Daily Archives: February 3, 2020

‫QNB العلامة التجارية المصرفية الأعلى قيمة في الشرق الأوسط وإفريقيا بقيمة 6.028 مليار دولار

الدوحة، 3 فبراير 2020 – تصدرت مجموعة QNB، أكبر مؤسسة مالية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، قائمة الـ 500 العلامة التجارية المصرفية الأعلى قيمة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، بالإضافة إلى تعزيزي ريادتها ضمن أقوى 500 علامة تجارية عالمية، وفقا للتقرير السنوي الصادر عن وكالة “براند فاينانس”.

وقد ارتفعت قيمة العلامة التجارية المصرفية لمجموعة QNB إلى 6.028 مليار دولار أميركي مقارنة ب 5.04 مليار دولار أمريكي في العام الماضي لتحقق نموا بنسبة 20% تقريباً. كما استمر مؤشر قوة العلامة التجارية(BSI)  للمجموعةفي الارتفاع إلى 82 من أصل 100 مقارنة ب79 في العام الماضي، مدفوعًا بمركزها المالي القوي وأدائها المستدام وتوسعها الدولي المتنامي.

وواصلت العلامة التجارية للمجموعة ريادتها لتحتل المرتبة 342 من أصل أقوى 500 علامة تجارية عالمية مقارنة بالمرتبة 405 في العام الماضي أي بتقدم 63 مرتبة، فيما احتلت هذا العام المركز الـ 52 في الترتيب العالمي للعلامات المصرفية مقارنة بالمركز 61 في 2019، في الوقت الذي ارتفع تصنيفها إلىAAA- مع نظرة مستقبلية إيجابية جعلتها أعلى علامة تجارية مصرفية في قطر والمنطقة.

وقد كانت لأرباح المجموعة وقوة أدائها في عام 2019 الأثر الإيجابي لإبراز علامتها التجارية، حيث ارتفع صافي الأرباح ليبلغ 3,9 مليار دولار أمريكي، بزيادة نسبتها 4% مقارنة بالعام السابق. كما ارتفع إجمالي الموجودات بنسبة 10% ليصل إلى 259 مليار دولار أمريكي وهو أعلى مستوى للموجودات في تاريخ المجموعة.

وبهذه المناسبة، قال السيد يوسف علي درويش، المدير العام للاتصالات لمجموعة QNB: “لقد مكنت الجهود المبذولة والمبادرات الاستراتيجية التي قمنا بها في عام 2019 من تعزيز قوة علامتنا التجارية والحفاظ على مكانتنا الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، حيث يعمل موظفونا ذوو الكفاءة العالية على تجاوز توقعات عملائنا من خلال تقديم حلول وخدمات مصممة خصيصا لهم في الوقت المناسب وفي المكان المناسب، مما يعكس التزامنا بتلبية الاحتياجات المالية المتنوعة لعملائنا، تجسيدا لقيم ورسالة المجموعة.”

وأضاف السيد درويش: “إن التحسن الملموس هذا العام في قيمة العلامة التجارية والأداء المالي القوي سيمكننا من مواصلة دفع عجلة النمو في جنوب شرق آسيا لدعم رؤيتنا المتمثلة في أن نصبح بنكًا رائدًا في الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب شرق آسيا في عام 2020 وأيقونة عالمية بحلول عام 2030.”

من جهته، قال ديفيد هاي،الرئيس التنفيذي لبراند فاينانس: “يجب الإشادة بـريادة QNB الواضحة هذا العام، حيث سجلت علامته التجارية قيمة أعلى بنسبة 50٪ تقريبًا من أقرب منافسيه. كما تطورت قيمة العلامة التجارية لـ QNB، أكبر مؤسسة مالية في المنطقة، بنسبة 20٪ سنويًا منذ عام 2018، وقام البنك بتوسيع نطاق محفظته ليستمر في الوصول إلى أسواق جديدة، مع التركيز الاستراتيجي الملحوظ على جنوب شرق آسيا. نتطلع إلى مراقبة العلامة التجارية لـ QNB أثناء صعودها المراتب في قائمة الـ 500 العلامة التجارية المصرفية الأعلى قيمة في 2020″.

هذا وتعتمد “براند فاينانس”، وهي وكالة استشارية متخصصة مستقلة تقيّم العلامات التجارية وتتخذ من لندن مقرا لها، معايير صارمة في تقييمها لقيمة العلامات التجارية المصرفية تأخذ بعين الاعتبار عددا من المعطيات من بينها حجم العمليات المالية والانتشار الجغرافي والسمعة العالمية والإقليمية وتصنيف العلامة التجارية.

وتتواجد مجموعة QNB من خلال فروعها وشركاتها التابعة والزميلة في أكثر من 31 بلداً وثلاث قارات حول العالم، حيث تقدم أحدث الخدمات المصرفية لعملائها عبر 1,100 فرعاً ومكتباً تمثيلياً، و4,300 جهاز صراف آلي، ويعمل لديها ما يزيد عن 29,000 موظف.

https://mma.prnewswire.com/media/1085276/QNB_Group_HQ.jpg

 

‫إيربا مانهايم تستعد لتغيير الموازين من خلال أتمتة الأنشطة المختبرية بالكامل في معرض مدلاب الشرق الأوسط 2020

10منتجات جديدة بمعرض مدلاب الشرق الأوسط تؤكد على مكانة إيربا كمزود متكامل.

لندن،  3 فبراير 2020 PRNewswire/

عززت إيربا مانهايم “Erba Mannheim” من محفظة حلولها الفعالة وزهيدة التكلفة مع دفعة من منتجاتها الجديدة وعرض الجيل التالي من نظام نيكسوس “NEXUS” لأتمتة الأنشطة المختبرية بالكامل.

وسيقدم نظام نيكسوس لأتمتة الأنشطة المختبرية حلولاً فعالة ونموذجية باستخدام تقنيات الأشعة المتقدمة والذكاء الاصطناعي. ويستخدم جهاز تحليل المقايسة المناعية نيكسوس آي إيه “NEXUS IA” تقنية CLIA وألواحًا شاملة لتقديم حل موثوق وزهيد التكلفة، بينما يستخدم جهاز تحليل أمراض الدم نيكسوس إتش إنفينيتي “Nexus H Infinity Hematology” الرؤية الحاسوبية في سبيل توفير “الرؤية” الفعلية للعينة وإتاحة تشخيص متقدم من خلال عد، وصبغ، وتصوير، وتحليل 1000 خلية خلال أقل من دقيقة.

منتجات جديدة

·  الكيمياء السريرية: جهاز EC 90 جديد لتحليل الإلكترولايت مع الجيل الجديد من الأغشية السميكة، وأقطاب كهربية لا تحتاج للصيانة في غلاف حساس متكامل.

·  مرض السكري: جهاز تحليل سطح المكتب المؤتمت HB715 الجديدالذي يقيس الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي (HbA1c, HbA1ab, HbA1c, HbF, HbA0, HbA2/E/D, HbS, HbC) والذي صمم لسهولة الاستخدام والتشغيل منخفض التكلفة.

·  المقايسة المناعية: جهاز تحليل إيلان 30 إس “ELAN 30s” الجديد والاختبارات السريعة الجديدة – عبارة عن معالج ELISA بشريحة مكروية مدمج ومؤتمت بالكامل يؤدي 6 اختبارات مختلفة في الوقت ذاته، واختبارات الملاريا وحمى الدنك السريعة مع نظام رصد اللون المزدوج الفريد.

·  أمراض الدم: جهاز ESL 30 الجديد – حل اختبار سرعة ترسب الدم مؤتمت بالكامل يحسن من جودة النتائج، والسلامة المختبرية والفعالية في المختبرات متوسطة الحجم وبسعر زهيد.

·  برمجيات نظام إدارة المعلومات المختبرية: حل شامل للبرمجيات الوسيطة لتكامل النتائج من أجهزة القياس التابعة لشركة إيربا وغير التابعة لها.

وبالإضافة إلى المنتجات الجديدة، ستصدر نسخًا محدثة من أجهزة تحليل الكيمياء السريرية إكس إل 200 وإكس إل 640+.

وبهذه المناسبة، أشار رومان فورنيالز “Romain Fournials“، المدير التجاري، قائلاً: “في معرض مدلاب الشرق الأوسط، نواصل التأكيد على التزامنا كي نصير لاعبًا رائدًا في سوق أنابيب المختبر. ومع نيكسوس نقدم نظامًا مبدئيًا فريدًا لأتمتة الأنشطة المختبرية بالكامل، مما يتيح للمختبرات أداء أعمالها بأتمتة عالية على نطاق واسع. كذلك، من خلال تعزيز محفظة منتجاتنا الخاصة بالمختبرات الصغيرة والمتوسطة الحجم وتنمية قاعدة عملائنا العالميين، سنكون في وضع جيد يسمح لنا تحقيق طموحنا”.

يمكنك زيارة جناح إيربا مانهايم بالجناح رقم Z4.B10، جناح رقم 4 بمعرض مدلاب الشرق الأوسط خلال الفترة من 3-6 فبراير / شباط 2020.

نبذة عن إيربا مانهايم

تعد إيربا مانهايم بمثابة شركة عالمية تركز على تقديم حلول الرعاية الصحية المبتكرة والمستدامة وزهيدة التكلفة. وتنتج الشركة وتوفر منتجات التشخيص السريري في أكثر من 100 دولة، وتستفيد الشركة بمزيج من أحدث الأبحاث والتطوير الأوروبية مع تصنيع فعال منخفض التكلفة في سبيل تقديم أحدث التقنيات المبتكرة، والوصول إلى المختبرات في جميع إعدادات الموارد.

للاتصال: أرلين هوبر “Arlene Hooper“، مدير اتصالات التسويق العالمي، 7494208556(0)44 +، a.hooper@erbamannheim.com

‫تعاون مشترك بين ( CyberMak & (Kore.ai يثمر عن روبوتات دردشة معتمدة على الذكاء الاصطناعي كخطوة نحو التحول الرقمي

مدينة الكويت ، 3 فبراير 2020 /PRNewswire/ — يسُر شركة  CyberMAK Information Systems W.L.L. وهي شركة رائدة عالمياً في مجال التحول الرقمي، أن تعلن عن شراكتها مع شركة “Kore.ai“، وهي منصة رائدة في مجال الذكاء الاصطناعي للمحادثة، حيث ستساعد هذه الشراكة على تعزيز المبادرات الرقمية للعملاء من خلال تمكين التفاعلات بين الإنسان والآلة لتكون أكثر واقعية وفعالية.

من خلال هذه الشراكة، ستوفر CyberMAK مع  Kore.ai منصة الذكاء الاصطناعي للمحادثة على مستوى الهيئات والمؤسسات، والتي يمكن نشرها واستخدامها في أماكن العمل أو على السحابة، مما يمكّن الشركات من بناء ونشر روبوتات الدردشة المتقدمة بسرعة وسهولة.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/0_pg0m5m6z/def_height/400/def_width/400/version/100012/type/1

تقدم “Kore.ai ” منصة محادثة تعتمد على الذكاء الاصطناعي (كخدمة شاملة) تسمح للمؤسسات ببناء واستخدام روبوتات الدردشة / مساعدين افتراضيين مخصصين لخدمة العملاء والموظفين، وتجمع هذه المنصة بين معالجة اللغة الطبيعية والتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي في التعاون والتشغيل الآلي على مستوى المؤسسة من خلال واجهات المحادثة، وبالتالي دعم التوجه المتزايد للتحول الرقمي، وتحتوي منصة “Kore.ai ” على محرك متعدد اللغات لمعالجة اللغات الطبيعية (NLP) يدعم أكثر من 30 قناة، ويجعل المواقع الإلكترونية وتطبيقات الجوال تشبه الإنسان في كل التعاملات، ويتكامل مع تطبيقات خلفية متعددة للشركات ويساعد المؤسسات العالمية عبر قطاعات متعددة على الاستفادة من قوة الذكاء الاصطناعي للمحادثة دون المساس بالخصوصية أو الأمن أو الامتثال، تجعل هذه الروبوتات التفاعلات الرقمية أسرع وأكثر إنسانية ، مما يؤدي إلى تدفقات مشروطة وتوجيه محادثات الروبوت المستخدم مع تحليل المشاعر ومعالجة النغمات، وتقوم برامج الروبوت التي أنشأتها شركة “Kore.ai ”  بتحليل الحالة العاطفية للمستخدمين والمتصلين ونمذجة استجاباتهم لتقديم خدمة ممتازة.

بالإضافة إلى منصة محادثة الذكاء الاصطناعي الرائدة في السوق، تقدم شركة “Kore.ai ” ومقرها أورلاندو حلول الذكاء الاصطناعي التحادثية المستهدفة لتلبية الطلب المتزايد في بعض المجالات مثل:

·  المؤسسات الرقمية المساعدين لتحسين تجربة الموظف والإنتاجية،

·  روبوتات حلول ذكية مسبقة الصنع لمعظم حالات الاستخدام الشائعة، بما في ذلك الخدمات المصرفية للأفراد ومكتب مساعدة تكنولوجيا المعلومات وإدارة الموارد البشرية وإدارة علاقات العملاء وخدمة العملاء.

في مقالها عن روبوتات الدردشة، صرحت “جارتنر” على أنه بحلول عام 2022، سيتفاعل 70٪ من عمال ذوي الياقات البيضاء مع منصات المحادثة يوميًا، ويقول فان بيكر، نائب رئيسالمحللين في غارتنر: “كانت هناك زيادة بنسبة 160٪ في اهتمام العملاء حول تطبيق برامج الدردشة والتقنيات المرتبطة بها في عام 2018 مقارنة بالسنوات السابقة”، “هذه الزيادة كانت مدفوعة بخدمة العملاء وإدارة المعرفة ودعم المستخدم”.

كما صرح كولين ميراندا، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة CyberMAK Information Systems: “تعد الشراكة مع Kore.ai أمرًا استراتيجية لمجموعتنا وسوف تزيد من ريادة CyberMAK وخبرتها في إدارة خدمات تكنولوجيا المعلومات ورعاية العملاء وجودة الخدمة باستخدام برمجيات “بي إم سي” BMC” وأتمتة العمليات الآلية في أي مكان، وتقدم قيمة هائلة وميزة تنافسية لدينا”.

سوف تُمكن كل من شركة CyberMAK Kore.ai & العملاء من الاستفادة من قوة ربوتات الدردشة القائمة على الذكاء الاصطناعي من خلال توفير منصة للتواصل مع العملاء وإجراء محادثات قيمة، وتوفير حلول لمشاكلهم، ولا يؤدي هذا إلى تحسين تجربة العملاء فحسب، بل يتيح للعملاء الحصول على المعلومات المطلوبة بكفاءة في الوقت الفعلي، مما يؤدي إلى الحصول على ولاء العملاء والاحتفاظ بهم، وتقوم منصة الدردشة المبنية على الذكاء الاصطناعي + التعلم الآلي + نظام معالجة اللغة الطبيعية  بتسهيل المحادثات الأكثر ذكاءً بين العميل والمستفيدين.

وقال راج كونيرو، مؤسس شركة “Kore.ai ” ومديرها التنفيذي: “من خلال هذه الشراكة، نعتقد أننا سنعمل بشكل مشترك على تقديم قيمة استثنائية للمؤسسات العالمية: تكملة لتقديم خدمات تقنية المعلومات القوية من CyberMAK مع قدرات تكنولوجيا المحادثة الشاملة من وكور دوت إيه آي “، “إن خبرة CyberMAK في مساعدة المؤسسات الكبيرة على إدراك ثمار التحول الرقمي من خلال زيادة رضا العملاء والكفاءة المحسنة، تتماشى مع فلسفتنا المتمثلة في إنشاء مؤسسات ذكية من خلال الذكاء الاصطناعي للمحادثة”.

نبذة عن CyberMAK Information Systems

نجحت CyberMAK في تحسين تجربة خدمة العملاء في مختلف المجالات الصناعية في مناطق جغرافية مختلفة، من خلال دعم العملاء وجودة الخدمة لدينا، وجلب الذكاء الاصطناعي والقدرات المعرفية للمؤسسات، كما ساعدت CyberMAK المؤسسات الكبيرة على التحول رقميا من خلال زيادة رضا العملاء وتعزيز الكفاءة، وكل ذلك له تأثير إيجابي مباشر على تجربة العملاء وزيادة الإيرادات والدخل الصافي للشركة.

ساهمت CyberMAK في نجاح عملائها في أكثر من 3000 مشاركة ناجحة في أكثر من 15 دولة من خلال فرق القيادة متعددة الجنسيات التي تتمتع بخبرة كبيرة في مجال الأعمال والمجال في رعاية العملاء، وجودة الخدمة، والتشغيل الآلي، والأمن، وإدارة أصول البرمجيات، وإدارة السحابات المتعددة، والذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي، وتقييم المخاطر، وإدارة خدمات تكنولوجيا المعلومات وأكثر من ذلك بكثير.

نبذة عن شركة “ Kore.ai  

Kore.ai ” هي شريك رائد في استخدام الذكاء الاصطناعي في تكنولوجيا المحادثة لأكثر من 2000 شركة عالمية، توفر منصة الذكاء الاصطناعي للمحادثة على مستوى المؤسسات، من البداية إلى النهاية والمتاحة على الإنترنت / السحابية لبناء ونشر وإدارة برامج المحادثة عبر أكثر من 30 قناة رقمية وصوتية مختلفة، تقدم “Kore.ai ” أيضًا حلولًا متخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي للمحادثات تركز على خدمات المساعدة الافتراضية للمؤسسات والخدمات المصرفية للأفراد وخدمات الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات. تتعاون “Kore.ai ” مع كبار موردي البرامج المستقلين وخبراء تكامل النظم العالميين (ISVs) لمساعدة الشركات على تلبية احتياجات التحول الرقمي الخاصة بهم.

فازت “Kore.ai ” مرارًا وتكرارًا بجائزة المحلل العالمي وتم إدراجها في دليل سوق جارتنر 2019 الخاص بأنظمة المحادثة، ودليل سوق جارتنر لمساعدي العملاء المرئيين 2019، وايفرست جروب للمحادثة بالذكاء الاصطناعي – تقرير سوق الوكلاء الافتراضيين 2019 ومبدعي “آي دي سي” IDC: منصات برامج الذكاء الاصطناعي للمحادثة 2018، والعديد من الجوائز الأخرى.

لمعرفة المزيد يمكنك زيارة الرابط التالي:kore.ai

Follow us on social media:

Facebook: @CyberMAKWLL

Twitter: @CyberMAKWLL

LinkedIn: CyberMAK Information Systems W.L.L.

Instagram: cybermak

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1085089/CyberMAK_Kore_AI_Chatbots.jpg

Personal Envoy of UN Secretary-General to visit Finland to report on Mozambican peace process

Mirko Manzoni, Personal Envoy of the UN Secretary-General for Mozambique and Neha Sanghrajka, Senior Mediation Advisor, will visit Finland on 3�4 February. The Mozambican peace process is in a critical phase as the opposition troops are being demobilised. The aim is to return them to their communities and reintegrate them into a peaceful society.

In 2015, tensions between Mozambique’s ruling party Frelimo and the opposition party Renamo escalated into armed conflicts. In December 2016, the parties agreed on a ceasefire and, following long negotiations, a peace agreement was concluded in August 2019.

The former Ambassador of Switzerland to MozambiqueMirko ManzoniandNeha Sanghrajka, Senior Mediation Advisor to the peace processplayed an important role in the negotiations between the parties to the conflict. At the end of 2019, the UN Secretary-General appointed Manzoni as his Personal Envoy for Mozambique.

One of the key measures required to achieve permanent peace in the country is the successful disarmament of the Renamo troops and the return of former fighters to civilian life, as agreed upon in the peace agreement. The international community supports the process through a peace trust fund administered by UNOPS, which operates under the auspices of the UN. Finland has also supported the trust fund.

During their visit to Finland in February, Manzoni and Sanghrajka will meet with the senior management of the Ministry for Foreign Affairs, PresidentTarja Halonen, Members of Parliament, and civil society organisations specialised in peace mediation.

Source: Ministry of Foreign Affairs of Finland

UN: Millions of Malians In Need as Armed Groups Wreak Havoc

GENEVA – U.N. agencies say humanitarian conditions for millions of people in Mali are deteriorating, as armed groups and extremists wreak havoc and destroy the livelihoods of civilians.

The United Nations reports around 4.3 million Malians need humanitarian aid this year, including more than one million who are suffering serious food shortages.

Uta Kollies, the head of the U.N. office for the Coordination of Humanitarian Affairs in Mali, calls their situation very disconcerting. She said people are unprotected. They live in a state of chronic insecurity and abuse, which paralyzes their ability to provide the most basic necessities for themselves and their families.

People are unable to go to their fields because of the insecurity, Kollies said. Malnutrition is obviously coupled with the food insecurity and remains of high concern. We have a national prevalence of global acute malnutrition at about 9.4%, which is a serious situation according to WHO.

Mali has experienced chronic instability since jihadist groups briefly seized control of the north in 2012. The groups and criminal networks remain active in Mali and neighboring countries despite the presence of French and African counter-terrorism forces.

Kollies said the international community spends far more money on beefing up military intervention in Mali than on helping people suffering from hunger, lack of food, water, health, education and other basic relief.

She said last year the U.N. received only half of its $324 million appeal. At the same time, she says the U.N. blue helmets, different national forces and the Malian army received a total of $3 billion.

Although these forces are in Mali to protect the population, she tells VOA they have done little to bolster security in the country.

I personally think that asymmetric terrorist attacks in the past historically have very seldom been won with a military intervention only, Kollies said. You have to have political solutions and you have to follow up at that level.

Kollies said she cannot recall any country where hundreds of thousands of soldiers being deployed has met with success in engaging in a war on terror.

What is needed, she said is a political solution and more financing for humanitarians who can help lift people up out of their despair.

Source: Voice of America

HIV Vaccine Trial Fails in South Africa

The latest trial of a vaccine against HIV, the virus that causes AIDS, has been halted as results show it is not working.

The Maryland-based U.S. National Institutes of Health announced Monday it has stopped the HVTN 702 study in South Africa, following a recommendation of an independent data and safety monitoring board.

The study, also called Uhambo � meaning travel or a journey in Zulu � enrolled 5,407 HIV-negative volunteers at 14 sites across South Africa beginning in 2016. Participants were sexually active men and women between the ages of 18 and 35, who were randomly assigned to receive six injections of either the investigational vaccine regimen or a placebo.

Over a period of 18 months, enough time for the vaccine regimen to stimulate an immune response, there were 129 HIV infections among the vaccine recipients and 123 HIV infections among the placebo recipients. The findings showed there wasn’t significant evidence that vaccination either decreased or increased infection rates.

The trial in South Africa was based on an earlier trial in Thailand, the RV144 clinical trial, the only vaccine that has ever shown any degree of success in protection from HIV. Scientists say they will continue to study the results of the HVTN 702 trial, to find out why the vaccine that had modest efficacy in Thailand didn’t work in South Africa. Researchers said there were no safety concerns about the vaccine itself.

Experts have voiced disappointment in the decision to stop the vaccine trial in South Africa.

“Whilst this is a significant setback for the field, we need to continue the quest for a preventive vaccine. The rates of HIV infection, which continue unabated in this region, should spur greater urgency, global attention and investment to the quest,” said Linda-Gail Bekker, past president of the International AIDS Society and chair of the Enterprise Advisory Group.

“An HIV vaccine is essential to end the global pandemic, and we hoped this vaccine candidate would work. Regrettably, it does not,” said Anthony Fauci, the director of the National Institute of Allergy and Infectious Diseases, which is part of the NIH.

South Africa has one of the world’s highest HIV rates. According to UNAIDS, more than 20 percent of people between the ages of 15 and 49 were HIV-positive in 2018.

Multiple HIV vaccines have been tested since the 1990s.

Source: Voice of America