Daily Archives: March 24, 2019

‫مجموعة دماني تفتتح متجرها الرئيسي “Dusoul” بمركز تسوق راقٍ في دبي

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 20 مارس 2019 /PRNewswire/ — يسر مجموعة دماني أن تعلن عن افتتاح المتجر الرئيسي “Dusoul”؛ العلامة التجارية الفخمة والمتألقة في عالم المجوهرات، ضمن مجموعة متاجرها التي تستهدف جيل الألفية الطامح الملهم في سيتي سنتر ميردف.

تشتهر Dusoul بكونها علامة تجارية تتسم بدقة الصنعة والرغبة في تطوير مجموعات من المجوهرات بأسعار في متناول المشترين، مع الحفاظ على العناصر الرئيسة لمجموعة دماني وجودتها ودقة صنعتها وتصميمها.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_cvmo26dg/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

تمتاز علامة Dusoul التجارية عن غيرها بتصاميمها المبتكرة وطابعها الفريد كمصوغات متألقة تنبض بروح المدينة الملهمة التي انطلقت منها هذه العلامة. وعلى هذا النحو، تعكس Dusoul في جوهرها طبيعة بيئة دبي الحديثة دائمة التغيُّر، والطموحة، والتواقة إلى الاستكشاف.

ويعرض المتجر الجديد، الذي حظي بتصميم داخلي فائق الروعة والجمال، مجموعته الراقية الأخاذة من المصوغات الأكثر أناقة. كما تم تصميم كل قطعة مجوهرات من تلك المجموعة وتصنيعها بعناية ومنحها أقصى درجات الاهتمام والعناية بالتفاصيل.

وفي معرض تعليقه على هذه المناسبة، صرح روهيت دماني، مدير Dusoul ورئيسه التنفيذي قائلاً: “يسرنا افتتاح متجر Dusoul الثاني في دبي خلال هذه الفترة الزمنية القصيرة وإدخال مجموعات هذه العلامة التجارية إلى هذا الجزء من دبي حيث يقطن العديد  من عملائنا.

تحظى مجموعة دماني للمصوغات بخبرة تربو على 50 عامًا، ولذلك فهي رائدة في صناعة الألماس والمجوهرات في قارة آسيا ومنطقة الشرق الأوسط حيث يقع مقرها في دبي. والمجموعة حريصة كل الحرص على الوفاء بالوعد الذي قطعته على نفسها بأن تحقق قيمة مضافة للشريحة المستهدفة من عملائها.

وأردف قائلاً “دبي هي مركز الفخامة ويمثل الشرق الأوسط بالنسبة لنا سوقًا جاذبة وآخذة في النمو يدرك أفرادها ويقدرون بحق كل ما هو ثمين في الحياة”.

من جانبها صرحت مريم الهاشمي، مدير قسم المعادن النفيسة والأحجار الكريمة في مركز دبي للسلع المتعددة، قائلة: “مجموعة دماني عضو في مركز دبي للسلع المتعددة منذ عام 2004 ونفخر بأن ندعم خطتها الرامية إلى النمو والتوسع. ويمثل افتتاح متجر Dusoul الثاني مرحلة مثيرة للحماس، ولذا نهنئ الشركة على نجاحها المتواصل”.

يتميز التصميم الداخلي للمتجر بدرجات الألوان الرقيقة والطبيعية، ويضم بين جنباته مجموعات نابضة بالحياة مكونة من عناصر مستقاة من الشمس والبحر والرمال والنجوم، فضلاً عن مجموعة مختارة من العلامات التجارية العالمية التي حظيت بدعم المشاهير وشخصيات مجتمعية بارزة من جميع أنحاء العالم. وتشمل تلك العلامات التجارية ماركات مجوهرات راقية هي: بالمييرو وكساتو وجيوفاني فيراريس إضافة إلى بروماني، وهي علامة تجارية برازيلية تتسم بالعراقة والمعاصرة في آن واحد، ومويسيكين، وهي علامة تجارية روسية متميزة.

وبعد انطلاق العلامة التجارية وافتتاح أول متجر في أتلانتس النخلة العام الماضي، تتخذ Dusoul خطوتها التالية ضمن رحلتها نحو نشر علامتها التجارية بافتتاح المتجر الثاني الكائن في وسط غاليريا، الطابق الأرضي، سيتي سنتر ميردف. تجدر الإشارة إلى أن هناك مخطط لإنشاء شبكة نشطة من المتاجر يتضمن 10 متاجر أخرى ضمن مجموعة من المواقع تشمل فندق قصر الإمارات في أبوظبي وزاهية مول في الشارقة ومول النخيل ومنتجع ذا بالم ومول الإمارات وأبراج الإمارات في دبي، ومن المقرر افتتاحها خلال معرض إكسبو 2020 بما يتماشى مع رؤية دبي.

(صورة: https://mma.prnewswire.com/media/838663/Dhamani_Jewels.jpg)

 

 

 

‫مدينة الخبر تشعّ بالألوان الزاهية وتستقطب 10433 مشارك ضمن فعالية سباق الألوان في تجربة غير مسبوقة

برعاية صانسيلك
مدينة الخبر تشعّ بالألوان الزاهية وتستقطب 10433 مشارك ضمن فعالية سباق الألوان في تجربة غير مسبوقة

  • انضم اكثر من عشرة آلاف مشارك إلى “أسعد 5 كيلومترات في العالم” لأول مرة في المملكة العربية السعودية
  • يعدّ السباق الذي انطلق في الخبر واحداً من ثلاث فعاليات تستضيفها المملكة خلال عام 2019
  • يأتي تنظيم السباق تماشياً مع مساعي الهيئة العامة للترفيه لاستقطاب عدد من أبرز الفعاليات الترفيهية العالمية إلى المملكة

23 مارس 2019: شهدت المملكة العربية السعودية انطلاق أول سباق غني بالألوان خلال نهاية الأسبوع، حيث انضم أكثر من عشرة آلاف مشارك إلى “سباق الألوان” الذي نظمته “صانسيلك” في مدينة الخبر. واستقطب السباق الذي تم تنظيمه بالتعاون مع الهيئة العامة للترفيه، آلافاً من المشاركين السعوديين والمقيمين الذين انغمسوا من رؤوسهم حتى أخمص أقدامهم بمساحيق ملونة مختلفة ليقضوا أمتع الأوقات في “أسعد 5 كيلومترات على الأرض”.

واستمرت الاحتفالات بعد انتهاء السباق، حيث انضم المشاركون إلى المهرجان الختامي الضخم على أنغام منسق الموسيقى وبإدارة معرف الحفل، وزخر المهرجان بالموسيقى وفرص التقاط الصور التذكارية وأكشاك الأنشطة والباعة المتجولين والمزيد من التراشق الممتع بالألوان كل 15 دقيقة. وجاءت تشكيلة الألوان التي غمرت المشاركين في السباق والمهرجان الختامي لتعكس رسالة “سباق الألوان” لتعزيز الاندماج بين كافة أفراد المجتمع، حيث انخرط الجميع من الشباب والمفعمين بروح الشباب والأصدقاء والعائلات والرياضيين وغير رياضيين في المرح والترفيه.

ويهدف “سباق الألوان” إلى تحفيز ونشر الإلهام لتبني نمط حياة صحي في جميع أنحاء الشرق الأوسط والعالم. ويعتبر سباق الخبر، المتزامن مع “موسم الشرقية 2019″، بمثابة احتفال بالصحة والسعادة والاستقلالية في بيئة ممتعة وخالية من المنافسة تتيح للمشاركين تحسين لياقتهم البدنية وإمضاء أوقات ممتعة في آن واحد.

تمحورت الفكرة الرئيسية من إقامة السباق غير التنافسي حول الاحتفاء بالبطل الكامن في داخل كلّ منا، ذاك المقدام الذي لا يعترف بالمستحيل وصاحب العزيمة التي لا تنثني. وقد ارتدى كل مشارك الأزياء والاكسسوارات التي تحويها حقائب السباق الخاصة بهم، بما في ذلك القمصان وربطات الرأس الحصرية لسباق الألوان. وحصل المشاركون الذين ركضوا وساروا نحو خط النهاية على ميدالياتهم محدودة الإصدار لعام 2019.

بدورها، قدمت الهيئة العامة للترفيه الدعم للحدث، وتعليقاً على هذا الدعم قال سلطان الفقير، المدير التنفيذي للعمليات في الهيئة العامة للترفيه: “شهد الحدث الأول من سلسلة ’سباق الألوان‘ الذي انطلق في الخبر خلال عطلة نهاية الأسبوع إقبالاً لافتاً وتوافد عليه 10433 مشارك من جميع أنحاء المملكة للانخراط في نشاط صحي يجمع بين المرح واللياقة البدنية والعطاء وعمل الخير. ويعد ’ سباق الألوان‘ المقام برعاية صانسيلك فرصة مثالية لعيش ذكريات رائعة والتقاط صور جميلة والاحتفاء بالصحة والسعادة والاستقلالية. وفي أعقاب النجاح الكبير الذي حققه هذا الحدث، سنكشف قريباً عن موعد الحدثين التاليين المقرر إقامتهما في الرياض وجدة”.

وأضاف الفقير: “يتماشى ’ سباق الألوان‘ برعاية صانسيلك، مع أهداف الهيئة العامة للترفيه المتمثلة بدعم وابتكار خيارات جديدة إضافية لتعزيز مشاركة جميع فئات المجتمع بالأنشطة الثقافية والترفيهية والرياضية. ونتطلع إلى تنظيم المزيد من الفعاليات الرياضية والترفيهية المشابهة والتي سيكون لها تأثير مباشر على نمط حياة المواطنين ورفاهيتهم”.

وقد حظيت سلسلة “سباق الألوان”، وهي أكبر سلسلة أحداث في العالم، بمشاركة أكثر من 7 ملايين متسابق في أكثر من 40 دولة من جميع أنحاء العالم بعد إضافة المملكة العربية السعودية الآن إلى قائمة الدول المشاركة. ومع قرب الإعلان عن مواعيد سباقي جدة والرياض، يمكن للزوار والمقيمين في المملكة العربية السعودية الاطلاع على أحدث أخبار “سباق الألوان” عبر زيارة الموقع الإلكتروني www.ksa.thecolorrun.com والاشتراك في النشرة الإخبارية.

https://we.tl/t-0qjwwMMa2f

https://we.tl/t-FFlPNUmEV0

حول الهيئة العامة للترفيه

تأسست الهيئة العامة للترفيه تماشيا مع رؤية المملكة 2030 لتقوم على تنظيم وتنمية قطاع الترفيه في ‏المملكة وتوفير الخيارات ‏والفرص الترفيهية لشرائح المجتمع كافة وفي كل مناطق المملكة لإثراء الحياة ‏ورسم البهجة. كذلك لتقوم على تحفيز دور القطاع ‏الخاص في بناء وتنمية نشاطات الترفيه. ‏

وتساهم هيئة الترفيه في دعم الاقتصاد في المملكة من خلال المساهمة في تنويع مصادره والمساهمة في ‏رفع الناتج المحلي ‏الاجمالي بالإضافة إلى دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة ورفع نسبة الاستثمارات ‏الاجنبية المباشرة في قطاع الترفيه. ‏

لمزيد من المعلومات يرجى التواصل مع: media@gea.gov.sa

حول “آي إم جي”

تعتبر “آي إم جي” شركة رائدة عالمياً في مجالات الرياضة والأزياء وتنظيم الفعاليات والإعلام، وتزاول نشاطها في أكثر من 30 بلداً. وتمثل الشركة وتدير أعمال العديد من أبرز الشخصيات الرياضية ومشاهير عالم الأزياء في العالم، وتنظم سنوياً مئات الفعاليات المباشرة والتجارب الترفيهية الحية، كما أنها منتج وموزع مستقل للمحتوى الرياضي والترفيهي. وتختص “آي إم جي” أيضاً في التدريب الرياضي وتطوير فرق الدوري، والتسويق، والإعلام، والترخيص للعلامات التجارية، والمنظمات الرياضية، والمؤسسات الأكاديمية. “آي إم جي” تابعة لشبكة “إنديفر”.

حول “سباق الألوان”

منذ انطلاقته الأولى في عام 2012، استضاف السباق أكثر من 7 مليون مشارك في 1000 حدث مشابه في أكثر من 40 دولة. ويعتبر “سباق الألوان” سلسلة سباقات الجري الأكبر في العالم” ويتميز بعدم وجود رابحين أو توقيت معين للوصول لخط النهاية، ويساعد أكثر 5 كيلومترات مليئة بالسعادة المتسابقين على تحقيق أهدافهم في اللياقة البدنية، وذلك من خلال توفير بيئة مرحة وممتعة للجري.

للاستفسارات الإعلامية، يرجى التواصل مع:
مالك عبد الرحمن/ سامانثا ديسا
Colorrun@bcw-global.com
544426364 966+ /971526185723+

Pope Prays for Nicaragua, Victims in African Attacks

VATICAN CITY Pope Francis prayed on Sunday for the victims of attacks in Nigeria and Mali, and for the success of talks underway in Nicaragua aimed at solving a yearlong political crisis in the country.

“Let’s pray for the numerous victims of the recent inhuman attacks in Nigeria and Mali. May the Lord welcome these victims, heal the wounded, console loved ones and convert cruel hearts,” Francis said.

At least 134 people were killed on Saturday in a massacre in Mali, according to the United Nations. In Nigeria, dozens have been killed in Boko Haram attacks this week.

Francis also addressed the crisis in Nicaragua after leading a prayer Sunday to a crowd at St. Peter’s Square. Francis, who is from Argentina, described the talks between Nicaraguan President Daniel Ortega’s administration and opposition delegations as “important.”

“I accompany the initiative with prayer and encourage the parties to find a peaceful solution for the good of all as soon as possible,” the pope said.

The Nicaraguan crisis was triggered last April when cuts to social security benefits led to protests that evolved into calls for Ortega’s resignation. Security forces responded with violent repression. Human rights groups say at least 325 people died and hundreds were imprisoned.

The unrest also devastated Nicaragua’s economy.

Source: Voice of America

UN: Death Toll From Central Mali Massacre up to 134

BAMAKO The death toll from a massacre in a central Malian village rose to 134 dead, the U.N. said, as new video emerged Sunday showing victims strewn on the ground amid the burning remains of their homes.

An ethnic Dogon militia already blamed for scores of attacks in central Mali over the past year attacked an ethnic Peuhl village just before dawn on Saturday.

Among the victims in Ogossogou were pregnant women, small children and the elderly, according to a Peuhl group known as Tabital Pulaaku.

Graphic video obtained by The Associated Press shows the aftermath of Saturday’s attack, with many victims burned inside their homes. A small child’s body is covered with a piece of fabric, and at one point an ID card is shown covered with blood.

In the capital of Bamako, visiting U.N. Security Council President Francois Delattre, condemned the killings as an unspeakable attack” late Saturday.

At least 55 people were wounded and the U.N. mission in Mali said it was working to ensure the wounded were evacuated.”

In New York, the U.N. secretary-general condemned the attack and called on the Malian authorities to swiftly investigate it and bring the perpetrators to justice.

Islamic extremists were ousted from urban centers in northern Mali during a 2013 French-led military operation. The jihadists scattered throughout the rural areas, regrouped and began launching numerous attacks against the Malian military and the U.N. mission. Since 2015, extremism has edged all the way to central Mali where it has exacerbated tensions between the Dogon and Peuhl groups.

Members of the Dogon group accuse the Peulhs of supporting these jihadists linked to violent groups in the country’s north and beyond. Peulhs have in turn accused the Dogon of supporting the Malian army in its effort to stamp out extremism.

In December, Human Rights Watch had warned that “militia killings of civilians in central and northern Mali are spiraling out of control.” The group said the ethnic Dogon militia known as Dan Na Ambassagou and its leader had been linked to many of the atrocities and called for Malian authorities to prosecute the perpetrators.

Mali’s Dogon country with its dramatic cliff landscapes and world renowned traditional art once drew tourists from Europe and beyond who hiked through the region’s villages with local guides. The region, though, has been destabilized in recent years along with much of central Mali.

Source: Voice of America