Daily Archives: October 5, 2019

President Macky Sall and Bishop Munib A. Younan selected as the 2020 Sunhak Peace Prize Laureates

– Former UN Secretary General Ban Ki Moon selected for the ‘Founders’ Award

NAGOYA, Japan, Oct. 5, 2019 /PRNewswire/ — The Sunhak Peace Prize Committee has selected Macky Sall (age 59, President of Senegal) and Munib A. Younan (age 70, former President of the Lutheran World Federation) as the 2020 Sunhak Peace Prize Laureates. In addition, to mark the 100th anniversary of the birth of its founder Rev. Dr. Sun Myung Moon, a special Founders’ Award will be given to Ban Ki-moon (age 76, former UN Secretary-General).

Macky Sall (President of Senegal)

President Macky Sall is being recognized for spreading mature democracy to neighboring countries in the African continent, where dictatorship and poverty are still rampant, by successfully shortening the presidential term and leading an economic revival through utilization of transparent policy in his country. Bishop Munib A. Younan, a Palestinian refugee, is being recognized for his dedication to bring harmony among Judaism, Christianity and Islam in the Middle East region for over 40 years since his appointment as a Lutheran pastor in 1976, and for his leading role in seeking a peaceful resolution of the Middle East.

Munib A. Younan (former President of the Lutheran World Federation)

Former UN Secretary-General Ban Ki-moon, the winner of the Founders’ Award, was selected in recognition of his devotion in leading the UN towards a sustainable world in the face of unprecedented global challenges and crises, such as the global economic crisis, climate change, terrorism, and refugee issues, during his term.

Hong Il-sik, the Chairman of the Sunhak Peace Prize Committee, stated, “With the expansion of self-interest around the world, the spirit of cooperative internationalism that underlied the post-war world order is significantly declining. The Prize winners today are people who have committed themselves to breaking down the boundaries between people and who see each other with the ideals of cooperation and co-prosperity to create a better, peaceful world together.”

Ban Ki-moon (former UN Secretary-General)

The Sunhak Peace Prize discovers and awards biennially individuals and organizations that have contributed to peace and welfare of future generations. The prize of 1 million US dollars is the largest single award in the world. The winner of the Founders’ Award will receive 500,000 US dollars in prize money. The award ceremony will be held at KINTEX in Seoul, South Korea, on February 5th, 2020.

Contact:
Yeon-jae Choi
Sunhak Peace Prize Committee
Tel: +81-2-3278-5160
Fax: +81-3-3278-5198
sunhakprize@gmail.com
http://sunhakpeaceprize.org/?leng=en

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1006032/Macky_Sall.jpg
Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1005660/Munib_A_Younan.jpg
Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1005661/Ban_Ki_moon.jpg

 

 

بروز نتائج الدراسات السريرية باستخدام نظام التصوير الفلوري مولكيولايت آي:إكس في مؤتمر ووندز كندا 2019

كان التصوير الفلوري لنقطة الرعاية للجروح المزمنة ومزاياه السريرية محور الاهتمام في أكبر مؤتمرات رعاية الجروح بكندا في 5 مناقشات ومحاضرات طبية

نياغرا فولز، أونتاريو وتورنتو، 4 أكتوبر/تشرين أول، 2019 /PRNewswire/ — حظيت شركة مولكيولايت إنك “MolecuLight Inc.”، أكبر الشركات المزودة لأجهزة التصوير الفلوري المحمولة في العالم لتصوير البكتريا في الجروح المزمنة في الوقت الفعلي، وجهاز التصوير الفلوري لنقطة الرعاية آي:إكس “i:X” باهتمام واسع على هامش مؤتمر ووندز كندا 2019 السنوي”Wounds Canada 2019 Annual Conference“. ويعقد المؤتمر، الذي يعد أكبر مؤتمرات الرعاية السريرية للجروح في كندا، بمدينة نياغرا فولز، بمقاطعة أونتاريو خلال الفترة من 4 – 6 أكتوبر/تشرين أول، 2019.

وبهذه المناسبة، صرح أنيل أملاني “Anil Amlani”، الرئيس التنفيذي لشركة مولكيولايت قائلاً: “نشعر بسعادة غامرة إزاء النتائج السريرية التي عرضها العديد من عملائنا العالميين في مؤتمر ووند كندا 2019، حيث شارك كل منها المزايا السريرية المستنبطة باستخدام منصة التصوير الفلوري مولكيولايت آي: إكس”. ويضيف، “وتوضح النتائج الناجعة لدراساتنا السريرية المتعددة كيف يوفر التصوير الفلوري، في مجموعة كبيرة من الإعدادات السريرية ومع العديد من المشغلين المختلفين، مزايا ملموسة في الوقت الفعلي تجاه معالجة الجروح المزمنة”.

وجرى تقديم جهاز التصوير الفلوري مولكيولايت آي:إكس في خمسة عروض سريرية على النحو التالي:

  • “دراسة رصدية مستقبلية متعددة المواقع تدمج المعلومات الفلورية البكتيرية في القوائم المرجعية للعدوى العليا/السفلى”

روزماري هيل “Rosemary Hill” وكيفين وو “Kevin Woo“(موجز رقم 0012، 4 أكتوبر/تشرين أول في تمام الساعة 10:10 ص – 11:40 ص)

  • “دليل التصوير الفلوري البكتيري لاتخاذ قرار مضادات الميكروبات والرعاية: تجربة سريرية متعددة المواقع على 350 مريضًا”

توماس سيرينا “Thomas Serena” وآخرون (موجز رقم 0030، 4 أكتوبر/تشرين أول في تمام الساعة 2:40 م – 4:10 م)

  • الكشف داخل الجسم الحي وفي المختبر لمسببات الأمراض التي تنتج البورفيرين، والعوالق النباتية وفي الغشاء الحيوي الرقيق، باستخدام التصوير الفلوري البكتيري في الوقت الفعلي”

لورا إم جونز “Laura M. Jones“، آلي سي سميث “Allie C. Smith” وآخرون (موجز رقم 0032، 5 أكتوبر/تشرين أول في تمام الساعة 2:30 م – 4:00 م)

  • “يمكن أن يدمج التقييم الدوري للجروح المزمنة حجم الجرح والمعلومات البكتيرية الفلورية على نحو فعال باستخدام جهاز تصوير نقطة الرعاية”

لورا إم جونز “Laura M. Jones“، رون ليندن “Ron Linden” وآخرون (موجز رقم 0031، 5 أكتوبر/تشرين أول في تمام الساعة 2:30 م – 4:00 م)

  • “النقلة النوعية لتقييم الجروح: دمج تجربة سريرية متعددة المواقع على 350 مريضًا للتصوير الفلوري البكتيري في معايير الرعاية”

توماس سيرينا “Thomas Serena” وآخرون (موجز رقم 0034، 5 أكتوبر/تشرين أول في تمام الساعة 4:15 م – 5:45 م)

وبالإضافة إلى العروض التقديمية، تقدم العروض العملية لجهاز آي:إكس في جناح مولكيولايت رقم 905 في صالة العرض (الصالة الرئيسية CDE، فولزفيو كازينو ريزورت “Fallsview Casino Resort”، نياغرا فولز، أونتاريو).

نبذة عن مولكيولايت إنك

تعد مولكيولايت إنك (www.moleculight.com) شركة كندية خاصة في التصوير الطبي عملت على تطوير وتسويق تقنية منصة التصوير الفلوري المملوكة للشركة في العديد من الأسواق التجارية والسريرية. ويقدم المنتج المبدئي لمولكيولايت وملحقاته، مولكيولايت آي:إكس®حلاً للتصوير الفلوري المحمول في الوقت الفعلي للسوق العالمي للعناية بالجروح. ويوفر للطاقم الطبي معلومات جديدة بشأن السمات الفلورية للجروح لمساعدة الطاقم الطبي على إجراء تشخيصات محسنة وقرارات العلاج. كما تعمل الشركة كذلك على التسويق التجاري لتقنية منصة التصوير الفلوري الفريدة في الأسواق الأخرى ذات الاحتياجات التي لم تلب بعد ذات الأهمية العالمية والتي تتضمن سلامة الغذاء، ومستحضرات التجميل الاستهلاكية والأسواق الصناعية الرئيسية الأخرى.

روب ساندلر “ٌRob Sandler”، مسئول أول التسويق، مولكيولايت إنك، جوال: 8166-274-416-1 +، rsandler@moleculight.com، www.moleculight.com

‫اختيار الرئيس ماكي سال والأسقف منيب أيه يونان لتسلم جائزة سونهاك للسلام للعام 2020

اختيار الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون لتسلم جائزة “المؤسسين”

ماغويا، اليابان، 5 تشرين الأول/أكتوبر، 2019 / بي آر نيوزواير / — اختارت لجنة سونهاك للسلام ماكي سال (العمر، 59 عاما، رئيس السنيغال)، والأب منيب أيه يونان (العمر، 70، الرئيس السابق للاتحاد اللوثري العالمي) لتسلم جائزة سونهاك للسلام للعام 2020. وإضافة إلى ذلك، وللاحتفاء بعيد الميلاد المئة لمؤسسها الأب الدكتور صن ميونغ مون، سيتم تسليم جائزة المؤسسين الخاصة لبان كي مون (العمر، 76 عاما، الأمين العام السابق للأمم المتحدة).https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_gzh62y6v/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/1006032/Macky_Sall.jpg
الصورة:https://mma.prnewswire.com/media/1005660/Munib_A_Younan.jpg
الصورة:https://mma.prnewswire.com/media/1005661/Ban_Ki_moon.jpg

يتم تكريم الرئيس ماكي سال لنشره ديمقراطية ناضجة في البلدان المجاورة لبلاده في القارة الأفريقية، حيث لا تزال الدكتاتورية والفقر متفشية، وذلك من خلال تقصير فترة الرئاسة بنجاح وتوجيه انتعاش اقتصادي في بلاده من خلال استخدام سياسة شفافة فيها. وتم تكريم الأسقف منيب أيه يونان، وهو لاجئ فلسطيني، لتفانيه في تحقيق الانسجام بين اليهودية والمسيحية والإسلام في منطقة الشرق الأوسط لأكثر من 40 عامًا منذ تعيينه كقس لوثري في العام 1976، وللدور الرائد في السعي إلى حل سلمي لقضية الشرق الأوسط.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_rtx2ghp9/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

تم اختيار الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون، المرشح لتسلم جائزة المؤسسين، تقديراً لتفانيه في قيادة الأمم المتحدة نحو عالم مستدام في مواجهة التحديات والأزمات العالمية غير المسبوقة، مثل الأزمة الاقتصادية العالمية، تغير المناخ، والإرهاب، وقضايا اللاجئين، خلال فترة ولايته.

وقال هونغ إل سيك، رئيس لجنةسونهاكلجائزة السلام، “مع توسع المصلحة الذاتية في جميع أنحاء العالم، فإن روح الأممية التعاونية التي أرسي عليها النظام العالمي ما بعد الحرب آخذة في التقلص. إن الأشخاص الذين فازوا بالجائزة اليوم هم أشخاص ألزموا أنفسهم بتحطيم الحدود بين الناس وهم يرون بعضهم البعض عبر مُثُل التعاون والازدهار المشترك لخلق عالم أفضل يسوده السلام معًا “.

تكتشف جائزة سونهاك للسلام وتمنح جائزة كل سنتين لعدد من الأفراد والمنظمات التي ساهمت في تحقيق السلام والرخاء للأجيال المقبلة. تعتبر الجائزة التي تبلغ قيمتها مليون دولار أميركي أكبر جائزة فردية في العالم. سيتلقى الفائز بجائزة المؤسسين 500،000 دولار أميركي من أموال الجائزة. سيقام حفل توزيع الجوائز في كنتيكس في سيول، كوريا الجنوبية، في 5 شباط/فبراير 2020.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_t8x78s4n/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

الاتصال:
يون جي كوي
لجنة جائزة سونهاك للسلام
هاتف:
81-2-3278-5160+
فاكس:
81-3-3278-5198+
sunhakprize@gmail.com
http://sunhakpeaceprize.org/?leng=en

‫اختيار الرئيس ماكي سال والأسقف منيب أيه يونان لتسلم جائزة سونهاك للسلام للعام 2020

اختيار الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون لتسلم جائزة “المؤسسين”

ماغويا، اليابان، 5 تشرين الأول/أكتوبر، 2019 / بي آر نيوزواير / — اختارت لجنة سونهاك للسلام ماكي سال (العمر، 59 عاما، رئيس السنيغال)، والأب منيب أيه يونان (العمر، 70، الرئيس السابق للاتحاد اللوثري العالمي) لتسلم جائزة سونهاك للسلام للعام 2020. وإضافة إلى ذلك، وللاحتفاء بعيد الميلاد المئة لمؤسسها الأب الدكتور صن ميونغ مون، سيتم تسليم جائزة المؤسسين الخاصة لبان كي مون (العمر، 76 عاما، الأمين العام السابق للأمم المتحدة).https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_gzh62y6v/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/1006032/Macky_Sall.jpg
الصورة:https://mma.prnewswire.com/media/1005660/Munib_A_Younan.jpg
الصورة:https://mma.prnewswire.com/media/1005661/Ban_Ki_moon.jpg

يتم تكريم الرئيس ماكي سال لنشره ديمقراطية ناضجة في البلدان المجاورة لبلاده في القارة الأفريقية، حيث لا تزال الدكتاتورية والفقر متفشية، وذلك من خلال تقصير فترة الرئاسة بنجاح وتوجيه انتعاش اقتصادي في بلاده من خلال استخدام سياسة شفافة فيها. وتم تكريم الأسقف منيب أيه يونان، وهو لاجئ فلسطيني، لتفانيه في تحقيق الانسجام بين اليهودية والمسيحية والإسلام في منطقة الشرق الأوسط لأكثر من 40 عامًا منذ تعيينه كقس لوثري في العام 1976، وللدور الرائد في السعي إلى حل سلمي لقضية الشرق الأوسط.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_rtx2ghp9/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

تم اختيار الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون، المرشح لتسلم جائزة المؤسسين، تقديراً لتفانيه في قيادة الأمم المتحدة نحو عالم مستدام في مواجهة التحديات والأزمات العالمية غير المسبوقة، مثل الأزمة الاقتصادية العالمية، تغير المناخ، والإرهاب، وقضايا اللاجئين، خلال فترة ولايته.

وقال هونغ إل سيك، رئيس لجنةسونهاكلجائزة السلام، “مع توسع المصلحة الذاتية في جميع أنحاء العالم، فإن روح الأممية التعاونية التي أرسي عليها النظام العالمي ما بعد الحرب آخذة في التقلص. إن الأشخاص الذين فازوا بالجائزة اليوم هم أشخاص ألزموا أنفسهم بتحطيم الحدود بين الناس وهم يرون بعضهم البعض عبر مُثُل التعاون والازدهار المشترك لخلق عالم أفضل يسوده السلام معًا “.

تكتشف جائزة سونهاك للسلام وتمنح جائزة كل سنتين لعدد من الأفراد والمنظمات التي ساهمت في تحقيق السلام والرخاء للأجيال المقبلة. تعتبر الجائزة التي تبلغ قيمتها مليون دولار أميركي أكبر جائزة فردية في العالم. سيتلقى الفائز بجائزة المؤسسين 500،000 دولار أميركي من أموال الجائزة. سيقام حفل توزيع الجوائز في كنتيكس في سيول، كوريا الجنوبية، في 5 شباط/فبراير 2020.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_t8x78s4n/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

الاتصال:
يون جي كوي
لجنة جائزة سونهاك للسلام
هاتف:
81-2-3278-5160+
فاكس:
81-3-3278-5198+
sunhakprize@gmail.com
http://sunhakpeaceprize.org/?leng=en

Global Fund Gives Kids in Crisis-Plagued Sahel Chance at Education

GENEVA – A global education fund is providing tens of thousands of Sahelian children in crisis with a quality education, bringing hope to boys and girls who have known nothing but violence and sorrow in their young lives. Education Cannot Wait, a funding mechanism set up at the World Humanitarian Summit in 2016, globally is helping more than 1.4 million children in emergencies go back to school.

More than 75 million children caught in conflict, natural disasters and other emergencies are being deprived of an education. Children in the Sahel, a region just south of the Sahara Desert, are among the most vulnerable. In Central Mali, armed conflict has forced the closure of more than 900 schools, depriving an estimated 280,000 children of an education.

The director of Education Cannot Wait, Yasmine Sherif, recently returned from a mission to Mali. She describes the heart-wrenching condition of children she met in a camp for displaced people in the city of Mopti. She told VOA of the psychological distress suffered by children forced to flee for their lives with nothing but the clothes on their backs.

They have fled some horrifying violence in the North. I spoke to several of them – young girls who saw their homes, their huts being burnt down, fleeing from villages where summary executions took place. They are very traumatized, very traumatized, she said.

Despite their frightful experiences, Sherif said the children arrive with their dreams of a better life intact. She said the young people have dreams of becoming doctors and lawyers and schoolteachers. She said education can turn these dreams into reality.

She noted the crisis afflicting Mali permeates the Sahel region as a whole and is keeping 2.4 million children out of school. She said the fund has made recent emergency investments of $6 million in Burkina Faso, Mali and Niger to support education for 187,000 children. She added there are plans to scale up this aid and extend it to other Sahelian countries.

While the education fund provides the money for projects, they are implemented by partners, such as the U.N. Children’s Fund and Save the Children. Sherif said impoverished, conflict-ridden governments welcome their support.

What they are receiving through our investments right now, through our partners on the ground is rehabilitation of classrooms, learning spaces, latrines, distribution of learning materials, hygiene promotion, psycho-social support, teacher training and mobilization of community members to help create the protective environments, Sherif said.

Education Cannot Wait is supporting programs in 32 countries, including Afghanistan, the Democratic Republic of the Congo, Syria and Ukraine. The agency is seeking to raise $1.8 billion by 2021 to reach 9 million children and youths living in crisis.

Sherif says 60% of the money raised will be targeted toward girls’ education because girls always are the ones left farthest behind.

Source: Voice of America

Scores of Somali Refugees Return Home From Yemen

GENEVA – The International Organization for Migration has helped 143 Somali refugees, stranded in war-torn Yemen, return home earlier this week.

The group of Somali refugees, including 56 children, set off by boat from the port of Aden on Monday and arrived at the port of Berbera in Somaliland the following day.

The U.N. migration agency’s spokesman, Joel Millman, said government officials and representatives from humanitarian agencies were on hand to greet them and provide assistance.

With the conflict having effects on the economic and security situation in Yemen, many migrants and refugees find themselves without the means to provide for themselves and their families. Stranded, they then turn to humanitarian organizations for return assistance, Millman said.

The return project is funded by the King Salman Humanitarian Aid and Relief Center and the Kuwaiti government. Since it began last November, Millman said more than 1,500 Somali refugees have been repatriated.

Somalis comprise the bulk of the 250,000 refugees in Yemen. Many have been there since the 1980s. That’s when civil war broke out in Somalia, leading to the overthrow of President Mohamed Siad Barre.

The safety enjoyed by Somali refugees in Yemen for many years has long since dissipated. Yemen has been embroiled in a civil war for more than four years that turned situation in the country into the world’s worst humanitarian crisis. The United Nations reports two thirds of the population, or 24 million people, is dependent on international aid for survival.

U.N. refugee spokesman Babar Balloch told VOA conditions in Somalia still are not conducive for returns. But he adds the UNHCR will assist Somali refugees who voluntarily request help to return home.

With the prolonged conflict, the refugees have also been feeling the pressure. And for those who want to go back home in spite of what is happening inside Somalia, we are able to help them Once they reach Berbera, we are able to give them some assistance. In terms of where they want to go and settle down, that is entirely up to the refugees, he said.

Balloch said the UNHCR and IOM have jointly repatriated nearly 5,000 Somali refugees by boat from Yemen to Somalia since 2017.

Source: Voice of America