معرض كانتون الـ 116 – “الإبتكار يجعل المتسوقين الدوليين يعودون إليه ثانية للمزيد”

غوانغجو، الصين، 8 كانون الأول/ديسمبر، 2014 / بي آر نيوزواير — حيث أن المشاركين يقدرون ذلك، فإن معرض كانتون التجاري يعمل بصورة دائمة لتوفير منصة متقدمة للتجارة. ولم تكن الطبعة الـ 116 من المعرض، التي انتهت يوم 4 تشرين الثاني/نوفمبر، استثناء من ذلك، حيث أظهر المنظمون ابتكارا في مجالات عروض المعرض وترويج الفعاليات وتبادل المعلومات وغير ذلك من الخدمات.

وقد استقطب الحدثنصف السنوي186,104مشترين من الخارجمن أكثر من200 دولة، أي بانخفاض قدره يزيد قليلا عن 1٪ مقارنة بالدورة115. وفي حين انخفضت القيمةالإجمالية لصفقاتالتصديرالمبرمة التي تم توقيعها فيهذا الحدث بصورة سنوية إذ بلغت 29.16 مليار دولار، فإن قيمةالصفقات التي وقعت مع دول الاسيانوكورياالجنوبية وهونغ كونغ شهدت كلها زيادة.

وكما الحال دائما، فقد حظيمعرض كانتون بمراجعات إيجابيةمنمجموعة واسعة منالمشترين الدوليين.

وقال خافييرسلامة، وهو مشتر من محلات سوكا هوم ستايل، وهي شركة جملة أرجنتينية لأدوات المطبخ”يمكنك أنتجد كل شيءهنا. لقد حضرت معارض تجاريةفي دولأخرى وكنت أكافح من اجل العثور على المواد التي أريد، ولكن في معرض كانتون أحصل دائما على ما أريد.”

وحضرتأكثر من 1،300شركةسلسلية دوليةالمعرض هذا العام، بما في ذلك 102منأكبر 250شركة تجزئةفي العالمفي العام 2013.ومن بين هؤلاءكان هناكخمسمن أكبر شركات التجزئة العالمية الـ 10: وول مارت،تيسكو، كارفور،هوم ديبو وتارغت. وقد استقبل النموذج الجديدللعرض المتمثل في دمجالأجنحةالدولية والوطنيةبصورة حسنة. فقد استقطب الجناحالدولي551شركة من45 دولة ومنطقة. وحظيت بالشعبيةأيضاأقسامالمعرضالجديدةالتي احتوت على منتجاتالطاقة والحيوانات الأليفة.

وبسبب أن المنظمينيبحثون باستمرارعن سبل للحد من البصمةالبيئيةلمعرض كانتون، فقد شهدت الدورة116النشر الكامل لخطة التنمية الخضراءللحدث. فقد زاد عدد الأكشاكالخضراءالمستخدمة من قبلالعارضينبأكثر من 15في المئةعن العدد فيالجلسة السابقةإذ بلغ ما يقرب من40،000، في حينانخفضت النفاياتوالملوثاتعن المرحلتين1 و 2بشكل ملحوظعن الدورةالسابقة.

وكانتنوعالمنتجات المعروضةفي المعرضمنقطع النظيرأيضا. فقد كانت التاجرة الجاميكية التي تحضر المعرضلأول مرة، كيفيان دوغلاس، الرئيسة التنفيذية لمحلات كيفي فيرجن هير، تبحث عن الشعور المستعارة والموادمثلمجففات الشعروالشامبو.

وقالت دوغلاس: “إنالاختيارات وجودة المنتجات الصينيةالمعروضة للبيع هناهي من الدرجةالأولى. سآتي بالتأكيدهنا مرة أخرى.”

منظمو المعرضيتطلعون الآن إلى الأمامللنسخة الـ117لمعرضكانتون،التي من المقرر أنتبدأفي 15 نيسان/أبريلعام 2015.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: http://www.cantonfair.org.cn/en/index.asp

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.