المملكة العربية السعودية تتجلى كوجهة رئيسية للاستثمار في التعدين لتميزها التقني والنظام البيئي الصناعي والتركيز على الاستدامة

يوضح معالي نائب الوزير لشؤون التعدين، المهندس خالد المديفر، تفاصيل التحول التعديني في البلاد مع نموها لتصبح الركيزة الثالثة للنمو الصناعي في المملكة العربية السعودية الرياض، المملكة العربية السعودية، 5 سبتمبر 2021 /PRNewswire/ — في مقابلة هذا الأسبوع خلال فعاليات مؤتمر ( Mines and Money Online Connect (، شارك معالي المهندس خالد المديفر، نائب وزير شؤون التعدين […]

يوضح معالي نائب الوزير لشؤون التعدين، المهندس خالد المديفر، تفاصيل التحول التعديني في البلاد مع نموها لتصبح الركيزة الثالثة للنمو الصناعي في المملكة العربية السعودية

الرياض، المملكة العربية السعودية، 5 سبتمبر 2021 /PRNewswire/ — في مقابلة هذا الأسبوع خلال فعاليات مؤتمر
( Mines and Money Online Connect (، شارك معالي المهندس خالد المديفر، نائب وزير شؤون التعدين في وزارة الصناعة والثروة المعدنية السعودية، مع جمهور عالمي من المستثمرين الأسباب التي حولت المملكة العربية السعودية سريعًا إلى وجهة تعدين رئيسية.

صرح معالي المهندس خالد المديفر قائلًا: “لقد أصبحت المملكة العربية السعودية منفتحة للغاية على مجال الأعمال التجارية، وقد اتخذنا العديد من الخطوات التحويلية لجعل الاستثمار في التعدين أكثر جاذبية من أي وقت مضى. وإلى جانب ذلك، ونظرًا لما أدلى لنا المستثمرون به عن عوامل النجاح الحاسمة، فإننا نمتلك عقلية وطنية جديدة وفهم أعمق لتعقيدات التعدين وتركيز أكبر على الاستقرار والقدرة على التنبؤ. وبالإضافة إلى البصمة الجيولوجية الغنية والمتنوعة، وقطاع التعدين المتحول والتركيز الشديد على الاستدامة، يمكننا تقديم حجة قوية مفادها أن المملكة العربية السعودية بلد تعدين في طور التكوين”.

كما سلّط معالي نائب الوزير الضوء على ثلاثة عوامل جذب رئيسية للمستثمرين: الجيولوجيا ونظام البيئي للتعدين والاستدامة.

الجيولوجيا

  • تشير التقديرات إلى أن منطقة الدرع العربي (Arabian Shield) يحتوي على ما قيمته 1.3 تريليون دولار من الثروة المعدنية الممكنة، عبر العديد من السلع، بما في ذلك الذهب والنحاس والفوسفات وخام الحديد والمعادن الأرضية النادرة، وكثير منها ضروري للتقنيات التي ستقود مستقبلًا مستدامًا، والتي في ارتفاع الطلب.
  • كما توفر قاعدة البيانات الجيولوجية الوطنية (National Geological Database) التي تم إطلاقها مؤخرًا إمكانية الوصول عبر الإنترنت إلى ما يعادل 80 عامًا من السجلات الوطنية للمعلومات الجيولوجية والجيوفيزيائية والجيوكيميائية، بما في ذلك آلاف التقارير التفصيلية حول أهداف التعدين وآفاقه.
  • أُعلن مؤخرًا أيضًا عن برنامج مسح جيولوجي إقليمي (Regional Geological Survey Program) رئيسي قيد التنفيذ الآن وسيجري عمليات مسح جيوفيزيائية وجيوكيميائية وإنشاء خرائط تفصيلية لمساحة أكثر من 700,000 كيلومتر مربع من منطقة الدرع العربي.
  • ومن أجل تحقيق أهداف اتفاقية باريس (Paris Agreement) بشأن المناخ، سيتعين زيادة المعروض العالمي من النحاس والمعادن الأرضية النادرة بنسبة 40 في المائة، بينما سترتفع احتياجات النيكل والكوبالت بنسبة 60 في المائة إلى 70 في المائة، وستتوسع متطلبات الليثيوم بنسبة 90 في المائة. تظهر كل هذه العناصر المحورية في الجيولوجيا الغنية للمملكة العربية السعودية

النظام البيئي للتعدين

  • ركزت رؤية السعودية 2030 على التعدين من أجل تحقيق نمو في هذا القطاع ليصبح الركيزة الثالثة للنمو الصناعي في البلاد، مما أدى إلى تطوير شامل في استراتيجية تطوير التعدين والصناعات التعدينية
    (Mining and Mining IndustriesDevelopment Strategy)، والتي حددت ما يقرب من 40 مبادرة، معظمها قيد التنفيذ بالفعل.
  • يجري تغيير الإطار القانوني والتنظيمي للتعدين في المملكة العربية السعودية، وأصبح مصمم الآن لضمان الترخيص الفعال والشفاف؛ وتبسيط ممارسة الأعمال التجارية؛ ودعم صناعة التعدين الديناميكية والمستدامة.
  • – استنادًا إلى أفضل الممارسات العالمية، صدر نظام الاستثمار التعديني (Mining Investment Law) المنقح بالكامل في أواخر العام الماضي، وهو يدعم الآن عملية واضحة وشفافة لطلبات الترخيص والموافقات
  • – توفر منصة “Ta-adin” الجديدة على شبكة الإنترنت نقطة وصول واحدة لتطبيقات ترخيص التعدين والإصدار والمعلومات
  • – تم تنفيذ حوافز جديدة، بما في ذلك توفير تمويل مشترك يصل إلى 75 في المائة من الاستثمار، وإجازة امتياز لمدة خمس سنوات لعمال المناجم، وخصومات على عائدات الإنتاج المحلي، ودعم تكاليف السعودة
  • اجتذبت المملكة بالفعل كميات كبيرة من الاستثمارات المحلية والدولية في سلع التعدين مثل الذهب والفوسفات والألمنيوم.
  • كان هذا النجاح السابق قائمًا على مجموعة متنوعة من المزايا “المُعدة خصيصًا” للمستثمرين المحتملين، إلى حد ما، مثل:
  • – ارتفاع الطلب المحلي على المنتجات المعدنية
  • – الموقع الجغرافي في جزء رئيسي من العالم والقرب من أسواق المستخدم النهائي في المناطق الجغرافية الرئيسية، بما في ذلك منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وآسيا وأوروبا
  • – السلامة والأمن حسب تصنيف مؤشر الأمن للمنتدى الاقتصادي العالمي (World Economic Forum)
  • – تقدم مستمر في “سهولة ممارسة الأعمال”، حيث وضع البنك الدولي (World Bank) المملكة العربية السعودية ضمن أفضل 10 دول من حيث تحسين مناخ الأعمال.
  • – بنية تحتية قوية، بما في ذلك الطرق والسكك الحديدية والموانئ وشبكات الكهرباء، واستثمارات كبيرة في استخدام المياه والبنية التحتية.

الاستدامة

  • يهدف مبدأ الاستدامة في قطاع التعدين إلى حماية البيئة وصحة وسلامة العاملين في القطاع.
  • لقد أطلقت المملكة مبادرة ضمان استدامة قطاع التعدين، والتي تهدف إلى إنشاء قطاع يركز على تحقيق التوازن بين القيمة الاقتصادية وحماية البيئة.
  • كما يضمن نظام التعدين الجديد في البلاد الأولوية القصوى للممارسات المستدامة بالنسبة لمشغلي التعدين الجدد عندما يتقدمون بطلب للحصول على تراخيص.

وأخيرًا، أعلن معالي نائب الوزير، المهندس المديفر عن تفاصيل افتتاحية قمة Future Minerals Summit (FMS)، وهي أول فعالية على الإطلاق تقدم “متجرًا شاملاً” للمستثمرين وعمال المناجم وغيرهم من أصحاب المصلحة في الصناعة المهتمين بمعرفة المزيد عن فرص التعدين في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وشمال وشرق إفريقيا.

تم التخطيط لقمة FMS خلال الفترة من 11 إلى 13 يناير 2022 في الرياض، وسترحب بالحضور من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الحكومات والمستثمرون وشركات التعدين والشركات الكبرى. يتمحور برنامج القمة حول أربع ركائز:

  • تحديد مركز تعدين جديد – عرض الفرص عبر الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وشمال وشرق إفريقيا
  • أراضي الفرص – تحديد فرص الشراكة عبر سلاسل القيمة المتكاملة
  • إعادة تصور التعدين – تسليط الضوء على الابتكارات التي ستدعم التعدين في المستقبل
  • مساهمة قطاع التعدين في المجتمع – تسليط الضوء على الدور الحيوي للصناعة في إنتاج المدخلات اللازمة لخلق مستقبل دائري للكربون، بالإضافة إلى جذب القوى العاملة في المستقبل

بالإضافة إلى وزارة الصناعة والثروة المعدنية، اُعتمدت قمة FMS من قبل وزارة الاستثمار وصندوق الاستثمارات العامة ووزارة الخارجية.

لمزيد من المعلومات، تفضل بزيارة www.futuremineralssummit.com.

التغريدات

المملكة العربية السعودية تتجلى كوجهة رئيسية للمستثمرين في قطاع التعدين لتميزها الجيولوجي والنظام البيئي الصناعي والتركيز على الاستدامة

#KSAMining

#MinesandMoney

تقدر قيمة الثروة المعادن في منطقة الدرع العربي بنحو 1.3 تريليون دولار من المعادن ستمكن من إتاحة مستقبل مستدام

#KSAMining

#MinesandMoney

تحويل الإطار القانوني والتنظيمي لقطاع التعدين في المملكة العربية السعودية المصمم لضمان الترخيص الفعال والشفاف

#KSAMining

#MinesandMoney

الاستدامة أساسية لقطاع التعدين في المملكة العربية السعودية، ويتضح ذلك من خلال مبادئها ومبادرة ضمان الاستدامة

#KSAMining

#MinesandMoney

الإمارات العربية المتحدة تقبل تعيين جاستن كريم حاولي السفير الأول لدولة سانت كيتس ونيفيس

لندن، 5 سبتمبر 2021 /PRNewswire/ — تم تعيين جاستن كريم حاولي مؤخرًا كأول سفير لدولة سانت كيتس ونيفيس في الإمارات العربية المتحدة. في اجتماع عقد بين حاولي ووزارة الخارجية والتعاون الدولي بدولة الإمارات العربية المتحدة، تم تقديم أوراق اعتماده كسفير والترحيب به رسميًا. يأتي تولي هذا المنصب المهم في وقت تواصل فيه حكومتا دولة سانت […]

لندن، 5 سبتمبر 2021 /PRNewswire/ — تم تعيين جاستن كريم حاولي مؤخرًا كأول سفير لدولة سانت كيتس ونيفيس في الإمارات العربية المتحدة. في اجتماع عقد بين حاولي ووزارة الخارجية والتعاون الدولي بدولة الإمارات العربية المتحدة، تم تقديم أوراق اعتماده كسفير والترحيب به رسميًا. يأتي تولي هذا المنصب المهم في وقت تواصل فيه حكومتا دولة سانت كيتس ونيفيس ودولة الإمارات العربية المتحدة استكشاف السبل التي يمكن من خلالها تعزيز التعاون. وتقوم الدولتان حاليًا بالتنسيق في مجالات تطوير الطاقة المتجددة والتكيف مع تغير المناخ والسياحة.

كما تعد سانت كيتس ونيفيس موطنًا للعديد من الأفراد من الشرق الأوسط، بما في ذلك أفراد من دول الخليج، الذين يشكلون جزءًا حيويًا من برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار من سانت كيتس ونيفيس(Citizenship by Investment (CBI) programme of St (Kitts and Nevis. يمنح البرنامج الجنسية للأفراد الأثرياء وأسرهم، بشكل عام في غضون أشهر، والذين يدخلون بدون تأشيرة أو تأشيرة عند الوصول إلى ما يقرب من 160 دولة. وعلاوة على ذلك، يُسمح للمواطنين الجدد أيضًا بالحصول على الرعاية الصحية والتعليم وحقوق العمل والمعيشة الكاملة في الدولة الكاريبية المشمسة.

كما رئيس وزراء نيفيس، معالي الأستاذ مارك برانتلي بالسفير الجديد. غرّدبـ “ابعث تهنئتي بأول سفير لنا في دولة الإمارات العربية المتحدة، سعادة السفير جاستن حاولي. وسوف تسمح هذه الترقية المهمة لوجودنا الدبلوماسي في الشرق الأوسط لدولة سانت كيتس ونيفيس بمواصلة تعميق وتقوية العلاقات مع هذه المنطقة المهمة من العالم”.

كما تُعد جلوباليزيشن بارتنرز (CS Global Partners) أحد الممثلين المعتمدين لبرنامج الجنسية عن طريق الاستثمار من دولة سانت كيتس ونيفيس مع وجود تمثيل لها في دولة الإمارات العربية المتحدة. وصرح بول سينغ، مدير الشركة، أنه كان هناك زيادة ملحوظة في الاهتمام ببرامج الجنسية عن طريق الاستثمار من العالم العربي أثناء الوباء. فالديموغرافية (الخريطة السكانية) التي يلبيها البرنامج إلى حد كبير في المنطقة هي من لبنان والعراق ومصر والأردن والمغرب. “فقد أصبحت الجنسية الثانية ضرورية للكثيرين من الشرق الأوسط، وخاصة في الإمارات العربية المتحدة، لأنها تمنحهم فرصة لتنمية أعمالهم وإنشاء مكاتب في مراكز الأعمال الرئيسية في جميع أنحاء العالم”.

وقد أُطلق برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في سانت كيتس ونيفيس في عام 1984 لتحفيز تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر وهو الآن الأطول بقاءً في العالم. الشهر الماضي، حقق البرنامج مرتبة الأفضل عالميًا حسب تصنيف مجلة إدارة الثروات المهنية التي تديرها صحيفة فاينانشال تايمز.

للتواصل:

pr@csglobalpartners.com  

www.csglobalpartners.com

Tanzania Opposition Condemns Arrest of Chadema Party Members

Opposition and rights activists in Tanzania have condemned the arrest of several members of the country’s main opposition Chadema party, who were to hold a forum to discuss constitutional reforms. The action happened while Chadema leader Freeman Mbowe…

Opposition and rights activists in Tanzania have condemned the arrest of several members of the country’s main opposition Chadema party, who were to hold a forum to discuss constitutional reforms. The action happened while Chadema leader Freeman Mbowe remains behind bars facing terrorism-related charges that his party has branded a bid by President Samia Suluhu Hassan’s government to silence the opposition.

The condemnations came after police in Musoma, a town in Mara region in the northern part of Tanzania, Saturday arrested nine members of the main opposition Chadema party who were organizing a symposium on a new constitution.

In a post shared on Twitter, the Chadema party said it was following the incident, which it said suppresses democracy.

The statement said, “We strongly condemn this blatant violation of the constitution and rule of law, sowing the seeds of hatred, discrimination, and discord within communities,” It also protested against what the party called the “suppression of democratic rights” by police and other security forces.

Speaking with VOA, Chadema party spokesperson Coast Zone Gerva Lyenda said the ongoing unrest is motivated by their demand for a new constitution.

Lyenda said that before the demand for a new constitution, there were no arrests. He said the problem is a new constitution, it’s their right and they will fight for it. Lyenda added that Chadema would like to obtain a new constitution without bloodshed.

Chadema is challenging the current constitution which was formed under a single-party system saying it favors the ruling Revolutionary Party.

A government critic such as Bob Wangwe sees the arrests as suppressing democracy in Tanzania.

He says the police forces want to control what citizens discuss and what they can do, while the constitution of the United Republic of Tanzania grants citizens freedom and the right to discuss issues that concern them. He urges President Samia Hassan to take the issue seriously since it tarnishes the image of the country.

Police declared the Chadema gathering on constitutional reform illegal and unconstitutional, pointing to Hassan’s remark that it is time to build the economy first.

“Discussions about the constitution will be resumed after the economy becomes stable, when the president decides that the situation is good, then the symposium about the constitution will be given a permit,” said Longinus Tibishubwamu, the head of police in Mara region. He added that if there is anyone trying to hold a constitutional forum now, he sees them as breaking the law.

Analysts say Hassan has started well but incidents like these show some weakness.

Political analyst Victor Kweka says there is no president who is perfect, but there are weaknesses that can be avoided. He added that if the president has good advisers, she can implement her duties in a way that will show that she really intends to have a national unity government and a country to stand together as one on economic, political and democratic matters.

Meanwhile, opposition in Tanzania is still insisting that they will be continuing with their operation to exercise their democratic rights without fear from the state apparatus. For the president, building the economy is her first priority.

Source: Voice of America

South Africa’s Lions Prosper with Careful Watch and Fenceless Parks

At sunset, a buffalo calf’s distressed grunts reverberate through the bush.But it’s a trick. The grunts are blaring from a loudspeaker, designed to lure lions to a tree and let a South African wildlife reserve carry out a census of its apex predator.As…

At sunset, a buffalo calf’s distressed grunts reverberate through the bush.

But it’s a trick.

The grunts are blaring from a loudspeaker, designed to lure lions to a tree and let a South African wildlife reserve carry out a census of its apex predator.

As an added enticement, the carcasses of two impalas are affixed to a tree. The scent promises a fresh meal.

In the headlights of a 4×4, armed rangers with night binoculars and torches watch over the scene.

“We know our lions, but with this process, we verify them,” says Ian Nowak, head warden at the Balule Nature Reserve.

A wildlife researcher next to him listens intently, her ears tuned to clues from the nocturnal sounds.

That’s how she knows a rumbling is from elephants grazing in the tall grass. And that’s how she knows when to raise her camera to photograph lions, looking for distinctive scars or peculiar ears — anything that identifies them for the count.

This job requires patience. The team once spotted 23 lions ripping into the bait.

“They growl and they fight. Then they lie down and eat,” Nowak whispers. “It can be quite a frenzy on the bait. They smack each other and then settle down.”

Don’t fence them in

At 55,000 hectares (136,000 acres), Balule is huge — yet it connects with an even bigger ecosystem that, all told, is almost the size of Belgium.

Balule and other nearby game farms have transitioned into nature reserves, joining up with the Kruger National Park to create a vast territory without internal fences, covering 2.5 million hectares, that extends to Mozambique.

To create such enormous space for wildlife is a rare success story these days.

Conservationists meeting in Marseille, southern France, are deeply worried for Africa’s “big cats”, facing loss of habitat and human encroachment as well as poaching.

Balule is so big that its census-takers have to criss-cross the terrain to make the count as thorough as possible.

“Sometimes they’ve eaten. If they’re full, they don’t come,” Nowak said. “Especially the males, they’re lazy as hell.”

Twenty years ago, Balule was mostly farmland and lions were few.

Last year, the census found 156 of the lordly beasts.

“Lions are doing incredibly well, mainly because there’s a large enough space to operate,” Nowak says.

Overall, the news is good for lions in South Africa, thanks to government conservation efforts — helped by the inducement of tourists who are willing pay to see the animals. Private investors have also stepped in.

A years-long drought has also been a boost. Antelopes and buffalo did not have enough to eat, making them easier prey for large carnivores.

‘Lions don’t share’

The loudspeaker rumbles again with the recording of the injured buffalo calf. This time, a small jackal appears, hoping for a nibble. At the slightest sound, it dashes away.

The wildlife researcher detects another movement in her thermal binoculars. The headlights flash back on, illuminating the majestic mane of a lion approaching stealthily, careful but calm.

“He’s initially cautious,” says Nick Leuenberger, one of the regional wardens. “He doesn’t know if he’ll be walking in on another pride.”

“Lions defend their food, they don’t share,” he adds.

“Here the lion tolerates the jackal. He knows he’s not a major threat to his food source.”

Suddenly, the lion leaps up to one of the suspended impalas, biting into its belly. After his meal, he lies at the foot of the tree.

Now the team can move on. No other animals will dare approach.

The next night, seven hyenas take turns snipping at the fresh impala, without a lion in sight.

But on the way back, the 4×4 slams the brakes. To the left, a hippo roars furiously, its mouth wide open.

To the right, seven lionesses raise their heads above the grassline. A magical sight, but no danger to the hippo. Nowak says it would take at least twice as many lions to threaten the hippo.

The tension eases. A lion emerges from the brush and walks along the trail. A lioness joins him, and the 4×4 follows them slowly until they disappear into the night.

Source: Voice of America

Key Dates in Guinea Since Independence

Army officers on Sunday staged a coup in Guinea. Here are some key dates in the history of the troubled west African country since independence from France in 1958.1958: IndependenceOn October 2, 1958, Ahmed Sekou Toure declares independence, a few day…

Army officers on Sunday staged a coup in Guinea. Here are some key dates in the history of the troubled west African country since independence from France in 1958.

1958: Independence

On October 2, 1958, Ahmed Sekou Toure declares independence, a few days after a referendum rejected membership in a Franco-African community proposed by then French leader Charles de Gaulle.

Sekou Toure is elected president in January 1961. The country turns socialist in 1967.

Toure in power for 26 years

The “father of independence” becomes a Third World hero but turns into an iron-fisted ruler who is blamed for the disappearance of about 50,000 people, according to human rights groups. Hundreds of thousands flee the country.

1984-2008: Conte’s rule

On April 3, 1984, a week after Toure’s death, a military junta takes power led by Colonel Lansana Conte. He puts down a coup attempt in 1985 and a deadly army mutiny in 1996.

Conte is elected president in 1993 and reelected twice in votes disputed or boycotted by the opposition.

In early 2007, massive protests against the “Conte system” are put down, claiming more than 180 lives, according to humanitarian groups.

2008 coup

On December 23, 2008, soldiers seize power in a bloodless coup the day after Conte died of an undisclosed illness at age 74.

The government swears allegiance to the junta led by Captain Moussa Dadis Camara.

In September 2009, security forces open fire at a stadium where thousands of opposition members are holding a rally.

At least 157 people are killed and around 100 women are raped.

In December, junta chief Camara is wounded as his top aide shoots him in the head.

2010: Alpha Conde, first elected president

In January 2010, transitional President Sekouba Konate signs a deal with Camara, setting up a presidential election.

On November 7, Alpha Conde becomes Guinea’s first democratically elected president.

He survives unscathed when soldiers attack him at his home in the capital Conakry on July 19, 2011.

He is reelected on October 11, 2015, after polls marred by violence and fraud allegations.

2013: Ebola epidemic

An epidemic of the hemorrhagic disease Ebola breaks out that will last until 2016 and claim more than 2,500 lives.

Conde’s third term

Starting in October 2019, the prospect of a third term for Conde sparks fierce opposition, with dozens of civilians killed during protests.

A new constitution adopted on March 22, 2020, after a referendum boycotted by the opposition allows Conde to run for a third term.

Conde is declared the winner of a presidential vote on October 18, 2020, as top challenger Cellou Dalein Diallo and other rivals cry foul.

Source: Voice of America

Guinea Soldiers Claim They’ve Staged a Successful Coup

Members of the Guinea military staged an apparent coup Sunday, declaring on national television that they had arrested President Alpha Conde, dissolved the country’s constitution, and sealed off land and air borders.The junta later announced a nationwi…

Members of the Guinea military staged an apparent coup Sunday, declaring on national television that they had arrested President Alpha Conde, dissolved the country’s constitution, and sealed off land and air borders.

The junta later announced a nationwide curfew, Agence France Press reported.

Conde’s whereabouts Sunday was not immediately clear. AFP reported that it had received a video of Conde, wearing a wrinkled shirt and jeans and sitting on a couch surrounded by soldiers. When asked by a soldier in the video whether he has been harmed in any way, Conde does not respond.

In October, the president won a third term in office after amending the constitution to allow him to run again. The controversial election sparked violent protests throughout the country.

Army Colonel Mamady Doumbouya, a former French legionnaire, appeared on national television Sunday, draped in the Guinea flag.

“We have dissolved government and institutions,” Doumbouya said. “We call our brothers in arms to join the people.”

Doumbouya cited mismanagement of the government as a reason for his actions. He calls his group of soldiers the National Rally and Development Committee (CNRD).

CNRD said on state television later Sunday that all governors had been replaced by military leaders, but that all outgoing ministers were invited to a meeting Monday at parliament.

“Any failure to attend will be considered as a rebellion against the CNRD,” the group said in a statement.

Fighting was reported earlier Sunday in Conakry, but following the announcement on television, many took to the streets to celebrate what they believed to be a successful coup.

International groups were quick to condemn the unrest in Guinea.

“I strongly condemn any takeover of the government by force of the gun and call for the immediate release of President Alpha Conde,” United Nations Secretary-General Antonio Guterres wrote on Twitter.

ECOWAS Chairman and Ghana President Nana Akuffo-Addo condemned what he called an “attempted coup” in a statement released Sunday, calling for the unconditional release of Conde.

France also condemned the “attempted seizure of power by force” and called for Conde’s release, a Foreign Ministry statement said.

African Union leaders called on the body’s Peace and Security Council to meet urgently to discuss the situation.

Source: Voice of America