فنادق ومنتجعات موڤنبيك تفتح خامس فندق لها في دبي

بافتتاحها موڤنبيك للشقق الفندقية ذاسكويردبي،أصبحت موڤنبيك أول مجموعة فنادق عالمية تدير منشأة في الممزر

دبي (الامارات العربية المتحدة)، 21 يناير 2013 /بي آر نيوز واير / ایشیانیت باکستان –افتتحت فنادق ومنتجعات موڤنبيك خامس فندق لها في دبي لتكون أول شركة فنادق عالمية تدير منشأة في منطقة الممزرفي الديرة. وستتيح موڤنبيك للشقق الفندقية ذا سكوير دبي التي تنطلق عملياتها في 20 يناير، 180 غرفة راقية وفخمة وشققا فندقية مكونة من غرفتي نوم. تقع المنشأة الجديدة على بعد مسافة قصيرة من حديقة شاطىء الممزر وغيرها من المعالم في الديرة، المركز التاريخي لمدينة دبي.

وتدير شركة الفنادق الراقية أربع منشآت من علامة موڤنبيك في دبي في بوابة ابن بطوطة وجميرا بيتش وبردبي والديرة. وسيعزز الفندق الخامس التواجد الاستراتيجي للشركة في المدينة وفي منطقة ديرة بالتحديد. ونظرا لقربها من مطار دبي الدولي وخور دبي والشارقة والمنطقة الحرة لمطار دبي والميناء والمراكز التجارية، تبقى الديرة المركز الحيوي الذي تشهد فيه الفنادق نسبة إشغال تفوق 80% على مدار السنة.

وتبدي فنادق ومنتجعات موڤنبيك تفاؤلا حول نجاحها المستقبلي في الامارةإذ حققت فنادقها في دبي نسبة إشغال بمعدل 86% خلال العام 2012. وتستمرّ الشركة بالتوسّع جغرافيا في دبي حيث ستفتتح في نهاية العام الجاري منشأتها السادسة في جميرا لايك تاورز.

وقال شادي جدعون، مدير عام موڤنبيك للشقق الفندقية ذا سكوير دبي: “إضافة الى كوننا شركة الفنادق العالمية الوحيدة العاملة في منطقة الممزر، نتطلّع الى ابراز الصورة الحقيقية للفندق من خلال تقديم الجودة السويسرية والقيمة الحقيقية والخدمات الراقية من فئة الخمس نجوم التي تشتهر بها علامة موڤنبيك. فندقنا مثالي للعائلات والمسافرين من رجال الأعمال والضيوف الذين يقيمون لفترات طويلة. أنا واثق أن شققنا الفندقية العصرية الطراز ومرونتنا في التعامل ستضمن إقامة رائعة لنزلائنا ممن يمضون فترات قصيرة وطويلة”.

غرف وشقق الفندق الجديد مجهزة بأناقة ومزودة بمطبخ صغير لضمان الأجواء المنزلية وفي الوقت عينه الراحة والخدمة الفندقية. وحصلت المنشأة على تصنيف “الشقق الفندقية الفخمة” من دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي وهو الأعلى في فئة الشقق الفندقية في دبي.

يتضمن الفندق مطعم “سبايسز” لوجبات اليوم الثلاث وتشمل قوائمه إبداعات آسيوية وعالمية في فن الطبخ. وحول بركة السباحة في أعلى المبنى، يحلو تناول الكوكتيلات والمأكولات الخفيفة والشيشة. ولمحبي الرياضة واللياقة مركز في الطابق السادس مجهز بأحدث الآلآت، بينما يستفيد رجال الأعمال من أربع قاعات للاجتماعات تتمتع بضوء النهار وتطل على مناظر الحديقة.

الفندق الذي تملكه شركة تاون سكوير للاستثمار هو جزء من مجمّع متعدد الاستعمالات، عربي الطراز، مستوحى تصميمه من الباحات العربية الداخلية. ويتضمن مشروع الممزرالمنفذ على مرحلتين مبان سكنية وحدائق غناء ومساحات مائية وعددا من الشقق والمكاتب والمحلات التجارية.

يقع موڤنبيك للشقق الفندقية ذا سكوير دبي في منطقة الممزر القريبة من الديرة ، وبر دبي والشارقة، على بعد 10 دقائق من مطار دبي الدولي بالقرب من مراكز الترفيه المحيطة والتي تتضمن حديقة شاطىء الممزر وسنتشري مول ومركز دبي للبولينغ ونادي الشباب العربي الرياضي.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.moevenpick-hotels.com/en/

نبذة عن فنادق ومنتجعات موﭭنبيك
فنادق ومنتجعات موﭭنبيك هي شركة عالمية لإدارة الفنادق الراقية، يعمل لديها أكثر من 16 ألف شخص، وهي ممثلة في 24 بلدا حيث تشغّل 77 فندقا ومنتجعا وسفينة سياحية في نهر النيل حاليا. لدى الشركة أكثر من 30 منشأة قيد الانشاء أو التطوير في مناطق عديدة في العالم منها خليج سوما (مصر)، شانغ ماي وكوه ساموي (تايلاند)، بالاوان (الفلبين)، دبي (الامارات العربية المتحدة)، سانيا (جزيرة هاينان، الصين)، جربة وتوزر (تونس).

تركّز فنادق ومنتجعات موﭭنبيك على التوسع في اسواقها الرئيسية في اوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط وآسيا وهي تختص في فنادق الاعمال والمؤتمرات والمنتجعات السياحية التي تعكس جميعها إنتماءها لمحيطها واحترام مجتمعاتها المحلية. تتميز فنادق ومنتجعات موﭭنبيك ومقرّها الرئيسي في زيوريخ بإرثها السويسري وهي حريصة على توفير خدمات فاخرة وتجربة فريدة في مطاعمها مع لمسة شخصية بارزة. انطلاقا من التزامها بتوفير بيئة مستدامة أصبحت فنادق ومنتجعات موﭭنبيك أكثر شركة فنادق متميزة بشهادة “غرين غلوب” في العالم.

تملك موﭭنبيك القابضة (66.7%) من شركة الفنادق، بينما تملك مجموعة المملكة (33.3%) منها.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع www.moevenpick-hotels.com.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.