تعيين السفير فورد فريكر رئيسا لمجلس سياسة الشرق الأوسط

 – السفير فريكر يجلب معه خبرة 35 سنة في السياسة في الشرق الأوسط والشؤون المالية

واشنطن، 16 كانون الأول / ديسمبر 2013 / بي آر نيوزواير — أعلن مجلس أمناء مجلس سياسة الشرق الأوسط  Middle East Policy Council  أنه عين السفير فورد أم فريكر، الذي عمل سفيرا للولايات المتحدة لدى المملكة العربية السعودية من شهر نيسان / أبريل 2007 إلى شهر نيسان / أبريل 2009، رئيسا جديدا لمجلس سياسة الشرق الأوسط.

ولدى السفير فورد أم فريكر أكثر من 35 عاما من الخبرة في الشرق الأوسط في الشؤون المالية والدبلوماسية الدولية. وكان قد شغل مؤخرا منصب سفير الولايات المتحدة في المملكة العربية السعودية من نيسان / أبريل 2007 إلى نيسان أبريل 2009، وهي فترة تضمنت فترتي حكم كل من جورج دبليو بوش والرئيس باراك أوباما. ومن العام 2009  إلى العام 2013، كان السفير فريكر كبير مستشاري شركة كولبرغ كريفيس روبرتس وشركاه ( كيه كيه آر)، ورئيس دائرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة كي كي آر، والرئيس التنفيذي لشركة كي كي آر السعودية المحدودة.

وقال الدكتور عمر عبدالقادر، رئيس مجلس إدارة مجلس سياسات الشرق الأوسط: “نعتقد أن تقدير وفهم السفير فريكر الفريد للمصالح القومية للولايات المتحدة في الشرق الأوسط – كمصرفي، وكسفير، ومن خلال التعاطي المستمر مع الإدارة الأميركية الحالية، سيساعدان في دفع مهمة مجلس سياسة الشرق الأوسط قدما فيما تدخل المؤسسة عقدها الرابع.”

 وقال السفير فريكر في تعليقه على تعيينه “إنه لشرف كبير أن أنضم إلى هذه المجموعة المتميزة من خبراء السياسة في الشرق الأوسط، وأنا أتطلع إلى التعاون مع المجلس وموظفي المجلس وشركاه لتطوير البرامج الأساسية، مع تأمين المزيد من الموارد المالية للحفاظ على هذه البرامج في المستقبل.”

 وبالإضافة إلى منصبه الجديد في مجلس سياسة الشرق الأـوسط، السفير فريكر هو كبير مستشاري مجموعة ترينيتي المحدودة وهو عضو أيضا في المجلس الاستشاري للشرق الأوسط لرويال بانك اوف سكوتلاند. وهو عضو أيضا في مجلس أمناء الكلية الدولية في بيروت والمجلس الاستشاري الدولي لكلية بيركنز للمكفوفين في ووترتاون بولاية مساتشوستس. السفير فريكر تخرج درجة بكالوريوس بامتياز من كلية هارفارد.

تأسس مجلس سياسة الشرق الأوسط في العام 1981 للمساهمة في فهم القضايا السياسية والاقتصادية والثقافية التي تؤثر على مصالح الولايات المتحدة في الشرق الأوسط. ويتم إنجاز ذلك من خلال ثلاثة برامج مترابطة: مجلة فصلية هي مجلة “سياسات الشرق الأوسط”، Middle East Policy وهي المطبوعة السياسة الأكثر تأثيرا عن المنطقة، وسلسلة مؤتمرات كابيتول هيل لصانعي السياسات، التي تقدم وجهات نظر متعددة حول قضايا الشرق الأوسط المعقدة، وبرامج التوعية التي يقوم بها المجلس بالتواصل مع المعلمين في الولايات المتحدة.

الاتصال: ربيكا أندرسون، randerson@mepc.org، 202-296-6767

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.