Tag Archives: Kearsarge Global Advisors

شركة أحمد حمد القصيبي توافق على تسوية مع غلين ستيوارت في كاليفورنيا

– الاتفاق يستند على تعاون ستيوارت المستقبلي والتسوية السريعة

 واشنطن، 2 تشرين الأول / أكتوبر / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان — أعلنت شركة أحمد حمد القصيبي وإخوانه Ahmad Hamad Algosaibi & Brothers Company (“AHAB”)  اليوم أنها قبلت تسوية قضية قانونية مع غلين ستيوارت، وهو مواطن من مدينة نيوبورت بيتش في ولاية كاليفورنيا، الذي كانت شركة أحمد حمد القصيبي وإخوانه قد رفعت قضية قانونية ضده في العام 2011 بموازاة مطالباتها ضد معن الصانع ومجموعة شركاته المدعوة بمجموعة سعد. وبموجب هذه التسوية (التي لن يدفع أحد بموجبها أية أموال)، سيجتمع ستيوارت مع شركة أحمد حمد القصيبي وإخوانه لتقديم معلومات تتعلق بالأحداث والمبادلات التجارية التي أوصلت الشراكة السعودية إلى تحمل ديون بلغت حوالي 9 مليارات دولار.

ووفقا لإريك لويس، المنسق القانوني العالمي لشركة أحمد حمد القصيبي وإخوانه، فإن التسوية بدت معقولة لشركة أحمد حمد القصيبي وإخوانه، بقيادة الإدارة التنفيذية الجديدة للشركة، في وقت تقوم فيه هذه الإدارة بمحاولات لإعادة تنظيم ديون الشركة وإعادة تركيز جهود التقاضي التي تقوم بها. وقال: “إن لدينا ثقة بأننا كنا قادرين على إثبات ادعاءاتنا في المحاكمة، لكننا نعرف أننا كنا سننتظر لعامين للوصول إلى المحاكمة والطعون المحتملة، ومن ثم القيام بعملية تعقب دولية للأصول التابعة له عبر مجموعة من الولايات القضائية في الخارج التي كان يمكن لها أن تكون مضيعة للوقت ومكلفة في الوقت ذاته.”

وقال لويس أيضا أنه بالنظر إلى أن ستيوارت كان يتعامل بانتظام مع جميع البنوك ومع معن الصانع، فإن موافقته على توفير المعلومات التي يمكن استخدامها في تقاضي شركة القصيبي ضد المشاركين الآخرين “هي في نهاية اليوم أكثر قيمة من أي استرداد مالي ضده كفرد. والهدف هنا هو الحصول على مزيد من الأدلة حول مخطط الاحتيال الكبير للصانع ومعرفة لماذا قدمت أكثر من 100 مصرف قروضا غير مؤمنة على أساس وثائق مزورة من دون أدنى قلق حول ما كانت تستخدم من أجله تلك الأموال.”

وكانت شركة القصيبي قد وظفت في شهر حزيران / يونيو العام 2013، سايمون تشارلتون وبن جونز، وهما كانا يعملان سابقا لدى شركة “ديلويت كوربوريت فاينانس ليميتيد” لإدارة الشركة كرئيس لقسم إعادة الهيكلة والرئيس التنفيذي بالوكالة، والمدير المالي، على التوالي. وقد تم تكليف تشارلتون وفريقه التنفيذي بحل القضايا الجارية المرتبطة بعملية احتيال معن الصانع وقيادة شركة القصيبي نحو آفاق جديدة. وهذا يشمل ترشيد التقاضي والمطالبات التي تركز على تحقيق أقصى قدر من المبالغ المستردة من الصانع والشركات المرتبطة به. وتشمل هذه الخطوات تحريك الدعاوى القانونية ضد شركة الصانع في المملكة العربية السعودية، والعمل على التوصل إلى تسوية شاملة مع البنوك المطالبة. وقد حققت المطالبة ضد ستيوارت الغرض منها ولم تعد جزءا من الاستراتيجية الشاملة للدعوى المدنية.

وقد رفعت شركة القصيبي دعوى قضائية ضد ستيوارت في شهر آذار / مارس 2011 زاعمة أنه قام بمساعدة والتحريض على أعمال الاحتيال وخيانة الأمانة واختلاس الأموال التي قام بها الصانع. وقد حاول ستيوارت دون جدوى تأخير القضية، ومن ثم مطالبة المحكمة برفض الدعوى. وقد رفع أيضا قضية ادعى فيها أن هناك محاكمة خبيثة ضده، وهو ما رفضته المحكمة. وتقوم المحكمة بأعمال اكتشاف نشطة خلال العام 2013 وكان من المقرر أن تتم محاكمتها في العام 2015. وجدير بالذكر أن التسوية الأخيرة لا تؤثر على مختلف الإجراءات المدنية والجنائية الجارية ضد معن الصانع.

 

AHAB Agrees to Settlement with Glenn Stewart in California

Agreement centers on Stewart’s future cooperation and quick resolution

WASHINGTON, Oct. 1, 2013 / PRNewswire — Ahmad Hamad Algosaibi & Brothers Company (“AHAB”) today announced that it has settled litigation with Glenn Stewart, a resident of Newport Beach, California, whom AHAB had sued in 2011 in parallel with its claims against Maan Al Sanea and his group of companies known as the Saad Group. Pursuant to the settlement (in which neither party will pay any money), Stewart will meet with AHAB to provide information concerning the events and transactions that have left the Saudi partnership with approximately $9 billion in ostensible debt.

According to Eric Lewis, AHAB’s global legal coordinator, the settlement made sense for AHAB, led by new executive management, as it attempts to reorganize its debts and re-focus its litigation efforts. “We have confidence that we would have proven our allegations at trial, but were looking at two years to trial, likely appeals, and then a further international asset-tracing exercise through an array of offshore jurisdictions that could have been both time consuming and expensive.”

Lewis also stated that, given that Stewart dealt regularly with all of the banks and with Maan Al Sanea, his agreement to provide information that can be used in AHAB’s litigation against other participants “at the end of the day is far more valuable than any monetary recovery against him as an individual. The goal here is to gain further evidence of Al Sanea’s vast Ponzi scheme and to learn why more than 100 banks would have made unsecured loans based on forged documents without the slightest concern about what the money was being used for.”

In June 2013, AHAB hired Simon Charlton and Ben Jones, both previously of Deloitte Corporate Finance Limited, to manage the company as Chief Restructuring Officer and acting Chief Executive Officer, and Chief Financial Officer respectively. Charlton and his executive team are tasked with resolving ongoing issues associated with Maan Al Sanea’s fraud and leading AHAB’s businesses into a new era. This includes rationalizing the litigation and claims focusing on maximizing recoveries from Al Sanea and his associated companies. Such steps include bringing legal proceedings against Al Sanea in Saudi Arabia, and working toward a comprehensive settlement with the claimant banks. The claim against Stewart has served its purpose and is no longer part of the overall civil claim strategy.

AHAB sued Stewart in March 2011 alleging that he aided and abetted Al Sanea’s fraud, breach of trust, and misappropriation of funds. Stewart tried unsuccessfully to delay the case, and then to have the case dismissed. He also asserted a counterclaim for malicious prosecution, which the court rejected. The case has been in active discovery during 2013 and was scheduled for trial in 2015. The settlement does not affect the various civil and criminal proceedings ongoing against Maan Al Sanea.

دعاوى شركة أحمد حمد القصيبي وإخوانه ضد معن الصانع ستسير قدما في محاكم جزر كايمان

واشنطن، 12 آذار / مارس، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان — رفضت المحكمة العليا في جزر كايمان أحدث جهود يقوم بها المسؤولون عن تصفية شركات معن الصانع في جزر كايمان من أجل رفض أجزاء من القضية القانونية التي ترفعها شركة أحمد حمد القصيبي وإخوانه ضده. ففي جلسة استماع للمحكمة عقدت في شهر تشرين الثاني / نوفمبر 2012، طالب المسؤولون عن تصفية ممتلكات وشركات الصانع من المحكمة شطب مطالبات شركة القصيبي لاسترداد الأموال المسروقة التي نقلت إلى شركات السيد الصانع في جزر كايمان. وباستثناء شركة صغيرة ذات أغراض خاصة، رفضت المحكمة رفض مطالبات شركة القصيبي، ووجهت بأن تواصل القضية مسارها قدما إلى المحاكمة ضد الشركات الأساسية للصانع.

وفي شهر حزيران / يونيو 2012، حصلت شركة القصيبي على حكم انتقالي غيابي بقيمة 2.5 مليار دولار ضد السيد الصانع في جزر كايمان. و في جلسة الاستماع في شهر تشرين الثاني / نوفمبر، حاول مصفو شركات الصانع أيضا الحصول على تصريح باستئناف هذا الحكم. ولكن أمر محكمة جزر كايمان يرفض أي حق للاستئناف على أساس أن مثل هذا الاستئناف “لن يكون أمامه أي فرصة للنجاح ” ولن يثير “أية نقطة ذات أهمية للجمهور.”

وطلبت المحكمة أن يتفق الطرفان على جدول زمني لمرحلة الاستكشاف والمحاكمة في الدعوى، بحيث يصبح بالإمكان للدعوى القضائية أن تسير قدما في الوقت المناسب. وستكون الخطوة التالية متمثلة في الاتفاق على عملية الاستكشاف وجدول زمني من شأنه أن يسير بالقضية إلى المحاكمة خلال عام واحد تقريبا.

وقال إريك لويس، المنسق القانوني الرئيسي لشركة القصيبي، “بعد أكثر من ثلاث سنوات من الحيل الإجرائية، نتطلع الآن إلى الانتقال إلى مرحلة المحاكمة في هذه القضية. لقد كانت شركات معن الصانع في جزر كايمان قد لعبت دورا فعالا في العمليات الاحتياله العالمية التي تبلغ قيمتها عدة مليارات الدولارات، وخزائنها لا تزال مليئة بالأموال المسروقة التي نعتزم استردادها.”

جدير بالذكر أن شركة القصيبي تواصل ملاحقة أصول معن الصانع في المحاكم في جميع أنحاء العالم. ففي شهر أيلول / سبتمبر 2012، حكمت محكمة في نيويورك أنها تتمتع بالاختصاص القانوني للنظر في دعوى شركة القصيبي المتعلقة بالأعمال الاحتيالية وغسل الأموال للسيد الصانع.
للحصول على نسخة من حكم المحكمة، يرجى الاتصال بـ غراهام ميلر، على عنوان البريد الألكتروني التالي: graham@sphereconsulting.com.

 

AHAB’s Claims Against Maan Al Sanea Companies To Proceed to Trial in Cayman

WASHINGTON, March 11, 2013 /PRNewswire – The Grand Court of the Cayman Islands has rejected the latest efforts by the Liquidators of Maan al Sanea’s companies in the Cayman Islands to dismiss portions of Ahmad Hamad Algosaibi & Brothers’ (AHAB) case.  At a hearing in November 2012, the Liquidators had requested that the court strike out AHAB’s claims for recovery of stolen funds that were transferred to Mr. Al Sanea’s Cayman Islands companies.  With the exception of one small special purpose company, the court refused to dismiss AHAB’s claims, directing that the case should move forward to trial against the primary companies.

In June 2012, AHAB won a $2.5bn interim default judgment against Mr. Al Sanea in the Cayman Islands.  At the hearing in November, the Al Sanea company Liquidators also sought permission to appeal that judgment.  The Cayman court’s order denies any right to appeal on the grounds that such an appeal would have “no prospect for success” and would raise “no point of public importance.”

The court requested that the parties agree to a schedule for discovery and trial in the proceeding, so that it will move forward in a timely manner. The next step will involve agreeing to a process for discovery and a schedule that will take the case to trial in approximately one year.

“After more than three years of procedural machinations, we look forward to moving into the trail phase of this case,” said Eric Lewis, AHAB’s chief legal coordinator. “Maan Al Sanea’s companies in the Cayman Islands were instrumental to his multi-billion dollar global fraud, and their coffers remain filled with stolen funds that we intend to recover. ”

AHAB continues to pursue the assets of Maan Al Sanea in courts around the world.  In September 2012, a New York court ruled that it has jurisdiction to hear AHAB’s claim in respect of Mr. Al Sanea’s fraud and money laundering.

For a copy of the judgment, please contact Graham Miller at: graham@sphereconsulting.com.