Daily Archives: October 4, 2019

‫برنامج الجبل الأسود للجنسية عن طريق الاستثمار الذي طال انتظاره يفتح أبوابه أمام تلقي الطلبات

لندن، 3 أكتوبر/تشرين أول، 2019 /PRNewswire/ — بدأ برنامج الجبل الأسود لنيل الجنسية عن طريق الاستثمارMontenegro Citizenship-by-Investment Program” أعماله، حيث يتيح للمستثمرين الأثرياء فرصًا مهمة في سوق إقليمي مزدهر، وجواز سفر قوي، وإمكانية وصول معفاة من التأشيرة إلى منطقة شنغن الأوروبية بالكامل. وتعد شركة استثمارات الهجرة هنلي آند بارتنرز Henley & Partners” أحد ثلاث وكلاء تسويق استعانت بهم الحكومة لتسويق البرنامج. ومن خلال إضافة برنامج الجبل الأسود للجنسية إلى قائمة مثيرة للإعجاب بالفعل من خيارات الاستثمار للأثرياء من أصحاب الثروات الضخمة، عززت الشركة من سمعتها كرائد في الصناعة عندما يتعلق الأمر بخطط الإقامة والجنسية.

وفي هذا الشأن، علق الرئيس التنفيذي لشركة هنلي آند بارتنرز يورغ ستيفن Juerg Steffen” قائلاً: يمثل برنامج الجبل الأسود لنيل الجنسية عن طريق الاستثمار فرصة هائلة لشعب الجبل الأسود وللمستثمرين الأثرياء من جميع أنحاء العالم. وتعد الجبل الأسود أحد الأسرار الكامنة في أوروبا، مع جمال الطبيعة التي لا مثيل لها، وصناعة السياحة المزدهرة، ومجموعة من فرص الاستثمار المدهشة، وتراث ثقافي ثري. وتجعلنا استشاراتنا الحصرية والسيادية غير المسبوقة، والتجارب العقارية والتسويقية على ثقة أن برنامج الدولة الجديد سيتجاوز جميع التوقعات. وعند التنفيذ والإدارة بالشكل المناسب، ستقدم برامج الهجرة الاستثمارية للدول وسائل للاستفادة من تدفق العائدات مما يضمن القدرة على التكيف والنمو”.

وبالإضافة إلى كونها عضوًا بحلف شمال الأطلنطي، تعد الجبل الأسود مرشحًا قويًا لعضوية الاتحاد الأوروبي في المستقبل، وتعمل في الوقت الراهن على موائمة سياساتها مع سياسات الاتحاد الأوروبي كجزء من إجراءات الانضمام القياسية. وفي الوقت الحالي، تحتل الدولة المرتبة السادسة والأربعين في مؤشر هنلي لجوازات السفر Henley Passport Index” حيث نالت 122 درجة في إطار الإعفاء من التأشيرة/نيل التأشيرة عند الوصول، وتتمتع الدولة بسجل سلامة مثير للإعجاب والتزام قوي بحكم القانون. ويصنف البنك الدولي جمهورية الجبل الأسود كأحد أسرع الاقتصاديات نموًا في منطقة البلقان، ووطدت الدولة سريعًا أقدامها كوجهة استراتيجية رئيسية إلى مجموعة من أهم الصناعات في العالم.

ويقتصر برنامج الجبل الأسود للجنسية عن طريق الاستثمار على 2,000 مقدم طلب فحسب ويعرض على الأفراد خيارات متعددة في إطار الاستثمار، بما في ذلك استثمار بقيمة 450,000 يورو في مشروعات في المناطق النامية أو 250,000 يورو في مشروعات بالمناطق الأقل نموًا. ويجب على المتقدمين سداد مساهمة بقيمة 100,000 يورو عن كل طلب، والتي توجه إلى صندوق خاص لتنمية المناطق المتخلفة.

وللتأهل للبرنامج، يجب أن يكون عمر مقدم الطلب الرئيسي أكبر من 18 عامًا، ويلبي اشتراطات الطلب، ويقدم استثمارًا مؤهلاً لمشروع معتمد من الحكومة ومساهمة مؤهلة. وبالإضافة لذلك، يجب على المتقدمين سداد رسوم التعامل مع الطلب بقيمة 15,000 يورو عن كل متقدم، و10,000 يورو عن كل متقدم بالأسرة التي تتكون من ثلاث أفراد، و50,000 يورو عن كل عضو إضافي.

وبمجرد التعامل مع الطلب بواسطة الحكومة وبشرط استكمال جميع إجراءات التقصي اللازم على نحو مرضي، يتم منح الجنسية. وبمجرد الحصول عليها، تمتد جنسية الجبل الأسود إلى أفراد الأسرة (وينالها الأطفال عند بلوغهم 18 عامًا) ويمكن انتقالها إلى الأجيال التالية بحكم النسب.

ويضيف رادي ليوفيتش Rade Ljumović“، مدير هنلي آند بارتنرز في الجبل الأسود، قائلاً: “تشيد هنلي آند بارتنرز بالدراسة المتأنية التي توليها حكومة الجبل الأسود تجاه مقدمي خدمات التقصي اللازم، ونتطلع إلى دعم الجبل الأسود خلال الشهور والسنوات التالية بينما تجني الدولة العديد من الامتيازات التي يمكن أن توفرها برامج الهجرة الاستثمارية التي تدار بشكل جيد. وكشفت تجاربنا المستفيضة أنه إلى جانب المكاسب الاقتصادية، يجلب مقدمو الطلبات الناجحة مزايا غير ملموسة إلى الدولة المضيفة، مثل المهارات النادرة والشبكات العالمية الثرية. كما يضيفون تنوعًا، ويرتقون بالدول المضيفة من خلال الخدمات المحسنة والمبتكرة، مما يوفر وظائف جديدة وفرص تنظيم المشاريع”.

اتصالات وسائل الإعلام:

بادي بليور “Paddy Blewer”
مدير العلاقات العامة بالمجموعة
paddy.blewer@henleyglobal.com

‫مجلس محاكمات واستئناف البراءات الأميركي يلغي قانونية براءتي اختراع لمؤشر نازداك لمصلحة مؤشر مياكس

برنستون، نيوجيرزي، 4 تشرين الأول/أكتوبر، 2019 / بي آر نيوزواير / — أعلنت شركة ميامي إنترناشيونال لبورصات الأوراق المالية، الشركة القابضة الأم لمؤشرات مياكس أوبشنز ومياكس بيرل ومياكس إيميرالد، اليوم أن برءاتي اختراع في بورصة نازداك كان قد تم تأكيدهما سابقا ضد شركة مياكس كجزء من شكوى تعد على الحقوق تبين أنهما غير مشروعتين من قبل مجلس محاكمات واستئناف البراءات التابع للمكتب الأميركي للبراءات والماركات التجارية. وفي قراره النهائي المكتوب، قرر المجلس أنه لا يمكنه قبول جميع دعاوى براءات نازداك الأميركي التي تحمل الأرقام 7,246,093، و6,618,707 بموجب القانون الأميركي رقم 35 يو أس سي القسم 101. ومنع المجلس أيضا جميع الشكاوى القانونية لفرض عقوبات معينة على مياكس وعدم أهلية محامي مياكس فيش أند ريشاردسون بي سي من هذه الإجراءات.

تزعم شكوى نازداك ضد مياكس التعدي على ما مجموعه ست براءات اختراع، التي تمت مراجعتها جميعًا من قبل مجلس محاكمات واستئناف البراءات في ما يتعلق بأهليتها كبراءات بعد تقديم التماس من مياكس. ولم يتخذ مجلس محاكمات واستئناف البراءات قراره النهائي بشأن براءات الاختراع الأربع الأخرى.

وقال توماس بي غالاغر، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة ميامي إنترناشيونال هولدنغ إن قرار مجلس محاكمات واستئناف البراءات بأن الادعاءات بأنه لا يمكن منح حق البراءات لهاتين البراءتين بموجب القانون الحالي هي النتيجة الدقيقة التي توقعناها عندما قدمنا طلباتنا للمراجعة. لقد أكدنا دائمًا على عدم صحة ادعاءات نازداك، ونشعر بأننا قد أنصفنا من نتائج هذه الأحكام الأولى وننتظر القرارات النهائية المتبقية من مجلس محاكمات واستئناف البراءات.” 

وتابع غالاغر، “هذه أخبار رائعة وفوز كبير لشركة ميامي إنترناشيونال هولدنغز. رغم أننا اضطررنا للدفاع عن أنفسنا ضد أساليب التخويف التي يستخدمها نازداك في محاولة لتعطيل عملياتنا التجارية وإحباط التقدم والابتكار، فإننا صمدنا ورفضنا  التراجع.” 

لمزيد من المعلومات حول مجموعة سبايكس وسبايكس أوبشنز، يرجى الاطلاع على الموقع التالي على الإنترنت: www.MIAXOptions.com، أو الاتصال بمكتب العمليات التجارية لمياكس أوبشنز على عنوان البريد الألكتروني التالي: TradingOperations@MIAXOptions.com..

اتصالات الشركات:
مياكس
دومينيك برونيتي – ميلر
(609) 897-1465
dprunetti@miami-holdings.com

نبذة عن شركة ميامي إنترناشيونال هولدنغز 

ميامي إنترناشيونال هولدنغز إنك هي الشركة القابضة الأم لشركة ميامي إنترناشيونال سيكيوريتيز إكستشينج أل أل سي (مياكس أوبشنز) ومياكس بيرل، أل أل سي (مياكس بيرل)، ومياكس إيميرالد أل أل سي (مياكس إيميرالد)، وإضافة إلى مياكس أوبشنز، تشكل هذه مجموعة مؤشرات مياكس إكستشينج، وهي ثلاثة مؤشرات خيارات تداول أسهم إلكترونية بالكامل. 

تستفيد مؤشرات  مياكس ومياكس بيرل ومياكس إيميرالد من التكنولوجيا والبنية التحتية الرائدة في الصناعة  لمياكس إكستشينج لتزويد شركاتها الأعضاء بتسعير تقليدي وتخصيص تناسبي (مياكس)، وتسعير محترفي الأسهم وتخصيص الوقت – السعر (مياكس بيرل)، وهيكل سوق هجين مع تسعير صانع السعر والتخصيص التناسبي (مياكس إيميرالد).

مياكس أوبشنز هي آلية البورصة الحصرية للخيارات التي تمت تسويتها نقدًا على مؤشر التقلبات سبايكس (المؤشر: SPIKE)، وهو مقياس للتقلب المتوقع لـ 30 يوما في أسهم أس بي دي آر أس أند بي 500 إي تي أف (أس بي واي).

تقع المكاتب التنفيذية لمجموعة مياكس إكستشينج والمركز الوطني للعمليات في برنستون، نيوجيرسي، مع مركز ميامي للعمليات ومكاتب إضافية في ميامي، فلوريدا.
لمعرفة المزيد حول ميامي إنترناشيونال هولدنغز  ومجموعة مياكس إكستشينج، يرجى زيارة: www.MIAXOptions.com

تنويه وملاحظة تحذيرية في ما يتعلق بالبيانات التطلعية
يجب ألا يمثل هذا البيان الصحفي عرضا لبيع أو التماس عرض لشراء أية أوراق مالية من شركة ميامي الدولية القابضة (مع الشركات الفرعية التابعة له، الشركة)، ولا يجب أن يشكل عرضا، أو التماسا أو بيعا في أي ولاية أو اختصاص قضائي يكون فيها مثل هذا العرض؛ الالتماس أو البيع غير قانوني. هذا البيان الصحفي قد يحتوي على بيانات تطلعية، بما في ذلك البيانات التطلعية بالمعنى المقصود في قانون إصلاح التقاضي للأوراق المالية الخاصة لعام 1995. وتصف البيانات التطلعية التوقعات أو الخطط أو النتائج أو الاستراتيجيات المستقبلية وتسبقها عمومًا كلمات مثل “قد”، “المستقبل”، “الخطة” أو “المخطط”، “سوف” أو “ينبغي”، “المتوقع”، “يتوقع”، “المسودة”، “في النهاية” أو “المتوقعة”. إننا نحذر من أن هذه البيانات تخضع لمجموعة كبيرة من المخاطر والشكوك التي قد تتسبب في اختلاف الظروف أو الأحداث أو النتائج في المستقبل ماديًا عن تلك المتوقعة في البيانات التطلعية، بما في ذلك المخاطر المتمثلة في أن تأتي النتائج الفعلية مختلفة ماديًا عن تلك المتوقعة في البيانات التطلعية.

تظل جميع العلامات التجارية للأطراف الثالثة (بما في ذلك الشعارات والرموز) التي تشير إليها الشركة ملكًا لأصحابها المعنيين. ما لم يتم تحديد ذلك على وجه التحديد، فإن استخدام الشركة أو أم جي إي أكس للعلامات التجارية للأطراف الأخرى لا يشير إلى أي علاقة أو رعاية أو تأييد بين مالكي هذه العلامات التجارية والشركة أو أم جي إي أكس. أي إشارات من قبل الشركة أو أم جي إي أكس إلى علامات تجارية خاصة بطرف ثالث هي لتحديد سلع و / أو خدمات الطرف الثالث المقابلة ويجب اعتبارها استخدامًا بسيطا عادلًا بموجب قانون العلامات التجارية.

PTAB Invalidates Third NASDAQ Patent in Favor of MIAX; Finds all 49 Claims Unpatentable

PRINCETON, New Jersey, Oct. 4, 2019 /PRNewswire/ — Miami International Holdings, Inc. (MIH), the parent holding company of the MIAX Options®, MIAX PEARL® and MIAX Emerald exchanges (MIAX), today announced that a third Nasdaq patent asserted against MIAX as part of its infringement complaint has been found invalid by the Patent Trial and Appeal Board (PTAB) of the United States Patent and Trademark Office. In its final written decision, the PTAB ruled that all 49 claims of Nasdaq’s U.S. Patent No. 7,921,051 are unpatentable under 35 U.S.C. Section 101.

Nasdaq asserted infringement on six patents in its complaint against MIAX. This PTAB ruling marks the third consecutive Nasdaq patent to be invalidated, as the PTAB made the same ruling on two other patents earlier this week. The three remaining patents have yet to be decided by the PTAB.

“We could not be more pleased with these PTAB rulings and how this case is progressing,” said Thomas P. Gallagher, Chairman and CEO of MIH. “With each PTAB ruling that invalidates another Nasdaq patent it becomes more and more apparent that this infringement complaint is groundless and should have never been filed in the first place.”

For further information regarding MIAX, please visit www.MIAXOptions.com or contact MIAX Trading Operations at TradingOperations@MIAXOptions.com.

Corporate Communications Contact: Dominique Prunetti-Miller
(609) 897-1465
dprunetti@miami-holdings.com

About MIH

Miami International Holdings, Inc. (MIH) is the parent holding company of Miami International Securities Exchange, LLC (MIAX®), MIAX PEARL, LLC (MIAX PEARL®) and MIAX Emerald, LLC (MIAX Emerald™ and together with MIAX and MIAX PEARL, the MIAX Exchange Group), three fully electronic options trading exchanges.

MIAX, MIAX PEARL and MIAX Emerald leverage the MIAX Exchange Group’s industry-leading technology and infrastructure to provide their member firms with traditional pricing and pro rata allocation (MIAX), maker-taker pricing and price-time allocation (MIAX PEARL) market structures, and a hybrid market structure with maker-taker pricing and pro rata allocation (MIAX Emerald).

MIAX Options serves as the exclusive exchange venue for cash-settled options on the SPIKES® Volatility Index (Ticker: SPIKE), a measure of the expected 30-day volatility in the SPDR® S&P 500® ETF (SPY).

The MIAX Exchange Group’s executive offices and National Operations Center are located in Princeton, NJ, with a Miami Operations Center and additional offices located in Miami, FL.

To learn more about MIH and the MIAX Exchange Group visit www.MIAXOptions.com.

Disclaimer and Cautionary Note Regarding Forward-Looking Statements

The press release shall not constitute an offer to sell or a solicitation of an offer to purchase any securities of Miami International Holdings, Inc. (together with its subsidiaries, the Company), and shall not constitute an offer, solicitation or sale in any state or jurisdiction in which such offer; solicitation or sale would be unlawful. This press release may contain forward-looking statements, including forward-looking statements within the meaning of the Private Securities Litigation Reform Act of 1995. Forward-looking statements describe future expectations, plans, results, or strategies and are generally preceded by words such as “may”, “future”, “plan” or “planned”, “will” or “should”, “expected,” “anticipates”, “draft”, “eventually” or “projected”. You are cautioned that such statements are subject to a multitude of risks and uncertainties that could cause future circumstances, events, or results to differ materially from those projected in the forward-looking statements, including the risks that actual results may differ materially from those projected in the forward-looking statements.

All third-party trademarks (including logos and icons) referenced by the Company remain the property of their respective owners. Unless specifically identified as such, the Company’s use of third-party trademarks does not indicate any relationship, sponsorship, or endorsement between the owners of these trademarks and the Company. Any references by the Company to third-party trademarks is to identify the corresponding third-party goods and/or services and shall be considered nominative fair use under the trademark law.

Reports: Up to 35 Russian Mercenaries Killed in Libya

MOSCOW – As many as 35 Russian mercenaries are reported to have been killed in Libya while they were fighting for Khalifa Haftar, the military general most associated with the rule of the late leader Muammar Gaddafi, who launched an offensive earlier this year on the Libyan capital of Tripoli, home to the country’s internationally-recognized government, according to a Russian media.

The mercenaries are thought to work for the Wagner Group, a military contractor run by Yevgeny Prigozhin, a businessman nicknamed Putin’s Chef because he holds lucrative Kremlin catering contracts.

Asked by VOA about the reports of the fatalities in an airstrike on the outskirts of Tripoli, where Haftar’s forces have been bogged down for months, Maria Zakharova, the Russian foreign ministry spokeswoman, said she had no detailed information and suggested directing questions to Russia’s defense ministry.

The spokeswoman later dismissed any notion the mercenaries are Kremlin-linked, saying there’s little Russia can legally do to prevent private Russian citizens from acting as bodyguards overseas. She added, If Russian citizens get into trouble, our diplomatic missions can provide support for them.

Meduza, an independent investigative website, reported Thursday that up to 35 Wagner Group fighters were killed last month when an airstrike targeted them. The website, which has headquarters outside Russia and is currently under investigation by a Russian parliamentary commission for violating Russian censorship laws, quoted sources within the Wagner Group and Russian veterans saying the dead fighters mainly came from the Krasnodar, Sverdlovsk, and Murmansk regions of Russia.

Some had fought previously in the Donbas, the eastern Ukraine region, where a five-year conflict has left more than 13,000 dead.

Meduza interviewed the partner of one of the men believed to have been killed. Mother-of-one Oksana Chumakova said she’d not heard from her husband, Artyom Nevyantsev, but added he was away on a classified trip. I don’t know where he is, she said in a voice message to the news-site, with rising anxiety.

Nevyantsev, a 38-year-old Yekaterinburg native and a veteran of the Second Chechen War, was listed by Ukrainian authorities as having been active in 2014 fighting alongside pro-Moscow separatists in the Donbas.

One of the veterans quoted by Meduza subsequently denied having talked to the news outlet after the story was posted.

Yevgeny Prigozhin, the owner of the Wagner Group, was indicted last year by U.S. special counsel Robert Mueller for overseeing a troll factory that led Russian meddling in U.S. elections. Prigozhin mocked the Mueller indictment, telling the Russian state news agency Ria Novosti, The Americans are very impressionable people; they see what they want to see. I have a lot of respect for them. I am not upset at all that I ended up on this list. If they want to see the devil, let them see him.

Since the indictment, Prigozhin has emerged as a key figure in what analysts say is a wide-ranging Kremlin influence operation aimed at boosting Russian clout in Africa at the expense of Western powers.

According to documents published in June by an investigative unit funded by Mikhail Khodorkovksy, an exiled critic of Russian leader Vladimir Putin, Prigozhin is the go-to oligarch for Moscow’s ambition to turn sub-Saharan and North Africa into a strategic hub and to reduce Western influence. The documents, internal communications shared between Prigozhin’s employees, outline what Wagner has accomplished and plans to do in 13 African states, including the Central African Republic, Madagascar, Sudan, Zimbabwe, Libya and South Africa.

The St. Petersburg-based Prigozhin has denied in the past the existence of the Wagner Group, but both were sanctioned by the U.S. Treasury Department in 2016 for supporting pro-Moscow separatists in the conflict in Ukraine’s Donbas region.

The Treasury Department said Prigozhin provided extensive support to the separatists, including constructing a military base near Ukraine for Russian troops to use for deployments. Some Russian opposition leaders and independent military analysts suspect Wagner is a disguised unit of Russia’s defense ministry, allowing the Kremlin to deny involvement and to minimize official military death tolls.

Western intelligence and military officials estimate that several hundred Russian soldiers are now present in Libya, providing the self-styled Field Marshal Haftar with logistical support and artillery as well as operating military drones. Libyan government troops posted video of possessions said to belong to the Russian mercenaries killed in last month’s airstrike, including a bank card belonging to Vadim Bekshenev, an alleged Wagner platoon commander.

As the Libyan conflict rages, more foreign actors are being drawn into the fighting between the U.N.-recognized government of Fayez al-Sarraj and forces loyal to Haftar, who has the backing of the United Arab Emirates, Saudi Arabia and Egypt, as well as Russia.

In New York last week for the U.N. General Assembly’s annual meeting, Sarraj told The Washington Post on Friday, We ask the United States, if it believes in a political solution, to stop these countries from providing [Haftar] the money, the equipment and the weapons that has enabled him to continue.

Source: Voice of America

UN Appeals for $20 Million to Stop Cholera Outbreak in Sudan

GENEVA – U.N. agencies are appealing for $20 million to contain an outbreak of cholera in Sudan.

Since the cholera outbreak was declared on Sept. 8 in Blue Nile and Sennar states, Sudan’s Ministry of Health reports more than 230 people have become ill and eight have died.

U.N. agencies warn that more than 13,000 people could become infected in the next six months if cholera spreads to six other high-risk states.

The spokesman for the U.N. Office for the Coordination of Humanitarian Affairs, Jens Laerke, says heavy flooding has been ongoing since July and this is heightening the risk, as cholera is a water-borne disease.

“Over half of the $20 million is actually expected to go to water, sanitation and hygiene interventions,” Laerke said. “So, it is a comprehensive response. It is urgent. It is a three-month timeline. And, of course, the funding is required urgently.”

Cholera is an infectious disease that causes severe diarrhea. It can kill within hours if not treated quickly. In most cases, people can be cured with oral rehydration salts; severely dehydrated people require intravenous fluids and antibiotics

Laerke says aid agencies are gearing up to support and manage up to 13,000 cholera cases, and provide health services for one million people, including refugees in camps.

“Under the new plan, some 2.5 million people will benefit from water, sanitation and hygiene interventions, and hundreds of thousands of severely malnourished children, mothers and caregivers will get access to infant and child feeding counseling,” he said.

Later this month, the World Health Organization, U.N. Children’s Fund and partners will roll out an oral cholera vaccination campaign for 1.6 million people in high-risk communities in Blue Nile and Sennar states.

Everyone above one year of age will be vaccinated. Four weeks later, the same people will receive a second dose of the vaccine.

Source: Voice of America