a large repository of intellectual property comprising a variety of products and solutions for many vertical segments. The Company has inducted several Subject Matter Experts and IT specialists to harness best-of-class technologies to build world-class solutions.

“This recognition by NASSCOM/Frost & Sullivan asserts that Rolta OneView(TM) is a strong BI and Big Data Analytics product suite that offers out-of-the-box real-time and predictive analytics solutions,” said Rajesh Ramachandran, President&CTO, Global Products & Technology Solutions, Rolta. “It is a matter of pride for us that our product suite has emerged so strongly from a rigorous evaluation by a world renowned organization,” he added.

About Rolta: Rolta is a leading provider of innovative IT solutions for many vertical segments, including Federal and State Governments, Defense/HLS, Utilities, Process, Power, Financial Services, Manufacturing, Retail, and Healthcare. By uniquely combining its expertise in the IT, Engineering and Geospatial domains, Rolta develops exceptional solutions for these segments. The Company leverages its industry-specific know-how, rich repository of intellectual property that spans photogrammetry, image processing, geospatial applications, business intelligence, analytics, field-proven solution frameworks, and deep expertise in cutting-edge technologies like Geo BI, Cloud computing, Software Defined Infrastructure and Big Data for providing sophisticated enterprise-level integrated solutions. Rolta is a multinational organization headquartered in India. The Company operates from 40 locations worldwide through its subsidiaries, and has executed projects in over 45 countries. The Company benchmarks its quality processes to the world’s best standards, like successful assessment for Software Application Development and Maintenance at the highest Level 5 of SEI’s CMMI(R) version 1.3. Rolta is listed on the Bombay Stock Exchange & National Stock Exchange, and forms part of various indices on BSE/NSE in India. The Company’s GDRs are listed on the Main Board of London Stock Exchange. The Company’s ‘Senior Notes’ are listed on Singapore Stock Exchange.

Disclaimer: This press release includes statements that are not historical in nature and that may be characterized as “forward-looking statements”, including those related to future financial and operating results, benefits and synergies of the Company’s brands and strategies, future opportunities and the growth of the market for open source solutions. You should be aware that Rolta’s actual results could differ materially from those contained in the forward-looking statements, which are based on current expectations of Rolta management and are subject to a number of risks and uncertainties, including, but not limited to, Rolta’s ability to integrate acquired operations and employees, Rolta’s success in executing its strategies, Rolta’s ability to take a competitive position in the industry, business conditions and the general economy, market opportunities, potential new business strategies, competitive factors, sales and marketing execution, shifts in technologies or market demand, and any other factors. We may make additional written and oral forward-looking statements but do not undertake, and disclaim any obligation, to update them.

For additional information: visit http://www.rolta.com, or contact:

    Rajesh Ramachandran
    President & CTO,
    Global Products & Technology Solutions
    Rajesh.Ramachandran@rolta.com
    Telephone: +91(22)2926-6666

    Pankit Desai
    President,
    Business Operations-EMEA
    Pankit.Desai@rolta.com
    Telephone: +91(22)2926-6666

    A.P.Singh
    Principal Advisor
    AP.Singh@rolta.com
    Telephone: +91(22)2926-6666

Photo: http://photos.prnewswire.com/prnh/20121023/570667 Source: Rolta India Limited

معرض كانتون الـ 114

– “التصميم يتصدر المشهد حيث ميز العارضون معارضهم بالابتكار وإضافة القيمة”

غوانغجو، الصين، 2 كانون الأول / ديسمبر / بي آر نيوزواير — أنهى معرض كانتون، وهو المعرض التجاري الصيني االرائد، Canton Fair جلسته الـ 114 يوم  4 تشرين الثاني / نوفمبر. وقد اجتذب المعرض ما يقرب من 190,000 مشتر أجنبي من أكثر من 200 دولة، وكان حضوره مستقرا مقارنة بالمعارض السابقة.

وفي حين كان مجموع القيمة الإجمالية لصفقات التصدير التي أبرمت في المعرض أخفض قليلا، إذ بلغ 194.61 مليار يوان (31.69 مليار دولار أميركي) فقد سجل رقم الطلبات المتكررة ارتفاعا، وهو ما يعكس تحسن جودة المنتج والابتكار. وقد تم تخفيض أعداد العارضين عمدا في هذه الدورة، مما سمح بزيادة مشاركة الماركات التجارية ذات الأسماء الكبيرة ذات السمعة الطيبة التي تستثمر بشكل كبير في البحث والتطوير.

ومن حيث التصميم، واصل معرض كانتون التطور، من مكان كان يتم فيه عرض المنتجات التي تحمل إشارة “صنع في الصين” إلى مكان يتضمن منتجات كتب عليها “تم إنتاجها في الصين.” وكان حجم المساحة التي خصصت لشركات التصميم أكبر بنسبة 31 في المئة عن العام الماضي على أساس سنوي، إذ بلغ عدد المؤسسات المتخصصة في التصميم التي شاركت في المعرض 74 مؤسسة من 10 بلدان.

وعلق ليو جيانجون، نائب مدير مركز الصين للتجارة الخارجية بقوله: “نريد أن نعزز التجارة من خلال الابتكار. فعن طريق تشجيع الشركات على الاستثمار في التصميم المتقدم، يمكننا التأكد من أن المعرض يعرض منتجات تحتوي على المزيد من المحتوى ذي القيمة المضافة. ومع التصاميم الجديدة والأصالة، يمكن لعدد متزايد من الشركات الصينية الحفاظ على حجم صادرات مستقر واختراق الأسواق الخارجية.”

وقد شهد هذا العام استحداث تقديم جوائز معرض كانتون، التي تستهدف مكافأة الشركات الحاضرة للمعرض التي لديها أفضل تصاميم منتجات للصادرات. وفي العام 2013، تم تقديم ما مجموعه 547 منتجا من 345 شركة للمشاركة في مسابقة الجوائز.

وقال وانغ رون شنغ، نائب مدير معرض كانتون: “من خلال عقد مسابقات التصميم واختيار البضائع التي تتميز بأفضل تصاميم مبتكرة، يمكننا التأكيد حقا على البحوث والتطوير المستقل.  وبهذه الطريقة، فإنه سيتم عرض المنتجات ذات النوعية الأفضل وتعزيز مستوى العارضين “.

ومن الواضح أن المشترين من الخارج في معرض كانتون يقدرون بالفعل المستوى العالي من المنتجات المعروضة. فقد انتهت إلى غير رجعة الأيام التي كان فيها السعر هو عامل الجذب الوحيد.

وقال بيير كارديليي، ممثل شركة مبيعات التجزئة الفرنسية العملاقة أوشان، “لم نختر الصين كمكان للمشتريات من قبلنا فقط بسبب السعر. فالجودة والتصميم والنقل والمرافق وظروف العمل، كلها عوامل مهمة لنا. واليوم، تتميز المنتجات الصينية على نحو متزايد بمفاهيم التصميم الرائدة وعناصر العلم والتكنولوجيا. وفي معرض كانتون يمكنني أن أجد كل شيء أريد تقريبا.”

لمزيد من المعرمات، يرجى زيارة الموقع التالي على الإنترنت: http://www.cantonfair.org.cn/en/index.asp